مقبرة جماعية في حماة وقصف معرة النعمان ودير الزور وريف دمشق

188

مقبرة جماعية في حماة وقصف معرة النعمان ودير الزور وريف دمشق
قصف على حمص والصليب الأحمر يريد دخولها والجيش الحر يحذر من مجزرة
بيروت ــ ا ف ب وثقت الشبكة السورية لحقوق الإنسان سقوط 25 قتيلاً في محافظات مختلفة في البلاد، بينهم 15 قتيلاً عثر على جثامينهم في مقبرة جماعية بمدينة سيريحين في حماة، بالإضافة إلى مقتل طفلين وجندي منشق.
وبلغ عدد القتلى في حماة 15 شخصاً، و4 في إدلب، و3 في حمص وقتيل في كل من دمشق وريفها وفي درعا والحسكة.
في غضون ذلك تجدد القصف الصاروخي وإطلاق النار من الرشاشات الثقيلة منذ ساعات الصباح الأولى على معرة النعمان في إدلب، واستهدف القصف منازل في شارع المقالع مؤدياً إلى سقوط 3 قتلى وأكثر من 50 جريحاً.
وسقط عدد من الجرحى في بل الزاوية جراء الانفجارات التي هزت قرية أورم الجوز ، كما تعرضت قرية دير الشرقي لقصف مماثل.
ويتعرض حي الحميرة في دوما بريف دمشق لقصف كثيف حيث سقطت 15 قذيفة خلال دقائق كما أفاد ناشطون، ولم تتوفر معلومات حول حصيلة ضحايا القصف حتى الآن.
ورصد ناشطون دخول 15 ناقلة جند من نوع زيل ودبابتين ومضاد طيران إلى دوما إضافة إلى عدد من السيارات التي تقل عناصر من الشبيحة وعدد من سيارات البيك أب قادمة من زملكا .
وهزت أصوات انفجارات حي الجبيلة في دير الزور جراء قصف مدفعي من قبل قوات جيش النظام، وأكد ناشطون أن القصف لا يزال مستمراً. وتواجه مدينة دير الزور نقصاً حاداً في المواد الطبية والكوادر الإغاثية في ظل تزايد أعداد الجرحى جراء القصف وقد عدت منطقة منكوبة.
وسقطت 25 قذيفة على أهداف محيطة في بلدة حوران بدرعا جراء قصف الطائرات، كما تتعرضقرية غصم ومعرية لقصف مماثل بالطائرات. كما تعرضت مدينة تلبيسة في حمص لقصف عنيف بالمدفعية الثقيلة، وتعرض حي الوعر لقصف بثلاثين قذيفة أطلقت باتجاه الأحياء السكنية.
في الوقت نفسه، نقل المجلس الوطني السوري المعارض نداء استغاثة جديدا وجهه اهالي حمص الى العالم لانقاذهم قبل فوات الاوان .
وافادت الهيئة العامة للثورة في بيانات امس عن قصف عنيف على حي الحميدية بالصواريخ والمدفعية ، مشيرة الى ان الانفجارات تهز الحي وتتصاعد أعمدة الدخان جراء القصف .
كما اشارت الى تجدد القصف على حي جورة الشياح في المدينة، وعلى مدينة تلبيسة في محافظة حمص. واظهرت اشرطة فيديو التقطها ناشطون ونشرت على موقع يوتيوب الالكتروني، دوي القصف على تلبيسة، مع سحب كثيفة من الدخان. وذكر المرصد السوري لحقوق الانسان في بيان ان مواطنا استشهد اثر اصابته برصاص قناص بعد منتصف ليل الاحد الاثنين في حي القرابيص في حمص . وتوجه المجلس العسكري الأعلى للجيش السوري الحر في بيان صدر قرابة الاولى فجرا الى الدول العربية والاسلامية والصديقة والمنظمات الدولية المعنية ، قال فيه ان النظام المجرم يحضر حشودا تقدر بمائة دبابة في اتجاه القصير ــ حمص وفي اتجاه طريق طرطوس ــ حمص وفي اتجاه شنشار ــ حمص، ما يدل بوضوح على نية النظام ارتكاب اعظم مجزرة يشهدها التاريخ .
وحمل المجلس المجتمع الدولي وهيئاته ومنظماته مسؤولية ما حصل وسيحصل في حمص.
وقال بقدر ما تتباطأون، ستدفعون ومعكم المنطقة والاقليم ثمنا باهظا لمواقفكم التي احتارت وراهنت على نظام حكم عليه الشعب والتاريخ بالموت . في المقابل، وصف نداء الاستغاثة الذي وزعه المجلس الوطني ما يجري في حمص بانه حملة ابادة جماعية مستمرة منذ عشرين يوما .
وقال النداء اننا نتعرض للقصف المتواصل العشوائي بلا رحمة ولا هوادة من راجمات الصواريخ ومن المروحيات الحربية ومن مدافع الهاون والدبابات والأسلحة الثقيلة .
واضاف انها جريمة ابادة وتطهير طائفي بابشع الادوات والطرق الهمجية ، محملا العالم مسؤولية تعرض المدينة للدمار التام وتغيير تركيبتها السكانية . وطالب بالتحرك فورا لاغاثة حمص قبل فوات الأوان، وهو سيفوت قريبا جدا . وذكر النداء بان هناك نقصا في الطعام والشراب والدواء والمشافي في حمص، مشيرا الى ان الصليب الأحمر والهلال الأحمر ممنوعان من الدخول الى احيائنا، وجرحانا يموتون باصابات وامراض يمكن علاجها بسهولة لو توفر الدواء .
ولم يتمكن الصليب الاحمر والهلال الاحمر من دخول حمص الاسبوع الماضي لاجلاء المدنيين ونقل المساعدات بسبب حدة القصف والاشتباكات العنيفة.
من جهة ثانية، افادت لجان التنسيق المحلية في رسالة الكترونية عن تعرض مدينة الأتارب في محافظة حلب لقصف من قوات النظام منذ ساعات الصباح الباكر . وتحدثت الهيئة العامة للثورة فجرا عن اطلاق النار متواصل من اسلحة ثقيلة وخفيفة استمر اكثر من ساعتين على بلدة عين ترما في ريف دمشق. كما افيد عن قصف فجرا على بلدة بصرى الشام في محافظة درعا تواصل لاكثر من ست ساعات، مشيرا الى ان الجرحى بالعشرات والمشافي الميدانية غير قادرة على استيعابهم . وقتل في اعمال عنف الاحد في سوريا 91 شخصا على الاقل، بينهم 59 مدنيا.
/6/2012 Issue 4235 – Date 26 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4235 التاريخ 26»6»2012
AZP02