مصادر لبنانية لـ الزمان السلفيون يخططون لإمارة تواجه حزب الله


مصادر لبنانية لـ الزمان السلفيون يخططون لإمارة تواجه حزب الله
الجيش يحاصر عرسال لليوم الثالث
بيروت ــ الزمان
قال شهود امس ان دبابات وآليات الجيش اللبناني ما زالت تحاصر منطقة عرسال، شمال لبنان، من كل أطرافها لليوم الثالث على التوالي.
وأوضح الشهود أن الجيش استقدم امس تعزيزات اضافية الى المنطقة لدعم الحواجز المتنقلة والثابتة على مشارف واطراف البلدة .
وأشار الشهود الى أن عناصر الجيش تمشط المنطقة الجبلية بحثا عن المطلوبين المتهمين بقتل عنصرين من الجيش يوم الجمعة الماضية .
من جانبها قالت مصادر سياسية وثيقة الاطلاع لـ الزمان ان السلفيين يريدون اقامة امارة لهم تمتد من عكار وطرابلس حتى عرسال ردا على ما يسمونه كانتونان حزب الله التي يحميها بسلاحه في جنوب لبنان وضاحية بيروت ومناطق لبنانية اخرى. واضافت المصادر التي طلبت عدم ذكر اسمها في تصريحات لـ الزمان ان منطقة عرسال جزء من الحدود اللبنانية السورية ويتمركز مسلحون فيها من السلفيين يصفون انفسهم بانهم من اصار الثورة في سوريا لكن لهم مارب اخرى وفق المصادر ذاتها. وقالت المصادر ان المسلحين المتمركزين في عرسان يحاولون الاستفادة من المناخ اللبناني خاصة وان السلاح اللاشرعي اقوى من الدولة وان حزب الله قد اقام كانتونات خاصة به مما شجع الجهات السلفية الى رفع شعارات اقامة امارة خاصة في المناطق السنية متذرعة بسلاح حزب الله.
واضافت المصادر ان ذلك يهدد بالتفكك على مستوى الدولة والارض.
من جانبه أصدر القضاء اللبناني، امس، مذكرة توقيف غيابية بحق رئيس مكتب الأمن القومي السوري اللواء علي مملوك على خلفية اتهامه في قضية نقل متفجرات الى لبنان والمتهم فيها الوزير السابق ميشال سماحة.
وقال مصدر قضائي أن قاضي التحقيق العسكري الأول رياض أبو غيدا أصدر مذكرة توقيف في حق رئيس مكتب الأمن الوطني السوري اللواء علي مملوك على خلفية ضلوعه في نقل متفجرات في سيارة الوزير اللبناني السابق ميشال سماحة الموقوف لدى القضاء منذ آب الماضي.
واحال قاضي التحقيق ملف التحقيقات التي أجراها الى المدعي العام العسكري صقر صقر، لوضع مطالعته القانونية تمهيداً لاصدار القاضي أبو غيدا قراره الاتهامي في القضية التي صدر فيها مذكرة توقيف غيابية بحق مملوك ومساعده العقيد عدنان، الذي لم تعرف كامل هويته .
و كان القضاء اللبناني قد أصدر في مطلع ديسمبر الماضي مذكرات استدعاء لمملوك والضابط عدنان الذي ورد اسمه في التحقيق في قضية سماحة الى المحكمة العسكرية كمدعى عليهما، ومستشارة الرئيس السوري بثينة شعبان كشاهدة.
والجدير بالذكر أن مملوك هو أرفع مسؤول أمني في سوريا حيث يشرف على الأجهزة الاستخباراتية والأمنية في الدولة، وهو سني من دمشق عمل طوال حياته المهنية في مجال الاستخبارات.
وكان سماحة الذي عمل وزيرا للاعلام في حكومة سعد الحريري العام 2003 و المعروف بقربه من النظام السوري قد اعتقل في أغسطس الماضي.

AZP01

مشاركة