مباحثات‭ ‬مغربية‭ ‬عراقية‭.. ‬لانفراج‭ ‬دبلوماسي‭ ‬وإعادة‭ ‬فتح‭ ‬سفارة‭ ‬الرباط‭ ‬ببغداد

530

الرباط‭ ‬تستضيف‭ ‬جولة‭  ‬المناصب‭ ‬السيادية‭ ‬بين‭ ‬طرفي‭ ‬الأزمة‭ ‬الليبية

الرباط‭ ‬‭-‬‭ ‬عبدالحق‭ ‬بن‭ ‬رحمون

باهتمام‭ ‬بالغ،‭ ‬تطلعت‭ ‬وسائل‭ ‬إعلام‭ ‬مغربية‭ ‬،‭ ‬إلى‭ ‬ترقب‭ ‬حدوث‭ ‬بوادر‭ ‬انفراج‭ ‬في‭ ‬القادم‭ ‬من‭ ‬الأيام‭ ‬لاستئناف‭ ‬العلاقات‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬بين‭ ‬الرباط‭ ‬وبغداد،‭ ‬بعد‭ ‬طول‭ ‬انتظار‭. ‬وهناك‭ ‬من‭ ‬عبر‭ ‬عن‭ ‬تفاؤله‭ ‬في‭ ‬عودة‭ ‬العلاقات‭ ‬الدبلوماسية،‭ ‬لجني‭ ‬ثمارها‭ ‬على‭ ‬المستوى‭ ‬الاقتصادي،‭ ‬كما‭ ‬كان‭ ‬في‭ ‬عقود‭ ‬سابقة،‭ ‬قبل‭ ‬توقفها‭.‬

وعلى‭ ‬إثر‭ ‬اللقاء‭ ‬الرسمي‭ ‬الذي‭ ‬جمع‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬العراقي،‭ ‬ونظيره‭ ‬المغربي‭ ‬ناصر‭ ‬بوريطة‭ ‬يوم‭ ‬الجمعة‭ ‬جرى‭ ‬التداول‭ ‬إلى‭ ‬ضرورة‭ ‬تسهيل‭ ‬دخول‭ ‬المواطنين‭ ‬العراقيين‭ ‬إلى‭ ‬المغرب،‭ ‬واعتبر‭ ‬هذا‭ ‬الطلب‭ ‬بارقة‭ ‬أمل‭ ‬جاءت‭ ‬بمبادرة‭ ‬من‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬العراقي،‭ ‬فؤاد‭ ‬حسين‭  ‬الذي‭ ‬اعرب‭ ‬الى‭  ‬نظيره‭ ‬المغربي،‭ ‬ناصر‭ ‬بوريطة،‭ ‬عن‭ ‬رغبة‭ ‬بلاده‭ ‬تأسيس‭ ‬علاقات‭ ‬دبلوماسية‭ ‬جديدة،‭ ‬تستشرف‭ ‬المستقبل‭ ‬عبر‭ ‬تحديات‭ ‬من‭ ‬أولوياتها‭ ‬إعادة‭ ‬فتح‭ ‬سفارة‭ ‬الرباط‭ ‬في‭ ‬بغداد‭.‬

وتجدر‭ ‬الاشارة‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬الاجتماع‭ ‬انعقد‭ ‬عبر‭ ‬تقنية‭ ‬التناظر‭ ‬المرئي،‭ ‬و‭ ‬بحث‭ ‬خلاله‭ ‬رئيسا‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬العراقية‭ ‬والمغربية‭ ‬فؤاد‭ ‬حسين‭ ‬وناصر‭ ‬بوريطة‭ ‬،‭ ‬سبل‭ ‬تجديد‭ ‬العلاقات‭ ‬الدبلوماسية‭ ‬المتميزة‭ ‬والرقي‭ ‬بها،‭ ‬اعتبارا‭ ‬لروابط‭ ‬تاريخية‭ ‬مشتركة،‭ ‬تستند‭ ‬على‭ ‬تعاون‭ ‬سياسي‭ ‬واقتصادي‭ ‬وثقافي،‭ ‬وشدد‭ ‬المسؤول‭ ‬العراقي‭ ‬رغبة‭ ‬بلاده‭ ‬‮«‬في‭ ‬تعزيز‭ ‬العلاقات‭ ‬الثنائية‭ ‬بين‭ ‬البلدين،‭ ‬والتنسيق‭ ‬حول‭ ‬القضايا‭ ‬المشتركة‭ ‬في‭ ‬المنظمات‭ ‬الدولية‮»‬

وعرف‭ ‬هذا‭ ‬اللقاء‭ ‬توجيه‭ ‬وزير‭ ‬الخارجية‭ ‬العراقية،‭  ‬دعوة‭ ‬رسمية‭ ‬إلى‭ ‬نظيره‭ ‬المغربي‭ ‬لزيارة‭ ‬بغداد‭. ‬بدوره‭ ‬قدم‭ ‬بوريطة‭ ‬دعوة‭ ‬رسمية‭ ‬إلى‭ ‬الوزير‭ ‬لزيارة‭ ‬المملكة‭ ‬المغربية‭.‬

فيما‭  ‬بدأت‭ ‬الجمعة‭ ‬بمنتجع‭ ‬بوزيقة‭ ‬في‭ ‬ضواحي‭ ‬العاصمة‭ ‬المغربية‭ ‬جولة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬المحادثات‭ ‬بين‭ ‬وفدين‭ ‬من‭ ‬طرفي‭ ‬الأزمة‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭ ‬مخصصة‭ ‬لمواصلة‭ ‬النقاش‭ ‬حول‭ ‬المناصب‭ ‬السيادية،‭ ‬بحسب‭ ‬ما‭ ‬أفاد‭ ‬مراسل‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭.‬

يشارك‭ ‬في‭ ‬هذه‭ ‬المحادثات‭ ‬ممثلون‭ ‬لبرلمان‭ ‬طبرق‭ (‬شرق‭) ‬والمجلس‭ ‬الأعلى‭ ‬للدولة‭ ‬ومقره‭ ‬طرابلس‭ ‬وفق‭ ‬صيغة‭ ‬‮«‬13‭+‬13‮»‬‭.‬

وسيتواصل‭ ‬النقاش‭ ‬حول‭ ‬المناصب‭ ‬السيادية‭ ‬في‭ ‬الدولة‭ ‬الليبية‭ ‬على‭ ‬غرار‭ ‬اللجنة‭ ‬الانتخابية‭ ‬والمصرف‭ ‬المركزي‭ ‬وهيئة‭ ‬مكافحة‭ ‬الفساد،‭ ‬وفق‭ ‬ما‭ ‬أفادت‭ ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬الوطني‭ ‬في‭ ‬وقت‭ ‬سابق‭.‬

وهي‭ ‬ملفات‭ ‬جرت‭ ‬مناقشتها‭ ‬في‭ ‬الأشهر‭ ‬الماضية‭ ‬خلال‭ ‬جولات‭ ‬المحادثات‭ ‬السابقة‭ ‬التي‭ ‬انطلقت‭ ‬منذ‭ ‬أواخر‭ ‬أيلول‭/‬سبتمبر‭.‬

تنعقد‭ ‬هذه‭ ‬الجولة‭ ‬الجديدة‭ ‬من‭ ‬محادثات‭ ‬بوزنيقة‭ ‬بعد‭ ‬يومين‭ ‬من‭ ‬توصل‭ ‬المشاركين‭ ‬في‭ ‬مسار‭ ‬حوار‭ ‬آخر‭ ‬بالقاهرة‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬على‭ ‬اجراء‭ ‬استفتاء‭ ‬حول‭ ‬الدستور،‭ ‬قبل‭ ‬الانتخابات‭ ‬المقرر‭ ‬تنظيمها‭ ‬في‭ ‬24‭ ‬كانون‭ ‬الأول‭/‬ديسمبر‭ ‬2021‭.‬

كما‭ ‬تنعقد‭ ‬غداة‭ ‬إعلان‭ ‬بعثة‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬للدعم‭ ‬في‭ ‬ليبيا‭ ‬أنّ‭ ‬الأفرقاء‭ ‬الليبيين‭ ‬أقرّوا‭ ‬في‭ ‬ختام‭ ‬عملية‭ ‬تصويت‭ ‬آلية‭ ‬اختيار‭ ‬سلطة‭ ‬تنفيذية‭ ‬انتقالية،‭ ‬حتى‭ ‬تحل‭ ‬محلها‭ ‬سلطة‭ ‬منتخبة‭ ‬بعد‭ ‬الانتخابات‭ ‬المرتقبة‭ ‬نهاية‭ ‬العام‭.‬

وليبيا‭ ‬غارقة‭ ‬في‭ ‬فوضى‭ ‬غذتها‭ ‬التدخلات‭ ‬الأجنبية‭ ‬منذ‭ ‬سقوط‭ ‬نظام‭ ‬معمر‭ ‬القذافي‭ ‬عام‭ ‬2011،‭ ‬وتشهد‭ ‬نزاعا‭ ‬بين‭ ‬سلطتين‭: ‬حكومة‭ ‬الوفاق‭ ‬الوطني‭ ‬المعترف‭ ‬بها‭ ‬من‭ ‬الأمم‭ ‬المتحدة‭ ‬والتي‭ ‬تتخذ‭ ‬طرابلس‭ ‬مقرا،‭ ‬وسلطة‭ ‬يجسدها‭ ‬خليفة‭ ‬حفتر‭ ‬الرجل‭ ‬القوي‭ ‬في‭ ‬شرق‭ ‬البلاد‭.‬

وبعد‭ ‬فشل‭ ‬هجوم‭ ‬شنته‭ ‬قوات‭ ‬حفتر‭ ‬في‭ ‬نيسان‭/‬أبريل‭ ‬2019‭ ‬للسيطرة‭ ‬على‭ ‬طرابلس،‭ ‬توصل‭ ‬طرفا‭ ‬النزاع‭ ‬إلى‭ ‬اتفاق‭ ‬على‭ ‬هدنة‭ ‬دائمة‭ ‬في‭ ‬تشرين‭ ‬الأول‭/‬أكتوبر‭ ‬2020‭ ‬واستأنفا‭ ‬الحوار‭ ‬السياسي‭.‬

مشاركة