مرسي يرفض طلباً أمريكياً بالاشتراك في مطاردة المتشددين بسيناء

164

مرسي يرفض طلباً أمريكياً بالاشتراك في مطاردة المتشددين بسيناء
القاهرة ــ مصطفى عمارة
كشف مصدر امني النقاب ان مصر رفضت طلبا امريكيا لمشاركة قواتها في مطاردة العناصر الارهابية في سيناء وكان مدير المخابرات الامريكية قد قدم لمصر قائمة من العناصر المشتبه عليهم للقبض بها. وفي السياق ذاته أكد مصدر أمنى رفيع المستوى أن جهاز الأمن الوطني سلم المخابرات العامة معلومات حول العناصر الجهادية والخلايا المتمركزة فى مناطق متفرقة بأنحاء مصر، خاصة فى سيناء، وبينها قائمة بـ 75 عنصرا من المعتقلين قبل الثورة. مضيفا أن كافة المعلومات والمستندات الخاصة بهذه العناصر والخلايا لا تزال محفوظة ولم تتعرض للعبث ولم تكن ضمن الأوراق المفرومة بعد اقتحام جهاز أمن الدولة عقب ثورة 25 يناير.
على صعيد متصل شددت أجهزة الأمن المصرية بمحافظات قناة السويس اجراءاتها الأمنية على كافة معابر القناة المؤدية الى شبه جزيرة سيناء. وتزامنت تلك الاجراءات مع التوتر الأمني الذي تشهده سيناء عقب الهجوم المسلح على سيارة شرطة بمدينة العريش، والذي أسفر عن مقتل 3 من رجال الشرطة. وقالت مصادر أمنية بمدينة الاسماعيلية ان أجهزة الأمن شددت من اجراءاتها على حركة النقل القادمة والمتجهة الى سيناء عبر جسر السلام أعلى قناة السويس . وأوضحت أنه تم نشر أعداد من رجال الأمن وتشديد اجراءات التفتيش على السيارات والحافلات والشاحنات، فيما فرضت قوات حرس الحدود اجراءات تأمينية على الضفة الشرقية بقناة السويس . وبحسب المصادر فقد شملت الاجراءات التدقيق في أعمال التفتيش للسيارات وفحص أوراق هوية مستقلي المركبات.
وفي مدينة السويس كثفت أجهزة الأمن من اجراءاتها الأمنية على نفق الشهيد أحمد حمدي الذي يربط بين اقليم قناة السويس بالقطاع الاوسط والجنوبي لسيناء، بحسب المصادر الأمنية. وانتشرت أعداد من الكلاب البوليسية على نقاط التفتيش المنتشرة على طول الطريق البري الموازي لمرفق قناة السويس والمؤدي الى مدن قناة السويس الثلاثة .
AZP01

مشاركة