مباحثات يابانية في الامارات وعُمان لخفض التصعيد في الخليج

347

ابوظبي‭-  ‬الرياض‭ -‬الزمان‭: ‬اجرى‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الياباني‭ ‬شينزو‭ ‬آبي‭ ‬الاثنين‭  ‬مباحثات‭ ‬سياسية‭ ‬وفي‭ ‬مجال‭ ‬التعاون‭ ‬المتعدد‭ ‬في‭ ‬الإمارات‭ ‬المحطة‭ ‬الثانية‭ ‬بعد‭ ‬السعودية‭ ‬في‭ ‬جولته‭ ‬الخليجية‭ ‬وسط‭ ‬التوتر‭ ‬الذي‭ ‬تشهده‭ ‬منطقة‭ ‬الشرق‭ ‬الأوسط‭ ‬منذ‭ ‬اغتالت‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬الجنرال‭ ‬الايراني‭ ‬قاسم‭ ‬سليماني‭. ‬وكتب‭ ‬ولي‭ ‬عهد‭ ‬أبوظبي‭ ‬الشيخ‭ ‬محمد‭ ‬بن‭ ‬زايد‭ ‬آل‭ ‬نهيان‭ ‬في‭ ‬تغريدة‭ ‬على‭ ‬تويتر‭ ‬ارفقها‭ ‬بصور‭ ‬تجمعه‭ ‬مع‭ ‬آبي‭ ‬‮«‬ارحب‭ ‬برئيس‭ ‬وزراء‭ ‬اليابان‭ ‬في‭ ‬أبوظبي‭. ‬علاقات‭ ‬الإمارات‭ ‬واليابان‭ ‬تستند‭ ‬الى‭ ‬مسيرة‭ ‬تاريخية‭ ‬وممتدة‭ ‬من‭ ‬الثقة‭ ‬والتعاون‭ ‬والاحترام‭ ‬والمصالح‭ ‬المتبادلة‮»‬‭.‬

واليوم‭ ‬الثلاثاء،‭ ‬يبحث‭ ‬آبي‭ ‬في‭  ‬مسقط‭ ‬ملفات‭ ‬مشابهة‭ ‬،‭ ‬بعد‭ ‬وفاة‭ ‬السلطان‭ ‬قابوس‭ ‬بن‭ ‬سعيد‭ ‬وتعيين‭ ‬هيثم‭ ‬بن‭ ‬طارق‭ ‬خلفا‭ ‬له‭. ‬وصرّح‭ ‬مسؤول‭ ‬ياباني‭ ‬في‭ ‬إيجاز‭ ‬صحافي‭ ‬في‭ ‬الرياض‭ ‬الأحد‭ ‬أن‭ ‬آبي‭ ‬أكد‭ ‬ضرورة‭ ‬‮«‬تجنب‭ ‬المزيد‭ ‬من‭ ‬التصعيد‭ ‬في‭ ‬المنطقة‮»‬‭.‬

‭ ‬بقية‭ ‬الخبر‭ ‬على‭ ‬موقع‭ (‬الزمان‭)‬

وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬آبي‭ ‬دعا‭ ‬كل‭ ‬الاطراف‭ ‬المعنية‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬جهود‭ ‬دبلوماسية‭ ‬لتهدئة‭ ‬التوتر‭ ‬وأن‭ ‬يمارس‭ ‬الجميع‭ ‬أقصى‭ ‬درجات‭ ‬ضبط‭ ‬النفس‭.‬

وسرت‭ ‬شكوك‭ ‬بأن‭ ‬آبي‭ ‬لن‭ ‬يقوم‭ ‬بجولته‭ ‬بعدما‭ ‬ردّت‭ ‬طهران‭ ‬على‭ ‬قتل‭ ‬سليماني‭ ‬بإطلاق‭ ‬صواريخ‭ ‬على‭ ‬قاعدتين‭ ‬يتمركز‭ ‬فيهما‭ ‬جنود‭ ‬أميركيون‭ ‬في‭ ‬العراق،‭ ‬ما‭ ‬أثار‭ ‬مخاوف‭ ‬من‭ ‬اندلاع‭ ‬حرب‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭.‬

وحاولت‭ ‬اليابان‭ ‬ارساء‭ ‬توازن‭ ‬بين‭ ‬تحالفها‭ ‬مع‭ ‬واشنطن‭ ‬وعلاقاتها‭ ‬التاريخية‭ ‬ومصالحها‭ ‬مع‭ ‬إيران‭.‬

وكانت‭ ‬في‭ ‬السابق‭ ‬بين‭ ‬أبرز‭ ‬مشتري‭ ‬النفط‭ ‬الإيراني‭ ‬لكنها‭ ‬توقفت‭ ‬امتثالاً‭ ‬للعقوبات‭ ‬الأميركية‭ ‬التي‭ ‬فرضت‭ ‬بعدما‭ ‬انسحبت‭ ‬واشنطن‭ ‬من‭ ‬الاتفاق‭ ‬النووي‭ ‬مع‭ ‬طهران‭ ‬في‭ ‬أيار‭/‬مايو‭ ‬2018‭.‬

وحاول‭ ‬آبي‭ ‬خلال‭ ‬الاشهر‭ ‬الأخيرة‭ ‬تقديم‭ ‬نفسه‭ ‬كوسيط‭ ‬بين‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وإيران،‭ ‬فقد‭ ‬زار‭ ‬طهران‭ ‬واستقبل‭ ‬الرئيس‭ ‬الإيراني‭ ‬حسن‭ ‬روحاني‭ ‬في‭ ‬طوكيو‭ ‬في‭ ‬كانون‭ ‬الأول‭/‬ديسمبر‭.‬

لكن‭ ‬مسؤولا‭ ‬يابانيا‭ ‬لم‭ ‬يفصح‭ ‬ما‭ ‬إذا‭ ‬كان‭ ‬آبي‭ ‬ينقل‭ ‬خلال‭ ‬زيارته‭ ‬رسائل‭ ‬وساطة‭ ‬بين‭ ‬طهران‭ ‬والرياض‭.‬

فيما‭ ‬أكد‭ ‬وزير‭ ‬الطاقة‭ ‬السعودي‭ ‬الاثنين‭ ‬أن‭ ‬بلاده‭ ‬اتخذت‭ ‬كافة‭ ‬الاحتياطات‭ ‬لضمان‭ ‬أمن‭ ‬منشآتها‭ ‬النفطية،‭ ‬متعهدا‭ ‬ضمان‭ ‬استقرار‭ ‬أسواق‭ ‬النفط،‭ ‬مع‭ ‬تصاعد‭ ‬التوتر‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭ ‬وبعد‭ ‬أشهر‭ ‬من‭ ‬تعرض‭ ‬منشأتين‭ ‬نفطيتين‭ ‬لهجوم‭.‬

وقال‭ ‬الأمير‭ ‬عبد‭ ‬العزيز‭ ‬بن‭ ‬سلمان‭ ‬في‭ ‬افتتاح‭ ‬المؤتمر‭ ‬الدولي‭ ‬لتقنية‭ ‬البترول‭ ‬في‭ ‬الظهران‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬المملكة‭ ‬‮«‬لقد‭ ‬اتخذنا‭ ‬كل‭ ‬الاحتياطات‭ ‬التي‭ ‬يمكن‭ ‬اتخاذها‮»‬‭ ‬لحماية‭ ‬منشآتنا‭.‬

وتشهد‭ ‬المنطقة‭ ‬توترا‭ ‬منذ‭ ‬مقتل‭ ‬الجنرال‭ ‬الايراني‭ ‬قاسم‭ ‬سليماني‭ ‬في‭ ‬غارة‭ ‬أميركية‭ ‬في‭ ‬بغداد‭ ‬الاسبوع‭ ‬الفائت‭.‬

وخلال‭ ‬الأشهر‭ ‬الماضية،‭ ‬تصاعد‭ ‬التوتر‭ ‬بين‭ ‬واشنطن‭ ‬وطهران‭ ‬بعد‭ ‬سلسلة‭ ‬هجمات‭ ‬على‭ ‬ناقلات‭ ‬نفط‭ ‬ومنشآت‭ ‬نفطية‭ ‬اتّهمت‭ ‬إيران‭ ‬بالوقوف‭ ‬خلفها،‭ ‬ما‭ ‬أثار‭ ‬مخاوف‭ ‬حول‭ ‬إمدادات‭ ‬النفط‭ ‬العالمية‭.‬

وأدت‭ ‬ضربة‭ ‬غير‭ ‬مسبوقة‭ ‬ضد‭ ‬مجموعة‭ ‬أرامكو‭ ‬النفطية‭ ‬العملاقة‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬المملكة‭ ‬في‭ ‬أيلول‭/‬سبتمبر‭ ‬الماضي،‭ ‬أدّت‭ ‬إلى‭ ‬تراجع‭ ‬إنتاجها‭ ‬الى‭ ‬حوالى‭ ‬النصف‭ ‬لأيام‭.‬

وقالت‭ ‬واشنطن‭ ‬إنّ‭ ‬إيران‭ ‬شنت‭ ‬الهجوم،‭ ‬رغم‭ ‬تبنّيه‭ ‬من‭ ‬جانب‭ ‬المتمردين‭ ‬الحوثيين‭ ‬في‭ ‬اليمن‭ ‬الذين‭ ‬تقاتلهم‭ ‬السعودية‭ ‬والإمارات‭ ‬على‭ ‬رأس‭ ‬تحالف‭ ‬عسكري‭ ‬منذ‭ ‬آذار‭/‬مارس‭ ‬2015‭.‬

وأكد‭ ‬الوزير‭ ‬السعودي‭ ‬أنّ‭ ‬إنتاج‭ ‬بلاده‭ ‬سيبلغ‭ ‬9,77‭ ‬مليون‭ ‬برميل‭ ‬يوميا‭ ‬في‭ ‬كانون‭ ‬الأول‭/‬يناير‭ ‬وشباط‭/‬فبراير‭ ‬المقبل‭.‬

وأكد‭ ‬أنه‭ ‬‮«‬ليس‭ ‬هناك‭ ‬مورد‭ ‬‭(‬للنفط‭)‬‭ ‬أكثر‭ ‬اعتمادية‭ ‬ومسؤولية‭ ‬من‭ ‬المملكة‭ ‬العربية‭ ‬السعودية‮»‬‭.‬

وتابع‭ ‬‮«‬حين‭ ‬تمت‭ ‬مهاجمة‭ ‬منشآت‭ ‬المملكة‭ ‬النفطية‭ ‬في‭ ‬المملكة‭ ‬منذ‭ ‬اشهر‭ ‬قليلة‭ ‬تصرفنا‭ ‬بسرعة‭ ‬وحافظنا‭ ‬على‭ ‬استقرار‭ ‬امدادات‭ ‬النفط‭ ‬وهو‭ ‬ما‭ ‬يهم‭ ‬المستهلكين‭ ‬وحمينا‭ ‬الاقتصاد‭ ‬العالمي‮»‬‭.‬

وأوضح‭ ‬ان‭ ‬هذه‭ ‬الأزمة‭ ‬‮«‬اظهرت‭ ‬مرونة‭ ‬القطاع‭ ‬النفطي‭ ‬السعودي‭ ‬والرؤية‭ ‬الاستراتيجية‭ ‬البعيدة‭ ‬المدى‭ ‬للقيادة‭ ‬السعودية‭ ‬وجودة‭ ‬قيادة‭ ‬وقوة‭ ‬عمل‭ ‬شركة‭ ‬أرامكو‮»‬‭.‬

وقال‭ ‬الوزير‭ ‬‮«‬في‭ ‬ظل‭ ‬استمرار‭ ‬التوترات‭ ‬في‭ ‬منطقتنا،‭ ‬ستواصل‭ ‬السعودية‭ ‬بذل‭ ‬قصارى‭ ‬جهدها‭ ‬لضمان‭ ‬استقرار‭ ‬أسواق‭ ‬النفط‮»‬‭.‬

وكان‭ ‬ضمان‭ ‬أمن‭ ‬الملاحة‭ ‬وإمدادات‭ ‬النفط‭ ‬في‭ ‬صلب‭ ‬مباحثات‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬الياباني‭ ‬شينزو‭ ‬آبي‭ ‬مع‭ ‬قيادة‭ ‬المملكة‭ ‬أكبر‭ ‬مصدر‭ ‬للنفط‭ ‬في‭ ‬العالم‭.‬

مشاركة