مسرح الطفل يعاود نشاطه بعد توقف بسبب كورونا

329

مسرح الطفل يعاود نشاطه بعد توقف بسبب كورونا

حدث في المزرعة عمل يدخل البهجة والمتعة لقلوب تلاميذ المدارس

بغداد – ياسين ياس

من ضمن فعاليات دائرة السينما والمسرح عرضت صباح الاثنين الماضي  على مسرح الرافدين مسرحية الاطفال (حدث في المزرعة) لقسم مسرح الطفل في الدائرة وهي من تاليف واخراج محمد كاظم وحضرها حشد كبير من تلامذة المدارس ببغداد.

 وعن المسرحية قال مخرجها لـ(الزمان) ان (مسرحية حدث في المزرعة تتناول بفكرتها موضوعة التمرد ورفض الخضوع للاشخاص من الذين يعملون على اضطهاد الاخرين وسلب حقوقهم ، والغاية الرئيسية من العمل هو ايصال المعلومات والخبرات للطفل فضلا عن رفد قاموسه اللغوي بمجموعة من المفردات الجديدة وهذا العمل لايخلو من الكوميديا التي تحصل مابين الحيوانات داخل المزرعة) واضاف (هذا العمل المسرحي الموجه للطفل هو باكورة اعمال الفرقة الوطنية لمسرح الطفل بدائرة السينما والمسرح بعد انقطاع طويل بسبب جائحة كورونا التي اثرت سلبا وبشكل كبير على ديمومة واستمرار الحياة عموما ومسرح الطفل خصوصا) وختم (ونحن كاداريين ومشرفين على المسرحية حرصنا على الالتزام بارشادات خلية الازمة من خلال عملية التباعد الاجتماعي اثناء عرض المسرحية).

وعن دوره في المسرحية قال الممثل علاء عبد الجبار الشرقاوي (دوري في المسرحية شخصية الحمار الذي يحرض الحيوانات على المزارع بسبب المعاملة القاسية التي يتلقاها من الفلاح وقسوة العمل وتدور الاحداث مع مجموعة من الحيوانات التي تدعي المرض حيث يبدا الفلاح بالاهتمام والاعتناء بهم) واكد الشرقاوي على انه حرص على المشاركة في المسرحية بالرغم من تعرضه لاصابة ذراعه بالكسر اثناء التمارين وذلك حرصا لاستمرار عرض المسرحية).

وقال الممثل ظفار احمد عن دوره (دوري شخصية المزارع وهي شخصية بشرية عكس كل الشخصيات الحيوانية وتذكرنا فكرة العمل بضغط الانسان على الحيوانات واجهادها حتى تبدا بالتذمر والنفور وبهذه المناسبة نذكر الاطفال بالمعاملة الحسنة بالحيوانات الاليفة). وقال الممثل عمر ضياء الدين  (دوري في المسرحية شخصية  الكلب  وهي شخصية محورية تقود الحيوانات من خلال التوسط مابينها وبين المزارع باطار كوميدي متنوع باتجاه اضفاء الفرحة والابتسامة والبهجة لعالم الطفولة).

وضمت اسرة  المسرحية في: السنوغرافيا علي السوداني ،تمثيل عمر ضياء الدين ، بيداء رشيد ، ظفار المفرجي ، علي عبد الجبار ومنتظر الساري واشرف على المسرحية الفنان احمد حسن موسى.

مشاركة