ميسان تدشّن محطة توليد جديدة بسعة 400 كي في

588

كهرباء النجف تنفّذ حملات لرفع التجاوزات على الشبكة

ميسان تدشّن محطة توليد جديدة بسعة 400 كي في

بغداد- الزمان

ميسان – سعدون الجابري

أعلنت دائرة شبكات الجنوب الشرقي لنقل الطاقة الكهربائية في محافظة ميسان مؤخراً عن إدخال محطة ميسان الجديدة التحويلية  132/400 KV للعمل بعد إنجازها بنسبة  100 بالمئة من قبل الشركة المنفذه لها .

وقال مدير دائرة شبكات الجنوب الشرقي لنقل الطاقة الكهربائية في محافظة ميسان المهندس محمد علي عبدالله حاسد ( للزمان ) إن مشروع المحطة ضمن القرض الياباني ومن المشاريع المهمة لوزارة الكهرباء بالمحافظة ، وضمن خطة الشركة العامة لنقل الطاقة الكهربائية في الجنوب . مشيراً : إلى أنها من تنفيذ شركة تويوتا فضلاً عن الأعمال المدنية والتسليك والنصب ، بتنفيذ مباشر ثانوي من قبل شركة السويدي المصرية .

واوضح حاسد : إن المحطة أدخلت للعمل بعد إنجاز ربط الخطوط الناقلة الجديدة ذات الضغط الفائق  400 KV , 132.

لافتاً : إلى أن هناك الكثير من التحديات والصعاب رافقت إنطلاق الأعمال ، وبجهود وتعاون الجميع تم تخطيها لإنجاز العمل

وأهمية المحطة التي جاءت نتيجة زيادة الأحمال في ميسان ، بوجود محطة واحدة  تحويلية ، هي محطة الكحلاء  400 KV التي أنشئت عام  2007  فأصبح إنشاء محطة ميسان ضرورة ملحة في الجانب الغربي للمحافظة .

مشيراً : بإن المحطة ستسهم في إستقرار التيار الكهربائي و توفير إمكانية إستيعابية لتجهيز الطاقة الكهربائية بالمستقبل ، في حالة توفر الحصة الكاملة بعد فك الأختناقات على محطة الكحلاء التحويلية وإستحداث خطوط جديدة  132  KV.

مؤكداً : توفيرها  150 ميكا واط الآن بعد ربط الخطوط الجديدة 400  KV و  132  KV فيها .

من جانب اخر نفذت الكوادر الهندسية والفنية في فرع توزيع كهرباء النجف الأشرف العاملة في كافة القطاعات في عموم المحافظة ، لرفع التجاوزات على الشبكة الكهربائية ومن قبل كافة القطاعات بالمحافظة .

وقال مدير فرع التوزيع بالمحافظة  صفاء الخالدي في بيان تلقته (الزمان ) امس ان (فرق إزالة التجاوزات في قطاع الكهرباء الجنوبي صيانة الصدر وضمن قاطع مسؤوليته ، قامت برفع التجاوزات نوع تبادل تغذية مابين مغذي صدر / 2 ومغذي ترشيد /1 في شارع حنون حيث تم مصادرة أكثر من 500متراً من القابلوات مع قطع متجاوزين عدد 60).

مضيفاً انه (فضلاً عن توزيع إنذارات بحق المتجاوزين بضرورة عدم التجاوز على الشبكة الكهربائية  وذلك للحفاظ عليها ولضمان ديمومة الطاقة الكهربائية).

وأشار الخالدي الى انه ( في حين قامت ملاكات قطاع كهرباء النجف الشمالي وضمن قاطع مسؤوليته ، بتنفيذ حملة لإزالة ورفع التجاوزات العشوائية على الشبكة الكهربائية نوع تبادل تغذية مابين شارع نداء/ ميلاد ، حيث تم مصادرة اكثر من 1500 متراً من القابلوات مختلفة الأحجام والأنواع مع قطع أكثر من 75مشترك متجاوز على الشبكة الكهربائية فضلاً عن توجيه عدد من الإنذارات للمتجاوزين).

حالات فساد

و كشف عضو لجنة الطاقة النيابية امجد العقابي قد كشف عن وجود حالات فساد في وزارة الكهرباء تتعلق بعقود بسماية الاستثمارية . وقال العقابي في وثيقة موجهة الى لجنة الامر الديواني /29 واطلعت عليها (الزمان) امس ان تحت عنوان (هدر بالمال العام في وزارة الكهرباء),

جاء فيها ان (تقرير ديوان الرقابة المالية بشأن عقد بسماية الكهربائية الاستثمارية سعة 4500 ميكا واط الذي اثبت فساده وبالادلة , حيث قامت الوزارة في حزيران 2019 بزيادة سعة المحطة من 3 الاف الى 4500 ميكا واط برغم من الفساد الكبير الموجود في العقد الاول دون ان تقوم بتعديل العقد), ولفت الى ان (الوزارة قامت بدفع مبلغ 11782.79 دولار عن قيمة الطاقة المستهلكة داخل المحطة التي تشمل اجهزة تبريد وانارة وهذا غير موجود في العقد).

مؤكدا ان (الوزارة تحملت 51714510 دولار عن قيمة الطاقة المتاحة غير المستلمة بسبب الشوائب المصاحبة للوقود , اذ كان على الشركة المتعاقدة ان تقوم بنصب منظومة فلاتر ميكانيكية كما هو معمول به في المحطات التابعة للوزارة , لكنها لم تفعل ذلك).

ومضى العقابي الى القول ان (الكهرباء تعاقدت بصيغة تيك اور باي مما ادى الى دفع قيمة الطاقة المتاحة والبالغة قيمتها 145 مليون و77280 الف دولار وتحملها مبلغ 191940 دولار بسبب عدم تحمل الشبكة الوطنية نقل الطاقة المنتجة ليوم واحد نتيجة وجود مشاكل فنية بخطوط النقل).

وتابع انه (لوحظ في بنود العقد مادة تنص على استمرار المشتري الوزارة بدفع سعر الطاقة لكل ميكا واط من القدرة المعتمدة اثناء وجود قوة قاهرة سياسية اوطبيعية تمنع شركة المشروع من الالتزام بانتاج الطاقة , حيث تم ايقاف الوحدة الثانية للمحطة وتحديد الطاقة الانتاجية للوحدة الاولى والرابعة لعدم استيعاب الشبكة الوطنية).

ولفت الى انه (تمت توسعة محطة بسماية بنفس شروط عقد الطاقة السابق من دون الاخذ بالملاحظات التي سبق ذكرها , بحيث سبب هذا التعاقد الجديد هدرا بالمال العام), ودعا العقابي الجهات المعنية الى (اجراء تحقيق مع الجهات المسؤولة ومحاسبتها عن هذا الهدر للمال من خلال التعاقد بتلك الصيغة التي كلفت الدولة امولا طائلة في حين انها غير ملزمة بهذا الشكل من التعاقد).  فيما افادت هيئة النزاهة بضبط مدير محطة كهرباء الموصل الغازية لوجود نقص كبير في كميات مادة زيت الغاز في المحطة.

مشاركة