مجزرة‭ ‬بالسكاكين‭ ‬في‭ ‬سجن‭ ‬النساء‭ ‬ببغداد

1095

بيانات‭ ‬تنصل‭ ‬من‭ ‬المسؤولية‭ ‬ترافق‭ ‬حوادث‭ ‬شغب‭ ‬أسفرت‭ ‬عن‭ ‬مقتل‭ ‬ست‭ ‬مشردات

بغداد‭ – ‬الزمان‭ ‬

قتلت‭ ‬ست‭ ‬نساء‭ ‬وأصيبت‭ ‬ست‭ ‬أخريات‭ ‬بجروح‭ ‬الجمعة‭ ‬أثر‭ ‬مشاجرة‭ ‬وأعمال‭ ‬شغب‭ ‬أعقبها‭ ‬نشوب‭ ‬حريق‭ ‬داخل‭ ‬مركز‭ ‬احتجاز‭ ‬للنساء‭ ‬في‭ ‬بغداد،‭ ‬حسبما‭ ‬أكد‭ ‬بيان‭ ‬رسمي‭ ‬لوزارة‭ ‬العمل‭ ‬والشؤون‭ ‬الاجتماعية‭. ‬وجاء‭ ‬في‭ ‬البيان‭ ‬الذي‭ ‬تلقت‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬نسخة‭ ‬منه‭ ‬إن‭ ‬«وزير‭ ‬العمل‭ ‬والشؤون‭ ‬الاجتماعية‭ ‬باسم‭ ‬عبد‭ ‬الزمان،‭ ‬أمر‭ ‬بفتح‭ ‬تحقيق‭ ‬عاجل‭ ‬لمعرفة‭ ‬سبب‭ ‬الحادث»‭ ‬الذي‭ ‬أدى‭ ‬الى‭ ‬«مقتل‭ ‬ست‭ ‬نساء‭ ‬جراء‭ ‬اعمال‭ ‬شغب‭ ‬وقعت‭ ‬داخل‭ ‬دار‭ ‬تأهيل‭ ‬المشردات‭ ‬في‭ ‬الأعظمية»،‭ ‬في‭ ‬اشارة‭ ‬لمركز‭ ‬الاحتجاز‭ ‬الذي‭ ‬تودع‭ ‬فيه‭ ‬نساء‭ ‬قبل‭ ‬إدانتهن‭. ‬واضاف‭ ‬«سيتم‭ ‬إحالة‭ ‬المتسببين‭ ‬بهذا‭ ‬الفعل‭ ‬غير‭ ‬الإنساني‭ ‬الى‭ ‬القانون‭ ‬لينالوا‭ ‬جزاءهم‭ ‬العادل»‭. ‬وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أنه‭ ‬«تم‭ ‬نقل‭ ‬باقي‭ ‬المودعات‭ ‬الى‭ ‬بيت‭ ‬الأمن‭ ‬التابع‭ ‬للوزارة»‭. ‬من‭ ‬جانبها،‭ ‬أعربت‭ ‬فاتن‭ ‬الحلفي‭ ‬عضو‭ ‬مفوضية‭ ‬حقوق‭ ‬الانسان‭ ‬الحكومية،‭ ‬عن‭ ‬«قلق‭ ‬المفوضية‭ ‬من‭ ‬ما‭ ‬حصل‭ ‬في‭ ‬دار‭ ‬تأهيل‭ ‬المشردات»،‭ ‬مشيرة‭ ‬الى‭ ‬«تكليف‭ ‬فريق‭ ‬رصد‭ ‬لمتابعة‭ ‬الحالة‭ ‬مع‭ ‬الجهات‭ ‬المسؤولة‭ ‬عن‭ ‬الدار»‭.‬

وذكر‭ ‬ضابط‭ ‬برتبة‭ ‬رائد‭ ‬في‭ ‬وزارة‭ ‬الداخلية،‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭ ‬من‭ ‬اليوم،‭ ‬لفرانس‭ ‬برس‭ ‬«قتلت‭ ‬ست‭ ‬نساء‭ ‬وأصيب‭ ‬مثلهن‭ ‬بجروح‭ ‬إثر‭ ‬أعمال‭ ‬شغب‭ ‬وشجار‭ ‬أعقبها‭ ‬اندلاع‭ ‬حريق‭ ‬داخل‭ ‬المركز،‭ ‬كما‭ ‬أصيب‭ ‬أحد‭ ‬الحراس‭ ‬الرجال‭ ‬بجروح»‭.‬

ووقع‭ ‬الحادث‭ ‬عند‭ ‬منتصف‭ ‬النهار‭ ‬في‭ ‬مركز‭ ‬الاحتجاز‭ ‬الذي‭ ‬يطلق‭ ‬عليه‭ ‬«دار‭ ‬الزهور»‭ ‬وهو‭ ‬تابع‭ ‬لدائرة‭ ‬الاصلاح‭ ‬الاجتماعي،‭ ‬ويقع‭ ‬في‭ ‬منطقة‭ ‬الأعظمية،‭ ‬في‭ ‬شمالي‭ ‬بغداد‭.‬

واكد‭ ‬مصدر‭ ‬طبي‭ ‬في‭ ‬مستشفى‭ ‬النعمان‭ ‬حصيلة‭ ‬القتلى‭ ‬والجرحى،‭ ‬مشيرا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬بعض‭ ‬النساء‭ ‬الجريحات‭ ‬تعرضن‭ ‬للطعن‭ ‬بسكين‭.‬

وتودع‭ ‬فتيات‭ ‬مشردات‭ ‬ومتسولات،‭ ‬جميعهن‭ ‬فوق‭ ‬18‭ ‬عاما،‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬المركز‭ ‬الذي‭ ‬لا‭ ‬يضم‭ ‬مدانات‭ ‬بجرائم‭ ‬إرهابية‭ ‬او‭ ‬جنائية،‭ ‬وفقا‭ ‬لضابط‭ ‬الشرطة‭. ‬ويوجد‭ ‬سجنان‭ ‬رئيسيان‭ ‬للنساء‭ ‬في‭ ‬بغداد،‭ ‬حيث‭ ‬يتم‭ ‬أعتقال‭ ‬اللواتي‭ ‬يتم‭ ‬إدانتهن‭ ‬بارتكاب‭ ‬جرائم‭.‬

فيماأصدر‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬محافظ‭ ‬بغداد‭ ‬ووزارة‭ ‬العدل‭ ‬العراقية‭ ‬بيانين‭ ‬منفصلين‭ ‬ينفيان‭ ‬فيهما‭ ‬المسؤولية‭ ‬عن‭ ‬إدارة‭ ‬دار‭ ‬المشردات‭ ‬في‭ ‬الأعظيمة‭ ‬بالعاصمة‭ ‬العراقية‭ ‬والتي‭ ‬تعرضت‭ ‬الجمعة،‭ ‬لحريق‭ ‬أودى‭ ‬بحياة‭ ‬ما‭ ‬لا‭ ‬يقل‭ ‬عن‭ ‬ست‭ ‬نساء‭.‬

وقال‭ ‬محافظ‭ ‬بغداد،‭ ‬كريم‭ ‬خلف‭ ‬محمد،‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬أورده‭ ‬مكتبه‭ ‬الإعلامي‭  ‬إن‭ ‬«المحافظة‭ ‬غير‭ ‬مسؤولة‭ ‬عن‭ ‬إدارة‭ ‬دار‭ ‬المشردات‭ ‬وأن‭ ‬مسؤولية‭ ‬إدارة‭ ‬هذا‭ ‬الدار‭ ‬تقع‭ ‬على‭ ‬عاتق‭ ‬وزارة‭ ‬العمل‭ ‬والشؤون‭ ‬الاجتماعية»‭.‬

وأضاف‭ ‬أن‭ ‬«بعض‭ ‬وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬تناقلت‭ ‬حادث‭ ‬حريق‭ ‬دار‭ ‬المشردات‭ ‬وحملت‭ ‬المسؤولية‭ ‬للمحافظة،‭ ‬غير‭ ‬أن‭ ‬محافظة‭ ‬بغداد‭ ‬غير‭ ‬معنية‭ ‬بإدارة‭ ‬هذا‭ ‬الدار‭ ‬وإن‭ ‬إدارته‭ ‬تقع‭ ‬على‭ ‬عاتق‭ ‬وزارة‭ ‬العمل‭ ‬والشؤون‭ ‬الاجتماعية»‭.‬

وأكد‭ ‬البيان‭ ‬«على‭ ‬ضرورة‭ ‬توخي‭ ‬الدقة‭ ‬في‭ ‬نشر‭ ‬الأخبار‭ ‬والمعلومات‭ ‬وأن‭ ‬يتم‭ ‬التحري‭ ‬بشكل‭ ‬دقيق‭ ‬ومعرفة‭ ‬المعلومات‭ ‬الصحيحة‭ ‬من‭ ‬مصادر‭ ‬مسؤولة‭ ‬وموثوقة‭ ‬قبل‭ ‬نشرها»‭.‬

في‭ ‬السياق،‭ ‬أصدر‭ ‬إعلام‭ ‬وزارة‭ ‬العدل‭ ‬العراقية‭ ‬بياناً‭ ‬جاء‭ ‬فيه‭ ‬أن‭ ‬«الموقع‭ ‬المذكور‭ ‬دار‭ ‬لتأهيل‭ ‬المشردات‭ ‬الإناث‭ ‬الأحداث‭ ‬في‭ ‬الأعظمية‭ ‬وهو‭ ‬تابع‭ ‬لوزارة‭ ‬العمل‭ ‬والشؤون‭ ‬الاجتماعية»،‭ ‬نافياً‭ ‬«الأنباء‭ ‬التي‭ ‬تناقلتها‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬بشأن‭ ‬اندلاع‭ ‬حريق‭ ‬في‭ ‬أحد‭ ‬سجون‭ ‬الوزارة»‭.‬

ودعا‭ ‬البيان‭ ‬«وسائل‭ ‬الإعلام‭ ‬إلى‭ ‬توخي‭ ‬المصداقية‭ ‬والمهنية‭ ‬في‭ ‬نشر‭ ‬الأخبار،‭ ‬وأهمية‭ ‬استقاء‭ ‬المعلومة‭ ‬من‭ ‬مصادرها‭ ‬الرسمية‭ ‬لتلافي‭ ‬الوقوع‭ ‬في‭ ‬الخطأ‭ ‬بهدف‭ ‬تحقيق‭ ‬السبق‭ ‬والإثارة‭ ‬على‭ ‬حساب‭ ‬الموضوعية»‭.‬

مشاركة