مصر تهزم بوتسوانا وتنعش آمالها بالتأهل لأمم أفريقيا

604

مصر تهزم بوتسوانا وتنعش آمالها بالتأهل لأمم أفريقيا

{ مدن – رويترز: حافظت مصر على آمالها الضعيفة في التأهل لكأس الامم الافريقية لكرة القدم بفوزها 2-0 خارج ملعبها على بوتسوانا لتحقق أول انتصار رسمي تحت قيادة المدرب شوقي غريب.

ومنح محمد النني لاعب وسط بازل التقدم لمصر بتسديدة قوية من 25 مترا في الزاوية العليا للمرمى بعد 56 دقيقة وضاعف محمد صلاح مهاجم تشيلسي النتيجة في الدقيقة 62.

ووضعت مصر أول ثلاث نقاط في رصيدها بالمجموعة السابعة للتصفيات مقابل ست نقاط من مباراتين لكل من تونس والسنغال.

وأمضى المنتخب المصري أغلب زمن المباراة في نصف ملعب بوتسوانا التي نادرا ما اختبرت الحارس أحمد الشناوي طيلة 90 دقيقة.

وأجرى غريب – الذي حقق انتصارين في مباراتين وديتين فقط في ست مباريات مع مصر منذ تولى المسؤولية خلفا للامريكي بوب برادلي بنهاية العام الماضي – عدة تغييرات على تشكيلته الأساسية بعد الهزيمة في أول مباراتين بالتصفيات أمام السنغال وتونس.

ومنح غريب الفرصة للاعب وسط الإسماعيلي عمرو السولية المتألق في بداية الموسم على حساب حسام غالي البعيد عن مستواه كما استبدل قلبي الدفاع علي غزال وأحمد سعيد (اوكا) بثنائي الأهلي محمد نجيب وسعد سمير.

ورغم السيطرة إلا أن مصر اكتفت بمحاولات بعيدة عن المرمى في أول ربع ساعة عن طريق المهاجم عمرو جمال والسولية.

واقترب السولية من التسجيل إلا أنه سدد برأسه خارج المرمى بقليل عقب تمريرة من وليد سليمان داخل منطقة الجزاء بعد 30 دقيقة وكاد صلاح أن يفتتح التسجيل في الدقيقة التالية إثر عمل جيد في الجهة اليمنى لمنطقة الجزاء لكنه سدد بين يدي الحارس.

وتواصل الضغط المصري في الشوط الثاني وترجم الضيوف تفوقهم حين هز النني الشباك بتسديدة هائلة.

وهيأ جمال مهاجم الأهلي الكرة الى صلاح عند حافة منطقة الجزاء ليسدد في الزاوية البعيدة محرزا الهدف الثاني لمصر بعد ثماني دقائق أخرى.

واعترف شوقي غريب المدير الفني لمنتخب مصر أن الفوز على بتسوانا بهدفين دون رد خارج القاهرة في الجولة الثالثة من التصفيات المؤهلة لكأس الأمم الأفريقية 2015، ساهم في بقائه فترة أطول في منصبه. وقال غريب عقب المباراة: “الفوز على بتسوانا أجل إقالتي، كما أجل حلم كل مدرب كان يجهز شنطته لقيادة المنتخب في المباراة القادمة، وأكدت أكثر من مرة أنني سأرحل لو فشلنا في التأهل للنهائيات، ولكن الحمد لله نجحنا في تحقيق فوز هام، أهديه لشعب مصر الذي يحتفل بانتصار أكتوبر”.

وأضاف المدير الفني للفراعنة عبر قناة “بي إن سبورت”: “الأداء كان سيئاً في أول مباراتين، لذا خسرنا أمام السنغال وتونس، ولكن اليوم كان الأداء جيداً للغاية، والتزم اللاعبون بكافة تعليمات الجهاز الفني”.

وأرجع شوقي غريب الفوز على بتسوانا بسبب انطلاق مسابقة الدوري في مصر، مما جعله لا يعاني بعد استبعاد أربعة لاعبين بسبب الإصابة، عكس الحال في مواجهتي السنغال وتونس، حيث كان الفريق المصري يعاني من نقص حاد في الصفوف. وأوضح أنه أبلغ لاعبيه أن المنتخب البتسواني يتراجع مستواه البدني بشدة في الشوط الثاني، وهو ما لاحظه أثناء دراسة المنافس في مباراتيه السابقتين، حيث خسر أمام تونس في آخر 15 دقيقة، ونفس الأمر تكرر أمام السنغال.

مشاركة