ميناء طنجة ضمن قائمة الموانئ الأكبر عالمياً

343

ميناء طنجة ضمن قائمة الموانئ الأكبر عالمياً
العراقيون يحصلون على بطاقة لاجئ في المغرب
الرباط ــ عبدالحق بن رحمون
نفى دبلوماسي مغربي مسؤول، زيارة روس، المبعوث الأممي المرتقبة للمنطقة. وقال إنه لا زيارة دون وضع النقط على الحروف حول حدود مهمته ، مضيفا أن المغرب تلقى ردا شفويا من المبعوث الأممي، لكنه يطالب برد كتابي حول الأسئلة التي وجهت إليه . مضيفا أن رئيسة البعثة الأممية الجديدة لم تباشر أشغالها ولم تصل إلى مقر البعثة بالعيون، وأنه لن يتم استقبالها ما لم يتم وضع نقط كثيرة على الحروف.
على صعيد آخر، وبالقصر الملكي بتطوان، استقبل العاهل المغربي الملك محمد السادس أمس الجمعة سوزانا دياز، رئيسة حكومة إقليم الأندلس جنوب إسبانيا التي تقوم بزيارة رسمية هي الأولى للمغرب، بصفتها رئيسة السلطة التنفيذية وشريكة المغرب. وتناولت المباحثات خلال هذا الاستقبال حسب بلاغ للديوان الملكي روابط الصداقة المتينة وعلاقات التعاون الوثيقة القائمة بين المملكة وهذا الإقليم الإسباني المجاور.
وأكد البلاغ أن التاريخ المشترك والقرب الجغرافي والثروة البشرية وتعدد المصالح السياسية والاقتصادية تشكل، كلها، مؤهلات قوية للحفاظ على تعاون من مستوى عال جدا بين هذه الجهة من إسبانيا والمملكة المغربية.
حضر هذا الاستقبال عن الجانب الإسباني سفير إسبانيا بالمغرب خوصي دو كارفخال ساليدو، والكاتب العام برئاسة الحكومة المستقلة للأندلس ماكسيمو دياز كانو، وعن الجانب المغربي مستشار الملك فؤاد عالي الهمة، ووزير الشؤون الخارجية والتعاون صلاح الدين مزوار.
وتتطلع سوزانا دياز التقيد بتقليد نهجه رؤساء قبلها ومنهم مانويل شافيس، الذي تردد على المغرب كثيرا بصفته الرسمية، وبصفة شخصية ويذكر أن الاشتراكيون في إقليم الأندلس الذين صمدوا في وجه الحزب الشعبي اليميني الذي اكتسحوا في الانتخابات الإقليمية الأخيرة أغلب المناطق الاسبانية، وحرصوا على الإبقاء على علاقاتهم التاريخية مع المغرب، وخلال الأزمات الماضية بين الرباط ومدريد.
وسوزانا دياز، رئيسة حكومة إقليم الأندلس 40 عاما الاشبيلية المسقط والهوى تقلدت عدد من المناصب السياسية والحكومية، ومن أبرزها تقلدها منصب وزيرة في الحكومة المحلية، مكلفة بالرئاسة والمساواة، كما تم تعيينها عضوا جهويا بمجلس الشيوخ وسكرتيرة التنظيم الإقليمي للحزب الاشتراكي العمالي الإسباني في الأندلس عام 2012.
وفي ما يخص عملية تسوية الوضعية القانونية لطالبي اللجوء والمعترف بهم من قبل ممثلية المفوضية السامية للاجئين بالمغرب، إضافة إلى تسوية الوضعية القانونية للأجانب، التي تهم جنسيات مختلفة، كشفت السلطات المغربية خلال هذا الأسبوع الذي نودعه أنها قامت بتسوية وضعية 5742 مهاجر مقيم بطريقة غير قانونية في المغرب أي 32 من إجمالي الطلبات المسجلة، وأوضح مسؤول بوزار الداخلية المغربية أن طلبات التسوية التي تمت الموافقة عليها تهم 3075 من الذكور و2667 من الإناث.
مضيفا أن عدد الطلبات المسجلة حسب نفس المعطيات، إلى غاية 9 من أيلول سبتمبر الجاري بلغ 17 ألف و757 طلبا لمواطنين يمثلون 101 بلد أجنبي، منهم 5488 من النساء.
وفي ما يخص نتائج طلبات اللجوء، أكد مصطفى البوعزاوي، مدير الشؤون القنصلية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون أنه تمت الاستجابة لـ 549 طلب لجوء من أصل 554 طلبا، منها 168 طلبا تقدمت به نساء و134 من القاصرين.
وتهم الحالات التي حصلت على بطاقة لاجئ خلال المرحلة الأولى مواطنين من 21 جنسية، في مقدمتهم مواطنون من كوت ديفوار بنسبة 47,8 ، و الكونغو الديمقراطية 23,3 ، والعراق15,34 وفلسطين 6,31 ، فيما قدرت نسبة النساء خلال هذه المرحلة ب 30,32 من الأشخاص المعترف لهم بصفة لاجئ إلى حدود تموز يوليو 2014.
كما يؤكد ذات المصدر أن المرحلة الثانية التي انطلقت في 23 تموز يوليو الماضي، والتي ما تزال سارية، فتهم طالبي اللجوء السوريين، حيث تمت دراسة 268 حالة، من ضمنها 47 قاصرا و11, من النساء.
من جانب آخر، قالت سوزانا دياز، رئيسة حكومة إقليم الأندلس جنوب إسبانيا ، التي قامت بزيارة لشمال المغرب يوم الخميس واستغرقت يومين إن دول الجنوب إلى مواجهة آفات الفقر والإقصاء ومواجهة رهانات جسيمة، تتمثل في توفير التعليم للأطفال وتشغيل الشباب وتمويل برامج التنموية وخلق المناخ السليم للمقاولة وإنعاش التجارة والاستثمار، مطالبة اليوم بابتكار صيغ وأشكال جديدة لتطوير التعاون جنوب جنوب . . وأضافت سوزانا دياز أن جهود المجتمع الدولي والتعاون شمال جنوب أساسية لمواجهة التحديات الراهنة. هذا يذكر أن سوزانا دياز تعد اليوم من القيادات المؤثرة في الحزب الاشتراكي العمالي المعارض،ومعلوم أن اشتراكيو إقليم الأندلس في الحكومة والحزب، كانت لهم ايادي بيضاء بين مدريد والرباط فضلا عن ذلك فقد كانوا جسر تواصل بين مدريد والرباط في الكثير من الأزمات التي عرفها البلدين .
وقال المتحدث باسم الحكومة المحلية لإقليم الأندلس، ميغيل أنخيل باثكيس، إن الزيارة الرسمية التي قامت بها رئيسة الحكومة، سوزانا دياز، للمغرب كان محورها المركزي المحافظة على علاقات حسن الجوار بين الأندلس والمغرب.
كما أكدت سوزانا دياز، رئيسة حكومة إقليم الأندلس أن بلادها تدعم بقوة مسلسل الاصلاحات الذي أطلقه العاهل المغربي الملك محمد السادس، مبرزة أن هذه الإصلاحات جعلت المغرب في طليعة دول المنطقة ، مؤكد من جانب آخر الأولوية التي يحظى بها المغرب في السياسة الخارجية لمنطقة الحكم الذاتي للأندلس باعتباره واعتبرته شريك أساسي في الإنعاش المقاولاتي والتعاون الدولي لتنمية هذه المنطقة الجنوبية بإسبانيا.
على صعيد آخر، خطف أخيرا ميناء طنجة المتوسط، على بُعد 40 كلم من مدينة طنجة الأنظار على الصعيد العالمي نظرا للمكانة المتميزة التي صار يحتلها، ولاسيما أن سنة 2014 عرف نموا متواصلا ومن المتوقع أن ينعكس ذلك ايجابا على تصنيفه الدولي لاحقا .
ومن ثمار التفوق والنجاج الذي حققه ميناء طنجة المتوسطي الذي بدأ تشغيله في 27 تموز يوليو 2007 بعد فترة 5 سنوات من التشييد والبناء وتكلفة بمبلغ 2 مليار يوررو، أن هذا الميناء تسلق المرتبة 18 في سنة واحدة في قائمة الموانئ التجارية العالمية من حيث تطور أدائه، حسب تصنيف المجلة البريطانية المختصة كونتينيرز ماناجمينت ..
وقال مصدر رسمي أن الميناء حقق أعلى نسبة زيادة في حجم معالجة الحاويات بنسبة 40 تلاه ميناء موندرا الهندي بنحو 28 بالمائة .
ويعد ميناء طنجة المتوسط، الذي بدأ تشغيله لاستقبال الأجيال الحديثة من ناقلات الحاويات، وليكون أرضية للأنشطة الدولية لإعادة الشحن، وبوابة المغرب على أنشطة الاستيراد والتصدير، ومواكبة اتفاقات التبادل الحر والاتفاقات التفضيلية الموقعة مع العديد من الشركاء، محور برنامج طنجة الكبرى الذي يهدف إلى تنمية مندمجة ومتوازنة وشاملة لمدينة البوغاز و تسريع وتيرة تنميتها وجعلها وجهة مفضلة بامتياز. ومنذ الشروع في استغلاله، بعد أن أشرف الملك محمد السادس على إعطاء انطلاقته، مكن هذا المركب المينائي الواقع شمال المغرب من تكسير الاحتكار الذي كان يتمتع به ميناء الجزيرة الخضراء في مجال النقل الملاحي للحاويات، وأضحى رائدا في منطقة حوض البحر الأبيض المتوسط وفي إفريقيا. وميناء طنجة المتوسط الذي يوجد بالقرب من المنطقة الحرة للتجارة الخارجية بطنجة، حيث سبق لـ150 شركة أن استقرت هناك. مناطق أخرى للتجارة الحرة مخططة في ضواحي كل من تطوان والفنيدق قريبتين من سبتة المحتلة . وأكد مصدر رسمي أن ميناء طنجة المتوسطي حقق بعد 6 سنوات فقط من دخوله الخدمة ارتقاء ملحوظا في التصنيف العالمي ليحتل المرتبة 55 على الصعيد العالمي حسب عدد الحاويات الواردة على الميناء والخدمات المرتبطة بها ،عوض المرتبة 72 عالميا ،التي كان يحتلها السنة المنصرمة، وذلك حسب التصنيف المسجل نهاية عام 2013 الذي تحدده كونتينيرز ماناجمينت
وبخصوص حجم مناولة الحاويات، صنف ميناء طنجة المتوسط ،حسب المصدر،في المرتبة الثانية على المستوى الافريقي والمرتبة السابعة في ترتيب الموانئ على مستوى حوض البحر الابيض المتوسط، مضيفا ان ميناء طنجة المتوسط عزز موقع المغرب في قائمة اكبر الموانئ التجارية العالمية وشبكة الملاحة التجارية .
AZP02

مشاركة