مسلحون يقتلون ضابطاً وخمسة جنود مصريين قرب حدود ليبيا


مسلحون يقتلون ضابطاً وخمسة جنود مصريين قرب حدود ليبيا
مجلس الدولة يراجع قانون مجلس النواب والرئاسة لـ الزمان ندرس لتعديله
القاهرة ــ مصطفى عمارة
اعلن المتحدث الرسمي باسم الجيش المصري ان ستة عسكريين من قوات حرس الحدود قتلوا ليل السبت الاحد قرب الحدود المصرية الليبية شمال غرب البلاد في هجوم شنه مهربو اسلحة. واكد المتحدث في بيان نشره على صفحته على فيسبوك ان ضابطا و5 جنود من قوات حرس الحدود قتلوا على اثر استهدافهم من قبل بعض المهربين والخارجين عن القانون أثناء تنفيذ إحدى الدوريات بمنطقة جبلية بالواحات .
على صعيد آخر تسلم مجلس الدولة قانوني مباشرة الحقوق السياسية ومجلس النواب لمراجعتهما واعطاء الراي القانوني فيهما. ياتي هذا في الوقت الذي كشفت مصادر بالرئاسة المصرية ل الزمان أن اللجنة الرئاسية المكلفة بتعديل قانوني مباشرة الحقوق السياسية، ومجلس النواب، تدرس تعديل نسبة المقاعد فى النظام المختلط، الذى نص عليه مشروع قانون النواب بتخصيص 80 لـ الفردي و20 لـ القوائم استجابة للرؤية المقدمة من بعض الأحزاب والقوى السياسية، من بينها أحزاب النور، والوفد، والمصري الديمقراطي الاجتماعي، وتحالف التيار المدني التى طالبت بتخصيص ثلثي المقاعد لنظام القوائم، والثلث لـ الفردي أو المناصفة بين النظامين على أقل تقدير.
وكانت الأحزاب قد هددت بمقاطعة الانتخابات البرلمانية، حال صدور القانون بنسب 80 فردي و20 قوائم . وكانت الاحزاب المصرية قد ابدت اعتراضها علي قانون انتخابات مجلس النواب، وأعلن عدد منها أنها ستقدم رؤيتها وتصورها عن المواد محل الخلاف للرئاسة قبل إصدار القانون، وانتقدت الأحزاب النص بالقانون على اشتراط الترشح فى الموطن الانتخابي، وأكدت أن هذا الشرط يعد مخالفا للدستور وا عراف البرلمانية. وقال عاطف مغاوري، نائب رئيس حزب التجمع، إن اختصاصات مجلس النواب تخص دوائر الجمهورية بأكملها، فالنائب يمثل المجتمع بأكمله وليس دائرة انتخابية بعينها، بشرط أن يكون الصوت الانتخابي فى دائرة الموطن. وأضاف مغاوري أن أغلب الأحزاب أكدت رفضها مبلغ التأمين المقدر بخمسة آلاف جنيه مقارنة بتأمين الانتخابات الماضية البالغة قيمته ألف جنيه.
AZP01

مشاركة