مصرع 19 شخصاً بحادث مروري في المكسيك

مصرع 19 شخصاً بحادث مروري في المكسيك

حريق يأتي على آلاف القطع الفنية في الكونغو

{ مكسيكو (أ ف ب) – لقي 19 شخصاً على الأقلّ مصرعهم وأصيب 13 آخرون بجروح في حادث مروري مروّع وقع السبت على طريق سريع في وسط المكسيك، بحسب ما أعلنت السلطات.وقالت الهيئة الفدرالية المسؤولة عن السلامة المرورية كابوف في بيان إنّ الحادث وقع في مدينة شالكو (11 كلم جنوب مكسيكو) في مركز لدفع رسوم العبور لاستخدام الطريق السريع الذي يربط العاصمة بمدينة بويبلا.وأضافت أنّ (شاحنة بلا مكابح اجتاحت طابوراً من ستّ سيارات كانت تنتظر دورها لدفع رسم العبور ممّا أدّى إلى الكارثة).وبسبب قوة الصدمة اشتعلت النيران في عدد من السيارات.ومن بين القتلى سائق الشاحنة، وفق المصدر نفسه.

على صعيد اخر تبحث فرق إغاثة عن سبّاح فُقد أثره قبالة السواحل الأسترالية الغربية، بعدما أفاد شهود عن تعرضه لهجوم من سمكتي قرش، على ما أعلنت وسائل إعلام محلية.وقالت الشرطة البحرية في بيان إنها (تنسق حاليا عمليات بحث في البحر عن شخص مفقود في المنطقة). ولم يقدّم المسؤولون أي تفاصيل إضافية. وأشارت شرطة أستراليا الغربية إلى أنها تلقت طلبا للتدخل في شاطئ بورت بيتش على بعد حوالى نصف ساعة بالسيارة إلى الجنوب من مدينة بيرث، بعد بلاغ بشأن هجوم من سمكة قرش صباح السبت.وأفادت قناة ايه بي سي الأسترالية نقلا عن شهود في قارب صغير قرب الموقع الذي كان يسبح فيه الرجل أن سمكتي قرش تسببتا بالحادثة.وهرع الشهود في المركب إلى الشاطئ لتنبيه السباحين بضرورة الخروج من الماء.وقالت المفتشة بالوكالة في شرطة أستراليا الغربية إيما بارنز إن (الشهود قاموا بعمل بطولي وشجاع للغاية). وأُغلقت شواطئ المنطقة إثر هذه المعلومات. كما أتى حريق مجهول المصدر على 25 ألف قطعة أو عمل فني في متحف غونغو في غرب الكونغو الديموقراطية بينها أقنعة بنديه الشهيرة، على ما أفادت مصادر محلية السبت.وقال مؤسس ومدير المتحف الواقع في مقاطعة كويلو أريستوت كيبالا لوكالة فرانس برس إن (الحريق اندلع ليل الخميس الجمعة. سمعت ضربة مدفع قوية قرابة الساعة الاولى بعد منتصف الليل (23,00 ت غ) المتحف كان يضم أكثر من 25  ألف قطعة أو عمل فني بقيمة 15 مليون دولار. لم نستطع أن ننقذ حتى قطعة واحدة).وأضاف (الأسباب المحددة لهذا العمل المشين لا تزال مجهولة. لكني أعلم أنني لطالما حوربت من سياسيين كثر في البلاد).وأكد المسؤول في غونغو جواكيم كوسامبا لوكالة فرانس برس أن (الأعمال الفنية التي كان يضمها المتحف، خصوصا أقنعة قبيلة بنديه الشهيرة، تعود إلى 1890 بالنسبة لبعضها و1900 أو 1925  لبعضها الآخر). وقال (لم يتم التعرف بعد على المذنبين المفترضين). وكان المبنى البالغة مساحته 20  مترا على عشرة أمتار، أنشئ سنة 2008  بفضل تمويل من التعاونية التقنية البلجيكية بلغ 37 ألف دولار.

بقية الخبر على موقع (الزمان)

وأسف كيبالا لأن النيران أتت على الموقع بالكامل، مشيرا إلى أن (المتحف كان سيشكل موقعا رئيسيا ضمن فعاليات مهرجان غونغو الدولي في تموز 2022).

مشاركة