مصدرمصري لـ (الزمان): السيسي أبلغ أبو مازن رفض منح جزء من سيناء لتنفيذ صفقة القرن

385

القاهرة‭ – ‬مصطفى‭ ‬عمارة

كشف‭ ‬مصدر‭ ‬دبلوماسي‭ ‬رفيع‭ ‬المستوى‭ ‬فى‭ ‬تصريحات‭ ‬خاصة‭ ‬لمراسل‭ ‬الزمان‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬ان‭ ‬الرئيس‭ ‬المصري‭ ‬عبدالفتاح‭  ‬السيسى‭ ‬ابلغ‭ ‬الرئيس‭ ‬الفلسطيني‭ ‬ابو‭ ‬مازن‭ ‬خلال‭ ‬لقائهما‭ ‬معا‭ ‬دعم‭ ‬مصر‭ ‬الكامل‭ ‬للموقف‭ ‬الفلسطيني‭ ‬في‭ ‬مواجهة‭ ‬الضغوط‭ ‬الامريكية‭ ‬لتنفيذ‭ ‬مايسمى‭ ‬بصفقة‭ ‬القرن‭ ‬،وانها‭ ‬أبلغت‭ ‬الادارة‭ ‬الامريكية‭ ‬ان‭ ‬مصر‭ ‬ترفض‭ ‬التنازل‭ ‬عن‭ ‬جزء‭ ‬من‭ ‬أراضيها‭ ‬في‭ ‬سيناء‭ ‬كوطن‭ ‬بديل‭ ‬للفلسطينيين‭ ‬لتنفيذ‭ ‬تلك‭ ‬الصفقة‭ ‬لأنّ‭ ‬ذلك‭ ‬مرفوض‭ ‬شعبياً‭.‬

‭ ‬في‭ ‬الوقت‭ ‬نفسه‭ ‬طالب‭ ‬الرئيس‭ ‬المصري‭ ‬من‭ ‬ابو‭ ‬مازن‭ ‬التجاوب‭ ‬مع‭ ‬الجهود‭ ‬المصرية‭ ‬لتحقيق‭ ‬المصالحة‭ ‬لأنّ‭ ‬ذلك‭ ‬هو‭ ‬السبيل‭ ‬الوحيد‭ ‬لمواجهة‭ ‬الضغوط‭ ‬الامريكيه‭ ‬لتنفيذ‭ ‬تلك‭ ‬الصفقة‭.  ‬ومن‭ ‬المنتظر‭ ‬ان‭ ‬تستأنف‭ ‬مصر‭ ‬جهودها‭ ‬فى‭ ‬الايام‭ ‬القادمة‭ ‬فيما‭ ‬يتعلق‭ ‬بملف‭ ‬المصالحة‭.  ‬فى‭ ‬السياق‭ ‬ذاته‭ ‬كشف‭ ‬عضو‭ ‬اللجنة‭ ‬المركزية‭ ‬لحركة‭ ‬فتح‭ ‬عباس‭ ‬زكي‭ ‬فى‭ ‬تصريحات‭ ‬خاصة‭ ‬لمراسل‭ ‬الزمان‭ ‬في‭ ‬القاهرة‭ ‬ان‭ ‬ابو‭ ‬مازن‭ ‬اطلع‭ ‬السيسي‭ ‬باقدام‭ ‬دوله‭ ‬عربية‭ ‬على‭ ‬تطبيع‭ ‬علاقاتها‭ ‬مع‭ ‬اسرائيل‭ ‬سراً‭ ‬،‭ ‬وان‭ ‬مصر‭ ‬هي‭ ‬الدولة‭ ‬الوحيدة‭ ‬القادرة‭ ‬على‭ ‬وقف‭ ‬تلك‭ ‬المحاولات‭ ‬التى‭ ‬تقضي‭ ‬على‭ ‬آمال‭ ‬الفلسطينيين‭ . ‬وعن‭ ‬نية‭ ‬ابو‭ ‬مازن‭ ‬عقد‭ ‬لقاء‭ ‬مع‭ ‬نتنياهو‭ ‬فى‭ ‬موسكو،‭ ‬قال‭ ‬انه‭ ‬اذا‭ ‬حدث‭ ‬ذلك‭ ‬فسوف‭ ‬يكون‭ ‬بالتنسيق‭ ‬مع‭ ‬مصر‭ ‬وموافقه‭ ‬روسيا‭ ‬لعقد‭ ‬اللقاء‭ ‬بدوره‭ ‬قال‭ ‬عضو‭ ‬المجلس‭ ‬الثوري‭ ‬لحركه‭ ‬فتح‭ ‬قال‭ ‬ان‭ ‬امريكا‭ ‬تقول‭ ‬ان‭ ‬الاسرائيليين‭ ‬والفلسطينيين‭ ‬وحدهم‭ ‬لهم‭ ‬الحق‭ ‬فى‭ ‬الموافقه‭ ‬عليها‭ ‬لكنها‭ ‬تضغط‭ ‬فقط‭ ‬على‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬لتقديم‭ ‬التنازلات‭ ‬عن‭ ‬المنطقه‭ ‬فى‭ ‬الضفه‭.  ‬فيما‭ ‬اعتبر‭ ‬نبيل‭ ‬شعث‭ ‬مستشار‭ ‬الرئيس‭ ‬الفلسطينى‭ ‬للعلاقات‭ ‬الدوليه‭ ‬ان‭ ‬صفقه‭ ‬القرن‭ ‬جريمه‭ ‬امريكيه‭ ‬فى‭ ‬حق‭ ‬الفلسطينيين‭ ‬وبالتالى‭ ‬فهى‭ ‬تعد‭ ‬تدميرا‭ ‬لعملية‭ ‬السلام‭ ‬وطالب‭ ‬شعث‭ ‬الدول‭ ‬العربيه‭ ‬بتقديم‭ ‬الدعم‭ ‬للسلطة‭ ‬الفلسطينية‭ ‬لمواجهة‭ ‬صفقه‭ ‬القرن‭ ‬من‭ ‬ناحيه‭ ‬اخرى‭ ‬اكد‭ ‬وزراء‭ ‬الخارجية‭ ‬فى‭ ‬اجتماعهم‭ ‬امس‭ ‬بمقر‭ ‬جامعة‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬تمسك‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬بمبادرة‭ ‬السلام‭ ‬والتى‭ ‬طرحتها‭ ‬عام‭ ‬2002‭ ‬لانها‭ ‬قائمه‭ ‬على‭ ‬قرارات‭ ‬الشرعية‭ ‬الدولية‭ ‬وانها‭ ‬ترفض‭ ‬صفقة‭ ‬القرن‭ ‬لانها‭ ‬لا‭ ‬تستند‭ ‬الى‭ ‬الشرعية‭ ‬الدولية‭.

كما‭ ‬اكد‭ ‬الوزراء‭ ‬دعمهم‭ ‬خطة‭ ‬ابو‭ ‬مازن‭ ‬التي‭ ‬قدمها‭ ‬فى‭ ‬مجلس‭ ‬الامن‭ ‬عام‭ ‬2018‭ ‬واكد‭ ‬الوزراء‭ ‬التزام‭ ‬الدول‭ ‬العربية‭ ‬باتخاذ‭ ‬الاجراءات‭ ‬اللازمة‭ ‬لحماية‭ ‬مدينه‭ ‬القدس‭ ‬والحفاظ‭ ‬على‭ ‬هويتها‭ ‬العربية‭ ‬ومكانتها‭ ‬القانونية‭ ‬والتاريخية‭ ‬ضد‭ ‬سياسات‭ ‬اسرائيل‭ ‬وضد‭ ‬اي‭ ‬قرار‭ ‬يعترف‭ ‬بها‭ ‬كعاصمة‭ ‬لدولة‭ ‬اسرائيل‭ .‬

مشاركة