مصادر: قرب سفر الناشطين الأمريكيين الممنوعين من السفر

366

مصادر: قرب سفر الناشطين الأمريكيين الممنوعين من السفر
القاهرة ــ الزمان
كشفت مصادر دبلوماسية رفيعة المستوي ان الاتصالات التي جرت في الساعات الاخيرة بين المجلس العسكري والادارة الامريكية عبر القنوات الدبلوماسية اسفرت عن قرب التوصل الي اتفاق عن السماح بسفر الناشطين الامريكيين الستة العاملين في مجال منظمات المجتمع المدني مع ابقاء قضيتهم معلقة في القضاء واضافت المصادر ان السفيرة الامريكية ان باترسون طلبت خلال لقائها بسعد الكتاتني رئيس البرلمان المصري التوسط لحل تلك المشكلة في الوقت نفسه استبعد د. حسام عيسي استاذ القانون الدولي صدور قرار بمنع اعضاء المجلس العسكري من دخول الولايات المتحدة كرد فعل انتقامي علي تلك الازمة متوقعا عودة العلاقات الي طبيعتها في الايام القادمة.
ولفت الخبير بمركز الاخرام للدراسات السياسية والاستراتيجية الدكتور عمرو هاشم الي انه من البداية كان يجب حل الازمة بصورة ودية وان لا تتطور للدخول في امور التقاضي التي لن تستطيع مصر تحملها. لافتا الي انه لو صدر قرار المنع سيكون رد فعل اوليا من الممكن ان تاتي بعده قرارات اخري وتهديدات بوقف الدعم والعلاقات التجارية وتعطيل بعض المصالح المصرية. وقال القيادي بحزب الاشتراكي المصري بهاء الدين شعبان ان وصول العلاقات بين مصر والولايات المتحدة الامريكية يشير الي مستوي كبير من التدهور علي خلفية قضية منظمات المجتمع المدني يدعو للدهشة مشيرا الي ان تهديد امريكا بالتصعيد ضد ابو النجا او احد اعضاء المجلس العسكري هو نوع من انواع لي الذراع ضد الادارة المصرية كما انه نوع من انواع قرص الاذن للمجلس العسكري. وفي المقابل قال الدكتورة فايزة ابو النجا وزيرة التعاون الدولي ان مصر لن تقبل اي تهديدات او شروط من امريكا فالمساعدات التي تقدمها ليست منحة لكنها مبنية علي المصالح المشتركة داعية المسئولين الامريكيين الي مراعاة هذا البعد لان القاهرة لا تقبل المساس بالسيادة المصرية عبر التلويح بالمساعدات وفي اطار لعبة الشد والجذب لجا المجلس العسكري الي العتاب الرقيق بعيدا عن التصعيد المتبادل حيث ارسل وفدا عسكريا السبت الماضي الي واشنطن قام حسب تاكيدات الخبراء بتوضيح الموقف وازالة سوء الفهم الحادث بين البلدين.
/2/2012 Issue 4113 – Date 4- Azzaman International Newspape
جريدة »الزمان« الدولية – العدد 4113 – التاريخ 4/2/2012
AZP02

مشاركة