محام يتهم الثقافة بالسطو على أحد مؤلفاته

محام يتهم الثقافة بالسطو على أحد مؤلفاته

بغداد – الزمان

إتهم المحامي والباحث جواد الظاهر، وزارة الثقافة بطبع أحد مؤلفاته دون علمه أو موافقته. وقال في رسالة تلقتها (الزمان) منه أمس أن (وزارة الثقافة قامت بطبع كتاب (الوجيز في تاريخ العراق السياسي الحديث وجذوره التاريخية) المطبوع في بيروت عام 2011 بدون علمه أو موافقته كما أقامت بعرض الكتب التي طبعته في مكتبات شارع المتنبي ذلك خلافاً لقانون حماية المؤلف)، وأكد الظاهر أنه (أقام الدعوى المرقمة 3797 /ب/ 9017 في محكمة بداءة الكرخ على وزارة الثقافة لطبعها أحد مؤلفاته المهمة الموسوم (الوجيز في تاريخ العراق السياسي الحديث وجذوره التاريخية) المطبوع في بيروت عام 2011 فأصدرت المحكمة قرارها المؤرف في 22 شباط 2018  القاضي بإلزام وزير الثقافة إضافة لوظيفته بأن يدفع مبلغ عشرة ملايين دينار كتعويض مادي ومعنوي حسب تقرير أربع خبراء إلى المدعي المحامي جواذ الظاهر وفقاً لأحكام قانون حماية المؤلف رقم 3 لسنة 1970 المعدل لسنة 2004 وقد صدق القرار لدى محكمة إستئناف بغداد الكرخ الإتحادية بتاريخ 30 تموز 2018 كما صدق لدى محكمة التمييز الأتحادية بالعدد 1606 فأكتسب الحكم الدزجة القطعية)، وأضاف الظاهر إنه (بالرغم من تبليغ الوزارة بمذكرة التنفيذ إلا إنها لم تدفع المبلغ المحكوم به قضائياً مع مرور أكثر من ثلاث سنوات على مراجعات الوزارة وتقديم طلبات للسادة الوزراء وآخرهم الدكتور حسن ناظم الذي أعلن بأته سيقدم منحاً للفنانين والفنانات والصحفيين والصحفيات)، وشدد الظاهر على القول (ليعلم السيد الوزير بأنني لن أطلب منحة وأنا أطالب بحقوقي القانونية بالرغم من تجاوز عمري الواحد والتسعين وما أزال أكتب وصدر آخر مؤلفاتي السادس عشر قبل شهر وعلى الوزارة أن تحترم المثقفين المؤلفين وإحتراماً للقضاء العراقي). بحسب قوله.

مشاركة