مقتل‭ ‬ملكة‭ ‬جمال‭ ‬الضيافة‭ ‬في‭ ‬تحطّم‭ ‬طائرة‭ ‬

327

واشنطن‭ ‬‭- ‬الزمان‭ ‬

لقيت‭ ‬فتاة‭ ‬أمريكية‭ ‬تدعى‭ ‬ليك‭ ‬ليتل،‭ ‬وهي‭ ‬ملكة‭ ‬جمال‭ ‬الضيافة،‭ ‬في‭ ‬حادث‭ ‬طائرة‭ ‬كانت‭ ‬تقودها‭ ‬بنفسها‭.‬

وكانت‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬عديدة‭ ‬قد‭ ‬تداولت‭ ‬نبا‭ ‬وفاة‭ ‬ملكة‭ ‬جمال‭ ‬أمريكية‭ ‬في‭ ‬حادثة‭ ‬تحطّم‭ ‬طائرة،‭ ‬وذلك‭ ‬قبل‭ ‬أسابيع‭ ‬قليلة‭ ‬من‭ ‬مشاركتها‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬مقررة‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬ملكة‭ ‬جمال،‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الدولة‭ ‬في‭ ‬بلادها‭.‬

ووفقا‭ ‬لما‭ ‬ذكرته‭ ‬تقارير‭ ‬صحفية‭ ‬فإن‭ ‬حادثة‭ ‬تحطم‭ ‬الطائرة،‭ ‬أسفر‭ ‬عن‭ ‬سقوط‭ ‬ضحية‭ ‬وحيدة‭ ‬وهي‭ ‬فتاة‭ ‬تدعى‭ ‬ليك‭ ‬ليتل‭ ‬وتبلغ‭ ‬من‭ ‬العمر‭ ‬18‭ ‬عامًا،‭ ‬وكانت‭ ‬تقود‭ ‬الطائرة‭ ‬المنكوبة‭ ‬بنفسها‭. ‬تفاصيل‭ ‬الحادث‭ ‬جاء‭ ‬فيها‭ ‬أن‭ ‬ملكة‭ ‬الجمال‭ ‬عانت‭ ‬من‭ ‬حروق‭ ‬بليغة‭ ‬بعد‭ ‬أن‭ ‬اشتعلت‭ ‬النيران‭ ‬في‭ ‬طائرتها‭ ‬الصغيرة،‭ ‬قبل‭ ‬سقوطها‭ ‬في‭ ‬ملعب‭ ‬جولف‭ ‬وتوفيت‭ ‬بعدما‭ ‬تم‭ ‬نقلها‭ ‬جوًّا‭ ‬إلى‭ ‬مستشفى‭ ‬في‭ ‬ممفيس‭. ‬يُذكر‭ ‬أنّ‭ ‬ليك‭ ‬ليتل‭ ‬كانت‭ ‬قد‭ ‬تُوّجت‭ ‬ملكة‭ ‬جمال‭ ‬الضيافة‭ ‬في‭ ‬مدينتها‭ ‬ستاركفيل‭ ‬بولاية‭ ‬مسيسيبي‭ ‬الأمريكية،‭ ‬وكانت‭ ‬ستشارك‭ ‬في‭ ‬مسابقة‭ ‬ملكة‭ ‬جمال‭ ‬على‭ ‬مستوى‭ ‬الولاية،‭ ‬ستنظّم‭ ‬في‭ ‬أواخر‭ ‬الشهر‭ ‬الجاري‭.‬

كما‭ ‬أنّ‭ ‬حلمها‭ ‬كان‭ ‬أن‭ ‬تصبح‭ ‬طيارة‭ ‬في‭ ‬شركة‭ ‬فيديكس‭ ‬لخدمات‭ ‬توصيل‭ ‬البريد‭ ‬السريع‭ ‬حول‭ ‬العالم،‭ ‬إضافة‭ ‬لكونها‭ ‬كانت‭ ‬ستبدأ‭ ‬دراستها‭ ‬بعلم‭ ‬أمراض‭ ‬النطق‭ ‬والسمع‭ ‬في‭ ‬جامعة‭ ‬جنوب‭ ‬مسيسيبي‭.‬

مشاركة