ماليزية تفقد عملها لاستحمامها 25مرة يومياً


ماليزية تفقد عملها لاستحمامها 25مرة يومياً
لندن ــ الزمان
تعاني الماليزية جوليا بنت عبدالله 40 عاماً من وسواس النظافة القهري، حيث تقضي 5 ساعات يومياً في الحمام لتغسل يديها نحو 300 مرة، والاستحمام 25 مرة تقريباً، ما يجعلها تستخدم غالونين من الشامبو أسبوعياً، وعدة علب من قطع الصابون. وبحسب وكالة الانباء الفرنسية فقد فقدت جوليا عملها بسبب تأخرها اليومي عن دوامها الرسمي حوالي 5 ساعات تقضيها في الاغتسال والاستحمام، ما أدى الى تراكم المصروفات والفواتير النابعة عن النظافة الزائدة، ما دفعها للبحث عن مصدر رزق آخر عن طريق جمع الأشياء القديمة، من صحف ومجلات وملابس لبيعها، حتى تتمكن من شراء المزيد من علب الصابون والشامبو لمواصلة تنظيف جسمها. وتقول جوليا ان أعراض هذا المرض النفسي بدأت عندها في سن العشرين عندما بدأت تعمل في مختبر طبي للفحوص، وكانت وقتها تضطر الى الامساك بعينات البول والدم وغيرها، وأكثر ما كان يخيفها الاصابة بمرض نقص المناعة الايدز، ومن هنا بدأت تغسل يديها وشعرها، وتحمم جسمها عشرات المرات يومياً.
AZP20

مشاركة