مصدر مصري يكشف لـ (الزمان) عن اتصالات عربية مع بغداد لمنع تهديد ميليشيات لأمن الخليج

533

القاهرة‭ – ‬مصطفى‭ ‬عمارة

كشف‭ ‬مصدر‭ ‬دبلوماسي‭ ‬رفيع‭ ‬المستوى‭ ‬فى‭ ‬تصريحات‭ ‬خاصة‭ ‬لمراسل‭ ‬الزمان‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬ان‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الدول‭ ‬العربيه‭ ‬والخليجيه‭ ‬اجرت‭ ‬خلال‭ ‬الايام‭ ‬الماضيه‭ ‬اتصالات‭ ‬مع‭ ‬الحكومة‭ ‬العراقيه‭ ‬لمنع‭ ‬استخدام‭ ‬ايران‭ ‬لميلشيات‭ ‬عراقية‭ ‬موالية‭ ‬لها‭ ‬لتهديد‭ ‬امن‭ ‬الخليج‭ ‬واستخدامها‭ ‬فى‭ ‬حرب‭ ‬بالوكالة‭ ‬نيابة‭ ‬عن‭ ‬ايران‭ ‬،خاصة‭ ‬بعد‭ ‬ورود‭ ‬انباء‭ ‬عن‭ ‬قيام‭ ‬قاسم‭ ‬سليمانى‭ ‬بتزويد‭ ‬ميلشيات‭ ‬عراقيه‭ ‬بشحنات‭ ‬صواريخ‭ ‬لاستهداف‭ ‬قوات‭ ‬التحالف‭ ‬الدولى‭ ‬والسفاره‭ ‬الامريكيه‭ ‬فى‭ ‬بغداد‭ ‬والشركات‭ ‬النفطيه‭ ‬الغربيه‭ ‬العامله‭ ‬فى‭ ‬الجنوب‭ ‬ونقل‭ ‬مجموعه‭ ‬من‭ ‬الصواريخ‭ ‬الى‭ ‬سوريا‭ ‬عبر‭ ‬الانباء‭ ‬فى‭ ‬السياق‭ ‬ذاته‭ ‬استبعد‭ ‬عدد‭ ‬من‭ ‬الخبراء‭ ‬المختصين‭ ‬بالشأن‭ ‬الايرانى‭ ‬حدوث‭ ‬مواجهه‭ ‬شامله‭ ‬بين‭ ‬الولايات‭ ‬المتحده‭ ‬وايران‭.‬

‭ ‬وفى‭ ‬هذا‭ ‬الاطار‭ ‬قال‭ ‬د‭ ‬/‭ ‬محمد‭ ‬محسن‭ ‬ابو‭ ‬النور‭ ‬رئيس‭ ‬المنتدى‭ ‬العربى‭ ‬لتحليل‭ ‬السياسات‭ ‬الايرانيه‭ ‬ان‭ ‬وصول‭ ‬الامور‭ ‬بين‭ ‬الولايات‭ ‬المتحده‭ ‬وايران‭ ‬الى‭ ‬حرب‭ ‬شامله‭ ‬امر‭ ‬مستبعد‭ ‬خاصه‭ ‬على‭ ‬المدى‭ ‬القريب‭ ‬ولكن‭ ‬يمكن‭ ‬ان‭ ‬تحدث‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬المتوسط‭ ‬او‭ ‬البعيد‭ ‬عمليات‭ ‬كبيره‭ ‬بين‭ ‬الطرفين‭ ‬لان‭ ‬القرار‭ ‬النهائى‭ ‬لشن‭ ‬الحرب‭ ‬يحتاج‭ ‬الى‭ ‬عوامل‭ ‬اخرى‭ ‬غير‭ ‬متوافره‭ ‬وعن‭ ‬السيناريوهات‭ ‬المحتمله‭ ‬قال‭ ‬ان‭ ‬امريكا‭ ‬سوف‭ ‬تزيد‭ ‬من‭ ‬حرب‭ ‬العقوبات‭ ‬ضد‭ ‬ايران‭ ‬وتجفيف‭ ‬منابع‭ ‬الاقتصاد‭ ‬الايرانى‭ ‬اما‭ ‬السيناريو‭ ‬الثانى‭ ‬فهو‭ ‬قيام‭ ‬ايران‭ ‬بضربات‭ ‬استباقيه‭ ‬ضد‭ ‬المصالح‭ ‬الامريكيه‭ ‬لاختبار‭ ‬رد‭ ‬فعل‭ ‬الولايات‭ ‬المتحده‭ ‬ويمكن‭ ‬لايران‭ ‬ان‭ ‬تحرك‭ ‬بعض‭ ‬ميلشياتها‭ ‬فى‭ ‬سوريا‭ ‬والعراق‭ ‬ضد‭ ‬المصالح‭ ‬الامريكيه‭ ‬واضاف‭ ‬د‭ ‬/‭ ‬سعيد‭ ‬الصباغ‭ ‬استاذ‭ ‬الدراسات‭ ‬الايرانيه‭ ‬بجامعتى‭ ‬عين‭ ‬شمس‭ ‬وام‭ ‬القرى‭ ‬ان‭ ‬الولايات‭ ‬المتحده‭ ‬قد‭ ‬تلجأ‭ ‬لتعزيز‭ ‬الانقسامات‭ ‬الداخليه‭ ‬وتفتيت‭ ‬اواصال‭ ‬ايران‭ ‬واضاف‭ ‬ان‭ ‬الولايات‭ ‬المتحده‭ ‬واسرائيل‭ ‬مخترقين‭ ‬اجهزه‭ ‬الدوله‭ ‬فى‭ ‬ايران‭ ‬وان‭ ‬عملائهم‭ ‬لديهم‭ ‬قدره‭ ‬على‭ ‬اشعال‭ ‬حرب‭ ‬اهليه‭ ‬وترتيب‭ ‬الاوضاع‭ ‬لتبريد‭ ‬ايران‭ ‬او‭ ‬تحييدها‭ ‬فى‭ ‬العراق‭ ‬ولبنان‭ ‬واليمن‭ ‬وهى‭ ‬بدايه‭ ‬لنهايه‭ ‬النظام‭ ‬الايرانى‭ ‬فى‭ ‬المنطقه‭ .‬

مشاركة