مسلحون ليبيون يخطفون 80 تونسياً بين رأس جدير وطرابلس

473

مسلحون ليبيون يخطفون 80 تونسياً بين رأس جدير وطرابلس
تونس ــ الجزائر ــ الزمان أعلن مسؤول في وزارة الخارجية التونسية امس أن مجموعة ليبية مسلحة اختطفت منذ مساء الاثنين 80 تونسيا على الطريق التي تربط بين معبر رأس الجدير الحدودي المشترك بين تونس وليبيا، والعاصمة الليبية طرابلس. على صعيد آخر انهى رئيس المجلس الوطني الانتقالي الليبي مصطفى عبد الجليل زيارة رسمية استمرت يومين الى الجزائر بدعوة من الرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة بحثت خلالها القضايا الامنية وتم توقيع خارطة طريق. واتفق البلدان على اقامة تعاون امني من اجل حماية حدودهما والتصدي للارهاب وعلى ان يلتزم كل بلد بالحؤول دون استعمال اراضيه لتهديد الامن في البلد الاخر، حسب ما جاء في بيان بثته وكالة الانباء الجزائرية. وقال سمير الجماعي مدير الشؤون القنصلية بوزارة الخارجية التونسية في مؤتمر صحافي الثلاثاء ان السلطات التونسية شرعت في اجراء اتصالات على أعلى مستوى مع نظيرتها الليبية من أجل الافراج في أسرع وقت ممكن عن التونسيين المحتجزين الذين قال انهم لم يتعرضوا لاي أي مكروه ويعاملون معاملة حسنة . وتابع المسؤول تناهى الى علمنا أن المجموعة المسلحة أفرجت عن اربعة من بين المحتجزين . واعلن أن سبب احتجاز التونسيين غير واضح . وتشهد المنطقة الحدودية بين تونس وليبيا حوادث بانتظام وتشكل مركزا لكافة عمليات التهريب. من جانبه قال رئيس الرابطة في صفاقس الأسعد الجموسي ان كتيبة مسلحة من الثوار الليبيين عمدت مساء الاثنين الى احتجاز ما بين 150 و 164 تونسيا للمطالبة باطلاق سراح اربعة ليبيين اعتقلوا في تونس . وقال الجموسي ان الرابطة تلقت نبأ الاحتجاز من خلال اتصالات هاتفية تلقتها من المحتجزين واهاليهم مشيرا الى ان الرابطة اتصلت بالسلطة القنصلية التونسية في ليبيا التي اعلمتها بانها تقوم بمساع حثيثة لحل الاشكال .
/4/2012 Issue 4177 – Date 18 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4177 التاريخ 18»4»2012
AZP01

مشاركة