مافيات تسيطر على ساحات السيارات والجباية 4 آلاف دينار

256

بغداد ـ شيماء عادل

اعرب مواطنون عن امتعاضهم من عدم تنفيذ قرار امانة بغداد بالزام اصحاب ساحات وقوف السيارات بالتسعيرة التي اعلنها الامين السابق صابر العيساوي والامين الحالي وكالة عبد الحسين المرشدي المحددة بالف دينار فقط واغلاق الساحات المخالفة.

 مطالبين الامانة بتنفيذ وعودها وفرض النظام وعدم السماح لما وصفوه بالمافيات التي تسيطر على الساحات ويضطر المواطن الى الخضوع لابتزازهم بسبب عدم وجود بدائل اضافة الى عدم سماح شرطة المرور والاجهزة الامنية بوقوف السيارات في الشوارع والساحات العامة المفتوحة. وقال مواطنون لـ (الزمان) امس ان (على الامانة تنفيذ ومتابعة القرارات التي تتخذها بهدف تطبيق النظام وعدم السماح للمتلاعبين باستغلال غياب الرقابة). مبينين ان (الامين السابق والامين الحالي سبق ان قررا فرض عقوبات على اصحاب ساحات وقوف السيارات المخالفة للتسعيرة التي حددت بالف دينار مقابل وقوف المركبة).

 مؤكدين ان (القرار لم يتعد الجانب الدعائي اذ لم يلتزم اصحاب الساحات بهذا القرار). مطالبين الامانة (بالتحري عن الساحات المخالفة وتنفيذ قرارها بمحاسبة اصحابها). مشيرين الى ان (من الساحات المخالفة والاكثر استغلالا هي الساحات التي تقع في مناطق الزخم والاسواق والدوائر الحكومية ومنها الساحات قرب محطة تعبئة الكيلاني والساحة المحاذية لها في منطقة الكرادة داخل والساحات القريبة من دائرة التقاعد والساحات الموجودة على امتداد شارعي الرشيد وابونؤاس).

 مؤكدين ان (بعض الساحات تتقاضى اربعة الاف دينار والاخرى ثلاثة الاف دينار واقل ساحة تتقاضى الفي دينــــــار).

 واضافوا ان (على الامانة عدم السماح للمافيات بالسيطرة على الساحات وابتزاز المواطنين الذين يضطرون الى الرضوخ بسبب عدم وجود ساحات بديلة وعدم امكانية ايقاف المركبات في الساحات المفتوحة والشوارع العامة بسبب منع شرطة المرور والاجهزة الامنية من الوقوف في تلك الاماكن).

مشاركة