مجلس الشعب المصري يطالب المفتي بالاستقالة بسبب زيارته القدس

589


مجلس الشعب المصري يطالب المفتي بالاستقالة بسبب زيارته القدس
إلغاء الموسم الكروي بعد رفض الأمن تأمين المباريات
القاهرة ــ مصطفى عمارة
تحدث صندوق النقد الدولي عن تقدم في المفاوضات مع مصر حول برنامج اقراض يصل الى 3.2 مليار دولار.
وداخلياً طالب مجلس الشعب المصري الذي يهيمن عليه الاسلاميون مفتي البلاد علي جمعة امس الأحد بتقديم استقالته بعد الزيارة التي قام بها للقدس الأسبوع الماضي وأثارت الكثير من الجدل.
ورغم قول المفتي ان الزيارة شخصية وتمت تحت اشراف السلطات الأردنية الا انها أثارت غضب معارضين للتطبيع مع اسرائيل.
وتلا رئيس مجلس الشعب محمد سعد الكتاتني توصية تضمنها بيان أصدرته لجنة الشؤون الدينية والاجتماعية والأوقاف بالمجلس تطالب المفتي بالاعتذار وتقديم استقالته.
وحصلت التوصية على موافقة الاغلبية في مجلس الشعب.
وكانت توصية اللجنة ترى ضرورة أن يعلن الشيخ علي جمعة توبة الى الله واعتذارا للشعوب العربية والاسلامية وأن يقدم استقالته .
لكن الكتاتني طلب حذف ما يخص التوبة ووافق المجلس على ذلك.
فيما ألغى الاتحاد المصري لكرة القدم الموسم الكروي لكأس مصر بعد وقف السلطات الأمنية تأمين المباريات بعد احداث بورسعيد.
وبعد مرور 33 عاما على توقيع معاهدة السلام المصرية الاسرائيلية لا يزال معظم المصريين يتجنبون التعامل مع اسرائيل التي احتلت القدس الشرقية في حرب عام 1967 ثم ضمتها في خطوة لم تلق اعترافا دوليا.
وتقول أغلبية المصريين ان تعاملهم بشكل طبيعي مع اسرائيل مرهون بموافقتها على قيام دولة فلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة عاصمتها القدس الشرقية التي زارها جمعة وأم المصلين في المسجد الأقصى بها. وفي مناقشات سبقت اصدار توصية لجنة الشؤون الدينية والاجتماعية والأوقاف قال زعيم كتلة حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين في المجلس حسين ابراهيم الدكتور على جمعة أدان نفسه بنفسه لما تنصل وقال ان الزيارة شخصية .
وأضاف الشيخ علي جمعة لا يحترم عقولنا… ألم ير المقدسيين وهم يطردون خارج القدس… ألم ير من يمنعون من الصلاة في المسجد الأقصى؟
وكان جمعة قال في حسابه على موقع تويتر للتواصل الاجتماعي انه دخل القدس من الضفة الغربية عن طريق الأردن وليس من الجانب الاسرائيلي.
وقال الزيارة تمت تحت الاشراف الكامل للسلطات الأردنية وبدون الحصول على أي تأشيرات اسرائيلية باعتبار أن الأردن هو المشرف على المزارات المقدسة للقدس الشريف .
وقال عضو المجلس ممدوح اسماعيل وهو سلفي ان الزيارة خنجر مسموم طعنت به القضية الفلسطينية .
وقال رئيس كتلة حزب الوفد الليبرالي محمود السقا بالمجلس لو كان صادقا في زيارته لرجع والقدس في يمينه . وأضاف حسابه كبير عند الله وعند الشعب لأنه أخطأ خطأ كبيرا . وقالت النائبة مارجريت عازر ان الزيارة لن يكون لها أثر سلبي على قرار المسيحيين المصريين بتجنب زيارة القدس الا بعد تحريرها .
وترهن الكنيسة القبطية في مصر منذ عقود زيارة القدس بزوال الاحتلال.
لكن بعض نواب مجلس الشعب قالوا ان زيارة المفتي لا تعتبر تطبيعا مع اسرائيل لأنه لم يجتمع مع أي مسؤول اسرائيلي. وقال النائب عاطف المغاوري زيارة السجين لا تعتبر تطبيعا مع السجان… فضيلة المفتي لم يلتق مع أي من قيادات الكيان الصهيوني .
وأضاف أن فلسطينيين يرون في قيام عرب ومسلمين بزيارة القدس دعما لهم. لكن نوابا آخرين قالوا ان السماح بذلك يمكن أن يفتح الباب لزيارات ليس الهدف منها دعم الفلسطينيين.
وقال البدري فرغلي رئيس كتلة حزب التجمع الوطني التقدمي الوحدوي اليساري في المجلس الزيارة اهانة لمليار و250 مليون مسلم… قاطعوا هذا المفتي .
وجاء في بيان لجنة الشؤون الدينية والاجتماعية والأوقاف فجعت اللجنة بنبأ هذه الزيارة الآثمة… خاصة أن من قام بها رمز من رموز الأزهر الشريف .
/4/2012 Issue 4181 – Date 23 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4181 التاريخ 23»4»2012
AZP01