مجلس ديالى: أزمة فقر بدأت تجتاح مناطق واسعة من المحافظة

الصحة تدعو لفتح تحقيق عاجل بشأن هروب المعتدين على طبيب

مجلس ديالى: أزمة فقر بدأت تجتاح مناطق واسعة من المحافظة

ديالى ــ سلام عبد الشمري

قال  مجلس ديالى ان، المحافظة تعيش ازمة فقر تجتاح مناطق واسعة ، فيما كشف عن وجود عوائل تعيش على الخبز والماء فقط.  وقال  رئيس المجلس علي الدايني  لـ (الزمان) امس، إن  (معدلات الفقر في ديالى بتصاعد مستمر وهناك قرى كاملة تحت خط الفقر وتعاني اوضاعا معيشية صعبة للغاية خاصة قرى جنوب قضاء  بلدروز، بالإضافة الى مناطق اخرى ومنها المحررة). وحذر  الدايني  ، من  (إعصار الفقر في ديالى، كونه والبطالة يشكلان مصدر قلق بالغ لنا لأننا ندرك تبعاته وتداعياته على المجتمع في اتجاهات مختلفة ) ، مؤكدا أن (هناك عوائل تعيش على الخبز والماء فقط ). وأشار  الى أن (المحافظة تعيش ازمة فقر بدأ يجتاح مناطق واسعة) ، داعيا  (الجهات الحكومية الى ضرورة شمول اكثر عدد ممكن من الفقراء ببرنامج الحماية الاجتماعية خاصة في القرى النائية والبعيدة عن مراكز المدن كونها الاكثر معاناة من الفقر ) .

دعت ادارة صحة محافظة ديالى ، قيادة شرطة المحافظة الى فتح تحقيق عاجل بشأن هروب المعتدين على أحد الأطباء ، فيما اكدت ان الاطباء ثروه وطنية .

وقال  مدير عام صحة ديالى علي حسين التميمي لــ  (  الزمان ) ، ان   ( منتسبين من شرطة المحافظة قاموا بالاعتداء على طبيب يعمل بمستشفى بعقوبة التعليمي أثناء تأديته لواجبه المهني والإنساني )  .

واضاف التميمي (  يجب فتح تحقيق عاجل بشأن هروب المعتدين على الطبيب  ،  بعد ان تم تسليمهم الى  قوة الحماية التابعة لقيادة شرطة ديالى في مستشفى  بعقوبة التعليمي ) .

ودعا مدير عام صحة ديالى قيادة شرطة المحافظة الى ( فتح تحقيق عاجل بشأن الواقعة خاصة وأن الأطباء ثروة وطنية يجب على جميع الجهات الحفاظ عليها ، كونها تؤدي واجبا وطنيا وانسانيا في ظل الظروف الصعبة التي  نعيشها والتي تحتم على الجميع التكاتف فيما بينهم خدمة للصالح العام  ) .

ومن جانب آخر وبحضور البطريرك الكاردينال لويس ساكو ومدير ديوان الأوقاف المسيحية ، حضرت قيادة شرطة ديالى في كنيسة ام المشورة الصالحة وسط بعقوبةً بعد 15 عاما  من إغلاقـــها.

قداس كنيسة

وقال مدير قسم العلاقات والاعلام العقيد غالب العطية  ، انه (  تمت إقامة اول قداس في كنيسة ام المشورة الصالحة وسط مدينة بعقوبة وبحضور وفد من ديوان الوقف المسيحي والديانات الأخرى ورئيس طائفة الكلدان في العراق وعدد من العوائل المسيحية في ديالى  ) .

واضاف العطية  لــ ( الزمان ) ، أن محافظة ديالى (  مبتهجة بزيارة الكاردينال البطريرك لويس ساكو ونائبه ورئيس ديوان الوقف المسيحي والوفد المرافق له لإقامة اول قداس والصلاة في كنيسة ام المشورة الصالحة ،  وهذا دليل على استتباب الأوضاع الأمنية في المحافظة وان القوات الأمنية استطاعت أن تحمي وتحافظ على الكنيسة منذ عام 2006 من التفجير او التخريب وبقيت سالمة) . واشار العطية ،  إلى أن  (شرطة ديالى تعمل جنبا الى جنب مع الاخوة المسيحيين لإقامة الصلاة فيها وان بعقوبة هي مدينة التآخي والسلام والوئام بكل أطيافها ) . من جانبه بين رئيس طائفة الكلدان في العراق الكردينال البطريرك  لويس ساكو خلال الافتتاح  ( نحن سعداء بأن نحضر الى مدينة بعقوبة ونقيم قداسنا وصلاتنا بالكنيسة بعد 15عاما من الانقطاع عنها ، مشيدا بدور قيادة شرطة ديالى والأهالي للحفاظ على الكنيسة والعوائل المسيحية المتبقية في المحافظة  ، مبينا على أن هذا دليل على الطيبة العراقية وتمسكهم ببعضهم بعضا موعزا بترميم وتأهيل الكنيسة مرة أخرى وتعيين رجل دين لها لمتابعة شؤون وأحوال المسيحيين في ديالى ) . وأكد نائب رئيس لجنة الاعمار في مجلس محافظة ديالى عامر الكيلاني ، لـ ( الزمان ) ،  (مباشرة شركة بركة القطيف بعملها بتبليط شوارع النور والمسعودية والعلوة والشارع المجاور لكراج البلدية  في قضاء بلدروز ) .  واضاف الكيلاني  ، انه (سيتم المباشرة بالطرق المذكورة حسب الترتيب حيث بدأت بشارع النور في دور مندلي وسينتهي العمل به خلال اسبوعين ومن ثم اكساء شارع المسعودية وبعد الانتهاء منه الانتقال للعمل في شارع العلوة والشارع المجاور لكراج البلدية ) .  اعمار مناطق

واشار الكيلاني ، الى  ان (المشروع يموله من البنك الدولي لصندوق إعادة اعمار المناطق المتضررة والتي أعدت كشوفاتها  مديرية بلدية بلدرروز خدمة الصالح العام ) .

ومن جانب آخر قال رئيس اللجنة الامنية بمجلس ديالى ،  صادق الحسيني لـ ( الزمان )، إن  ( مناطق بزايز ناحية  بهرز التابعة لقضاء بعقوبة ، والوقف شمال شرقي بعقوبة، وريف خانقينً تشهد نشاطا ً لفلول داعش متمثلا بالخلايا النائمة ) . وأضاف الحسيني، أن  ( المناطق الثلاث ستشمل باستراتيجية الامن الشامل، والتي ستتضمن اعادة الانتشار وتعزيز القوات الأمنية، ودعم مسك الارض وتطوير الخطط لتعقب وانهاء فلول خلايا داعش) .  وأشار رئيس اللجنة الامنية ،  الى أن  (عام2019  سيكون عام الحسم مع خلايا التنظيم النائمة في كل مناطق ديالى دون استثناء، وفق برنامج أمني لتعزيز الاستقرار الداخــــــلي ) .

مشاركة