مرعي: طريق الإتحاد للقب العربي ليس مفروشاً بالورود

سلة الوكرة تتخطى الشارقة

مرعي: طريق الإتحاد للقب العربي ليس مفروشاً بالورود

{ الإسكترية- وكالات: شدد أحمد مرعي، المدير الفني لفريق كرة السلة بالاتحاد السكندري، الخميس، على قوة البطولة العربية للأندية التي يستضيفها ناديه حاليا. وقال مرعي، في تصريحات للجنة الإعلامية للبطولة، على هامش تواجده لمتابعة مباراة الوكرة القطري والشارقة الإماراتي: الفوز الذي حققناه أمس على الميناء اليمني 120/46  ليس إلا انتصار معنوي، في بداية حملة الدفاع عن اللقب العربي. وأضاف: الجهاز الفني يفكر في كل مباراة على حدة، خاصة أن البطولة تشهد مستويات قوية من معظم الفرق المشاركة، مثل الغرافة القطري والمنامة البحريني. وتابع: مباراة الأمس كانت فرصة كبيرة لاكتساب لاعبنا المحترف، ديابتيه، المزيد من الانسجام مع الفريق، وهو ما تحقق بنسبة  60 بالمئة. واختتم: يجب أن يعلم الجميع، أن طريق الاتحاد السكندري للحفاظ على لقبه العربي لن يكون مفروشا بالورود، في ظل هذه المافسة المحتدمة والمستوى الفني المرتفع، وقد يشهد دور الثمانية أكثر من نهائي مبكر للبطولة.

وتغلب فريق السلة بالوكرة القطري، على نظيره الشارقة الإماراتي بنتيجة 78-71  في إطار البطولة العربية للأندية، التي يستضيفها الاتحاد السكندري. وتفوق الوكرة في الفترة الأولى من اللقاء بنتيجة 23-14  واستمر تفوقه في الفترة الثانية 43-32  وواصل التقدم في الفترة الثالثة 62-52. وكان الوكرة قد فاز في الجولة الأولى على اليرموك الكويتي بنتيجة 80-58. وأبدى إيهاب جلال مدرب الوكرة، سعادته بالفوز الثاني علي التوالي.

وقال جلال (طموح الجهاز الفني ولاعبي الوكرة معروف منذ البداية، وهو المنافسة على اللقب). وأضاف تنظيم البطولة في بلدي مصر، شيء مشرف، أرحب بجميع الفرق والمدربين الكبار، لكن من الصعب التوقع بهوية البطل.  وأتم هناك العديد من الفرق القوية في البطولة، الدور الأول أظهر شراسة بعض الفرق، لذلك من الصعب توقع صاحب اللقب. أما عبد الحميد إبراهيم مدرب الشارقة، أبدى غضبه وتعجبه من فريق الوكرة.

وقال إبراهيم في المؤتمر الصحفي أتعجب من تنوع جنسيات لاعبي الفريق القطري، هذا الأمر أحدث الفارق الكبير على المستوى الفني. وتابع نسعى للفوز على الزهراء التونسي، نتمسك بأمل التأهل للدور المقبل. وشدد مستاء من نظام التحكيم في البطولات العربية، لوجود لاعبين ليس من حقهم، التواجد في المباراة.

بداية بطيئة

يجب تعديل الوضع وأن يحمل اللاعب، جنسية البلد الذي يلعب لصالحه، من أجل تعزيز تقارب المستوى. أما أليكس يونج لاعب الشارقة، أبدى حزنه بعد الخسارة. وقال يونج في تصريحات للجنة الإعلامية البداية كانت بطيئة بعض الشيء، لكن سريعًا نجحنا في العودة وقاتلنا من جديد. وأضاف المباراة كانت متوازنة في أغلب الأوقات، كنا قريبين جدًا في الفترة الرابعة، تقدمنا عليهم في النتيجة، وفي الثواني الأخيرة انقلبت المبارة. وتابع بدأنا البطولة بالفوز، واليوم تعثرنا، هدفنا الآن هو المرور من دور المجموعات، لدينا 3 مباريات متبقية ولا بديل عن الفوز.  يذكر أن أليكس يونج لعب في صفوف الأهلي المصري الموسم الماضي، وحقق معهم بطولة دوري المرتبط.

مشاركة