مبدع من بعقوبة يصنع ذراعاً آلياً وأجهزة طبية متطورة

مبدع من بعقوبة يصنع ذراعاً آلياً وأجهزة طبية متطورة

ديالى ـــ سلام عبد الشمري

اعلن المعهد التقني في بعقوبة عن تمكن احد منتسبيه من تصنيع ذراعا آليا بإمكانيات حركية متعددة، واكد ان الهدف منها هو مساعدة الاشخاص المصابين ببتر في اليد من ممارسة حياتهم الطبيعية .

وقال مدير اعلام المعهد احمد عبد الرحمن لـ (الزمان) امس ان  (المهندس علي ياسين  تمكن من تصنيع ذراع انسان آلي بإمكانيات حركية متعددة والهدف منها هو مساعدة الاشخاص المصابين ببتر في اليد من ممارسة حياتهم الطبيعية وتصنف هذه الذراع بانها نوع من انواع اجهزة الروبوت والتي تستخدم تقنيات الذكاء الصناعي في عملها حيث انها تنفذ اوامر تصدر عن طريق ارسال اشارات لا سلكية من جسم الانسان تستقبلها متحسسات لتحول الى اشارات رقمية لتنفذ حركة معينة وحسب رغبة الشخص المصاب حيث يمكن ان يكون هذا المشروع ملاذا للأشخاص الذين لديهم قطع في اليد جراء الحوادث والعمليات الارهابية) .  واضاف عبد الرحمن ان (ياسين  تمكن ايضا من تصنيع اجهزة طبية منها جهاز يشابه في عمله المجهر الالكتروني التعليمي حيث يربط مع شاشة لمشاهدة العينات والفحوصات بوضوح عالي مع طباعتها مباشرة من اجل تحليل النتائج، بالإضافة الى تصنيعه جهاز سحب السوائل الاوتوماتيكي في ردهات العمليات والمستشفيات ويتحكم بعمله المايكروكوتنرول بدون تدخل الكادر الطبي بعد التحسس بالسوائل غير المرغوب فيها ويتم اخراجها مباشرة من جسم المريض).  واشار عبد الرحمن (لم ينتهي ابداع العراقي ياسين حيث صنع جهاز طبي اخر لتوسيع القصبات الهوائية ومعالجة الاختناق والربو حيث صمم  جهاز يحتوي على حاوية زجاجية مرتبطة بمسخن كهربائي مرتبط مع ما يكرو كونترول يقوم بالتحكم بدرجة الحرارة والتي يقوم بتحديدها الطبيب ليتم تهيئة الهواء الداخل الى جسم المريض بتسخينه ليقوم بتوسيع القصبات، كما قام بصنع بورد رقمي تعليمي يحاكي عمل البوابات المنطقية بكافة انواعها ليتم تعليم الطالب على الية توليد الاشارات وكيفية التحكم بالأجهزة التي تستخدم المنطق في عملها)، لافتا الى ان ( هذه الاجهزة عرضت اثناء افتتاح معرض النتاجات والابتكارات لمنتسبي المعهد).

مشاركة