موجز منافسات الدور 21 لدوري النخبة

178

موجز منافسات الدور 21 لدوري النخبة
الإمبراطور يتمسك بالرقم القياسي وأزمة كربلاء تنتظر الحلول
بغداد – صلاح عبد المهدي
انتهى الدور الحادي والعشرين لدوري النخبة بسبع حالات فوز شهدت تسجيل 22 هدفا بعد ان رفضت الفرق الـ 14 المتبارية انصاف الحلول بانتظار ماستسفر عنه المباريات الثلاث المؤجلة وهي على التوالي الطلبة وضيفه اربيل ثم الزوراء وضيفه كركوك واخيرا كربلاء وضيفه الحدود فيما اكتملت مباريات الدور العشرين باقامة ديربي الكرة الشمالية بين دهوك واربيل ثم اللقاء المؤجل الاخر الذي جمع الميناء بالكرخ، وهذه قراءة في مباريات هذا الدور وما حفلت به من احداث ومعطيات :
اربيل يتمسك بالقمة
تمسك اربيل بقمة لائحة الدوري مبتعدا عن اقرب منافسيه ونعني القوة الجوية باربع نقاط مع احتفاظه بمباراة مؤجلة سيخوضها على اديم ملعب الشعب الدولي امام مضيفه الطلبة كما يتمسك الفريق بالرقم القياسي بعدم التعرض للخسارة في الموسم الحالي بعد ان خاض حتى الان 24 مباراة متتالية جرت في اطار الاستحقاقين المحلي والقاري فاز بـ 15 منها وتعادل بتسع وبدا بان الامبراطور لن يتنازل عن موقعه بسهولة لاسيما وانه لم يجد الفريق الذي يقهره حتى الان،وعلى العكس من اربيل اصبح الجوية مهددا بفقدان مركز الوصيف بعد ان نزف الفريق ست نقاط مهمة في مباراتيه امام مضيفه كركوك وضيفه دهوك مما اصاب جماهير الفريق بالصدمة اذ لم يسبق للصقور ان فقدت تحليقها مرتين متتاليتين.
قفزة بصرية
كان الميناء اكبر المنتفعين بعد انتهاء الدورين السابقين من المرحلة الثانية بعد ان خطف ست نقاط على حساب فريقي التاجي والكرخ ارتقى بها الى المركز الثامن دفعة واحدة فيما كانت السمة الغالبة للفرق الاخرى هي الثبات في مراكزها باستثناء تغيير طفيف يتمثل بتقدم المصافي الى المركز السادس عشر بعد ان سجل اول فوز له في اعقاب سبعة ادوار خسر خلالها خمس مرات وتعادل مرتين، ويبقى ابرز ما جاد به هذا الدور من احداث يتركز على الظروف الصعبة التي يمر بها نادي كربلاء والتي تسببت بتعليق نشاطات النادي الى اشعار اخر واستقالة مدربه الجديد عبد الغني شهد على خلفية الازمة المالية التي تعصف بالنادي الى جانب تداعيات الانتخابات التي ارجاتها وزارة الشباب والرياضة اكثر من مرة لاسباب غير معروفة والتي القت بظلالها القاتمة على مسيرة النادي في الوقت الحالي.
اهداف وهدافون
وشهد الدور الحادي والعشرين تسجيل 22 هدفا في سبع مباريات ليرتفع عدد اهداف الدوري الى 435 هدفا مع الاحتفاظ باربع مباريات مؤجلة، وكان اثمن اهداف الدور على الاطلاق ذلك الذي سجله لاعب دهوك الجديد صالح سدير بمرمى الجوية وكسب به ثلاث نقاط ثمينة لفريقه الذي قاده مدرب الجوية السابق الدكتور صالح راضي، وعلى صعيد الهدافين لازال نجم القوة الجوية حمادي احمد يحلق منفردا في الصدارة وله 16 هدفا فيما ياتي مهاجم اربيل امجد راضي وصيفا برصيد 13 هدفا يتبعه قائد فريق الزوراء هشام محمد وفي جعبته عشرة اهداف ثم قائد اربيل وحامل اللقب لؤي صلاح وله تسعة اهداف، وفي التسلسل الخامس نجد لاعب زاخو سعيد محسن وله ثمانية اهداف ثم لاعب الطلبة حكمت ارزيج ولاعب زاخو صالح جابر ولاعب النفط سامر سعيد ولكل منهم سبعة اهداف فيما سجل خمسة لاعبين ستة اهداف لكل منهم وهم محمد جبار شوكان من الميناء واياد شعلان من الصناعة وامير صباح من زاخو وعباس عبد الرزاق من الكهرباء ومهند عبد الرحيم لاعب الكرخ السابق الذي انتقل الى دهوك، كما سجل ستة لاعبين خمسة اهداف لكل منهم وهم مهدي كريم من اربيل وميثم حمزة من كربلاء وحسين كريم من دهوك ومصطفى جودة من الكهرباء فضلا على ثنائي الشرطة امجد كلف وزيد خلف، اما اصحاب الاهداف الاربعة فهم ثنائي الشرقاط عبد العزيز درزي ومحمد خالد وثنائي الطلبة محمد فيصل واكرم هاشم الى جانب علي سعد من الزوراء وياسر عبد المحسن من الجوية وصالح سدير من دهوك ووليد خالد من الكهرباء وعلي عودة من الشرطة.
ثبات في المراكز
امسك اربيل بمقصورة القمة بعد ان رفع رصيده الى 46 نقطة في اعقاب تعادله في مباراته المؤجلة مع دهوك بهدف لمثله سجله له امجد راضي ولدهوك مهند عبد الرحيم فيما اجلت مباراته مع الطلبة في الدور 21 الى الثلاثين من الشهر الحالي، ويستقر الطلاب في المركز الثالث ولهم 41 نقطة، وحافظ الجوية على الوصافة برصيد 42 نقطة رغم خسارته على ارضه وبين جماهيره امام دهوك بهدف دون رد حمل امضاء نجمه الجديد صالح سدير ومع ذلك بقي دهوك رابعا وله 40 نقطة، وجاء الشرطة خامسا برصيد 39 نقطة بعد تغلبه على مضيفه النفط بهدفين لامجد كلف ومهيمن سليم مقابل هدف واحد لسامر سعيد فبقي النفط بالمركز الرابع عشر وله 22 نقطة،وحل زاخو بالمركز السادس وله 38 نقطة بالافادة من فوزه الكبير على ضيفه الكهرباء باربعة اهداف سجل نصفها سعيد محسن والنصف الاخر امير صباح من ركلة جزاء وفراس اسماعيل مقابل هدف واحد لمالك زويد فهبط الكهرباء الى المركز السابع عشر برصيد 19 نقطة، وحافظ النجف على المركز السابع برصيد 34 نقطة بعد تغلبه على ضيفه الشرقاط بثلاثة اهداف سجلها علي محمد وحيدر عبد الاله والمحترف السوري عاطف جنيات من ركلة جزاء مقابل هدف واحد لمحمد خالد فهبط الشرقاط الى المركز الثامن عشر برصيد 17 نقطة.
ارتقاء الميناء
وارتقى الميناء الى المركز الثامن بعد ان رفع رصيده الى 30 نقطة بعد فوزه في المباراة المؤجلة على ضيفه الكرخ بهدفين دون رد سجلهما جاسم فيصل وحسين محسن في الرمق الاخير من المباراة ثم تغلبه في الدور 21 على ضيفه الاخر التاجي بثلاثية نظيفة تناوب على تسجيلها سلطان جاسم و انس جاسم وحيدر عبد الكريم من ركلة جزاء ليبقى التاجي في المركز قبل الاخير وله 14 نقطة، وياتي الزوراء تاسعا وله 29 نقطة مع ارجاء مباراته مع كركوك الخامس عشربرصيد 21 نقطة الى الثلاثين من الشهر الحالي،وجاء الصناعة عاشرا برصيد 28 نقطة رغم خسارته الثقيلة امام ضيفه بغداد بثلاثية نظيفة سجلها علي عدنان وتيسير عبد الحسين مروان عباس ومع ذلك بقي بغداد في المركز الحادي عشر وله 27 نقطة،وبقي الكرخ في المركز الثاني عشر وله 23 نقطة بعد خسارته امام المصافي بهدفين سجلهما اسعد عبد النبي ومصطفى كريم مقابل هدف واحد لياسر يحيى علوان فارتقى المصافي الى المركز السادس عشر وله 20 نقطة فيما استقر كربلاء في المركز الثالث عشر وله 22 نقطة مع احتفاظه بمباراتين مؤجلتين امام الزوراء والحدود صاحب المركز الاخير برصيد سبع نقاط فقط.
فريق الاسبوع
وبعد متابعة مستفيضة لمجريات الدور العشرين والاستفادة من اراء الزملاء في( الزمان الرياضي) ومراسليها في المحافظات اخترنا فريق الاسبوع من اللاعبين : سرمد رشيد من بغداد في حراسة المرمى وحسين علاء من زاخو وانس جاسم من الميناء وحسام كاظم من الجوية وجاسب سلطان من النجف في الدفاع وصالح سدير من دهوك وسعيد محسن من زاخو واحمد فاضل من الشرطة وعلي عدنان من بغداد في الوسط وياسر يحيى من الكرخ واسعد عبد النبي من المصافي في الهجوم.
/4/2012 Issue 4176 – Date 17 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4176 التاريخ 17»4»2012
AZLAS
AZLAF

مشاركة