مقتل‭ ‬12‭ ‬مدنياً‭ ‬بانفجار‭ ‬عبوة‭ ‬في‭ ‬كربلاء

243

كربلاء‭ ‬‭-‬‭ ‬الزمان‭ ‬

قُتل‭ ‬12‭ ‬شخصاً‭ ‬على‭ ‬الأقلّ،‭ ‬بينهم‭ ‬نساء‭ ‬وأطفال،‭ ‬وأصيب‭ ‬خمسة‭ ‬آخرون‭ ‬بجروح‭ ‬في‭ ‬تفجير‭ ‬بعبوة‭ ‬ناسفة‭ ‬استهدف‭ ‬الجمعة‭ ‬حافلة‭ ‬ركاب‭ ‬صغيرة‭ ‬عند‭ ‬المدخل‭ ‬الشمالي‭ ‬لكربلاء،‭ ‬المدينة‭ ‬المقدسة‭ ‬لدى‭ ‬الشيعة‭ ‬والواقعة‭ ‬على‭ ‬بعد‭ ‬100‭ ‬كلم‭ ‬جنوب‭ ‬بغداد،‭ ‬بحسب‭ ‬مصادر‭ ‬أمنية‭ ‬وطبية‭.‬

وقال‭ ‬رائد‭ ‬في‭ ‬الشرطة‭ ‬لوكالة‭ ‬الصحافة‭ ‬الفرنسية‭ ‬طالباً‭ ‬عدم‭ ‬نشر‭ ‬اسمه‭ ‬‮«‬انفجرت‭ ‬عبوة‭ ‬ناسفة‭ ‬داخل‭ ‬حافلة‭ ‬صغيرة‭ ‬قرب‭ ‬حاجز‭ ‬أمني‭ ‬رئيسي‭ ‬عند‭ ‬المدخل‭ ‬الشمالي‭ ‬لمدينة‭ ‬كربلاء‮»‬‭. ‬من‭ ‬جهتها‭ ‬قالت‭ ‬مديرية‭ ‬الصحة‭ ‬في‭ ‬محافظة‭ ‬كربلاء‭ ‬إنّ‭ ‬التفجير‭ ‬‮«‬أسفر‭ ‬عن‭ ‬استشهاد‭ ‬12‭ ‬مواطناً‭ ‬وجرح‭ ‬5‭ ‬آخرين‮»‬،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬نقلت‭ ‬عنها‭ ‬‮«‬خلية‭ ‬الإعلام‭ ‬الأمني‮»‬‭.‬

وكان‭ ‬الرائد‭ ‬في‭ ‬الشرطة‭ ‬العراقية‭ ‬أعلن‭ ‬في‭ ‬حصيلة‭ ‬أولية‭ ‬‮«‬مقتل‭ ‬سبعة‭ ‬مدنيين‭ ‬وجرح‭ ‬أربعة‭ ‬آخرين‮»‬‭ ‬في‭ ‬الهجوم‭.‬

ووفقاً‭ ‬لمصدر‭ ‬طبي‭ ‬في‭ ‬مستشفى‭ ‬الحسين‭ ‬بكربلاء‭ ‬فإن‭ ‬بين‭ ‬القتلى‭ ‬نساء‭ ‬وأطفالاً‭.‬

وسارعت‭ ‬قوات‭ ‬الأمن‭ ‬إلى‭ ‬تطويق‭ ‬مكان‭ ‬الاعتداء‭ ‬الذي‭ ‬لم‭ ‬تتبنّه‭ ‬أي‭ ‬جهة‭ ‬في‭ ‬الحال‭.‬

وكثيراً‭ ‬ما‭ ‬كانت‭ ‬كربلاء‭ ‬تتعرّض‭ ‬لتفجيرات‭ ‬وهجمات‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬الجهاديين‭ ‬الذين‭ ‬كانوا‭ ‬يعتبروها‭ ‬هدفهم‭ ‬الاول،‭ ‬غير‭ ‬أنّ‭ ‬الاوضاع‭ ‬الأمنية‭ ‬تحسّنت‭ ‬في‭ ‬السنوات‭ ‬الأخيرة‭ ‬وباتت‭ ‬الهجمات‭ ‬في‭ ‬المدينة‭ ‬نادرة‭ ‬للغاية‭.‬

غير‭ ‬أنّ‭ ‬خلايا‭ ‬نائمة‭ ‬لتنظيم‭ ‬داعش‭ ‬الذي‭ ‬اندحر‭ ‬رسمياً‭ ‬من‭ ‬العراق‭ ‬في‭ ‬نهاية‭ ‬2017‭ ‬تواصل‭ ‬تنفيذ‭ ‬هجمات‭ ‬وتفجيرات‭ ‬في‭ ‬أنحاء‭ ‬مختلفة‭ ‬من‭ ‬البلاد‭.‬شارك‭ ‬فيها‭ ‬مئات‭ ‬الالاف‭ ‬على‭ ‬مدى‭ ‬الايام‭ ‬العشرة‭ ‬الاولى‭ ‬من‭ ‬شهر‭ ‬محرم‭ ‬يفدون‭ ‬من‭ ‬مناطق‭ ‬مختلفة‭ ‬في‭ ‬العراق‭. ‬وفي‭ ‬نهاية‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬يتوقع‭ ‬أن‭ ‬يشارك‭ ‬ملايين‭ ‬الشيعة‭ ‬في‭ ‬إحياء‭ ‬أربعينية‭ ‬الحسين‭ ‬في‭ ‬كربلاء‭ ‬أيضاً،‭ ‬في‭ ‬أكبر‭ ‬تجمع‭ ‬ديني‭ ‬سنوي‭ ‬للشيعة‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬إذ‭ ‬يشارك‭ ‬سنوياً‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المناسبة‭ ‬حوالى‭ ‬15‭ ‬مليون‭ ‬زائر‭.‬

مشاركة