لعيبي: الإنضمام إلى النقل البري الدولي يفتح آفاق التعاون التجاري العالمي

289

وزيرا التخطيط والنقل يبحثان إنجاز مشروع الفاو الكبير

لعيبي: الإنضمام إلى النقل البري الدولي يفتح آفاق التعاون التجاري العالمي

بغداد – الزمان

كشف وزير النقل عبد الله لعيبي، أهمية انضمام جمهورية العراق إلى اتفاقية النقل البري الدولي لسنة 1975 وذلك بعد تصويت مجلس النواب العراقي بتأريخ 13 كانون الثاني الجاري على مشروع قانون الانضمام الذي سيفتح آفاق التعاون التجاري مع جميع دول العالم والتي سعى العراق الى الانضمام اليها منذ عام 2013 ولم يحضى بذلك في حينها .

وبين في بيان تلقته (الزمان) امس ان (جدوى انضمام العراق للاتفاقية هو تسهيل مرور البضائع بين الدول الموقعة على الاتفاقية وتشجيع صادرات الانتاج المحلي للبلد والارتقاء بالبنى التحتية الطرق من خلال مرور الشاحنات ما يتيح انشاء محطات خدمية اضافة الى توطيد العلاقات مع هذه الدول).

واكد ان (هذه الخطوة جاءت بعد رغبة الدول الموقعة بأنضمام العراق الى هذه الاتفاقية الدولية لما يتمتع به العراق من موقع جغرافي مهم شريطة احتفاظه بكافة حقوقه مثل استيفاء اجور الخدمة المنافيست والترانزيت واتمتت عمل المنافذ الحدودية لتسهيل الاجراءات الكمركية لدخول البضائع الى العراق). واشار الى ان (الاتفاقية ستدخل حيز التنفيذ حال انتعاش قطاعي الزراعة والصناعة في البلد للاستفادة منها في عملية تصدير البضائع ضمن حلقة النقل العالمية برآ).

اجراء لقاءات

يذكر ان مشروع انضمام العراق للاتفاقية جاء بعد مباحثات عدة ولقاءات اجراها وزير النقل مع مسؤولين كبار مختصين في هذا الشأن حيث التقى سيادته في وقت سابق بالامين العام للأتحاد الاوربي للنقل الطرقي امبيرتو دي بيرتو ووزير الاسكان ومحافظ الأنبار وبحث معهم السبل الكفيلة للمشروع .

فيما سبق ذلك لقاء جمعه مع امبيرتو على هامش اجتماعات المجلس الاقتصادي الاجتماعي الأوربي  في جنيف/ سويسرا  وبحث كافة الامور المتعلقة بانضمام العراق لاتفاقية النقل الدولي لما لها من اهمية كبرى للبلاد.

واستقبل وزير التخطيط الدكتور نوري صباح الدليمي في ديوان الوزارة، وزير النقل عبد الله لعيبي، وقال بيان تلقته (الزمان) امس انه (جرى خلال اللقاء بحث مراحل إنجاز مشروع الفاو الكبير وجهود وزارة التخطيط في توفير  الظروف اللازمة لإنجاز المشروع وفقاً للمواصفات العالمية والمراحل الزمنية المحددة له). وبين الدليمي خلال اللقاء المساعي التي مضت وزارة التخطيط في تحقيقها مع الجهات الوطنية والدولية لإنجاز مشروع الفاو الكبير الذي يمثل أبرز الأولويات التي سيتم تنفيذها بموجب الاتفاق العراقي الصيني خلال العام الجاري 2020 وذلك لأهمية المشروع القصوى لاقتصاد العراق)، مؤكداً (تقديم الوزارة لرؤية متكاملة تتضمن توفير التخصيصات والموارد اللازمة لإنجاز المشروع خلال ثلاث سنوات، مشيراً إلى تقديم الوزارة التسهيلات الممكنة لإجراءات التعاقدات الحكومية مع الشركات المنفذة.لافتا  إلى إسهام المشروع في تحسين الواقعين الاقتصادي والتنموي؛ ذلك لما سيوفره من عشرات آلاف فرص العمل للقدرات العراقية الشابة، فضلاً عن كونه عامل استقرار في المنطقة باعتباره ممراً عالمياً، مشيراً إلى ان المشروع سيتضمن إنشاء طرق سريعة، وأخرى سككية بين جنوب وشمال وغرب العراق. من جهته اعرب السيد وزير النقل عن تقديره لجهود وزارة التخطيط في مشروع الفاو الكبير، والإجراءات التي وجه بها السيد وزير التخطيط خلال اللقاء، مؤكداً أهميتها في توفير متطلبات العمل اللازمة للتنفيذ)، ومشيرا الى (أهمية المشروع استراتيجياً للعراق والمنطقة؛ باعتباره سيكون من بين أكبر عشرة موانئ في العالم من حيث المناولات التي ستبلغ نحو مليوني حاوية سنوياً، موضحاً ان المرحلة الأخيرة من المشروع ستضم 46 رصيفاً للحاويات، و16 رصيفاً آخر للبضائع الفل، و20 رصيفاً للبضائع العامة، و6 أرصفة للمشتقات النفطية).

وشـارك رئيس هيئة رعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة في وزارة العمل والشؤون الاجتماعية عصام عبداللطيف محمد ممثلا عن وزير العمل والشؤون الاجتماعية باسم عبد الزمان في حفل افتتاح القاعة العالمية البارالمبية بحضور ممثل رئيس الوزراء للشؤون الرياضية اياد بنيان  وعدد من الشخصيات الحكومية والمسوؤلين. وقال بيان تلقته (الزمان) امس ان (الحفل قراءة آيٍ من الذكر الحكيم وفعاليات لبعض منظمات المجتمع المدني الخاصة بشؤون الاعاقة وحضر رئيس الهيئة توزيع دروع بين الرياضيين المتميزين من الاشخاص ذوي الاعاقة، مؤكدا خلال لقاء صحفي ان قانون رقم (38)  لسنة 2013 هو البوابة الشرعية التي استطاع من خلالها ذوي الاعاقة الحصول على امتيازات وحقوق كفلها لهم القانون، مشيرا الى ان المادة 3 من قانون الهيئة اكدت على ضرورة الانضمام الى الاتفاقيات والمواثيق الدولية الخاصة برعاية ذوي الاعاقة والاحتياجات الخاصة)، لافتا الى ان (الهيئة داعمة للجنة البارالمبية ويوجد تنسيق عالٍ من خلال منسقها الخبير الدولي للغة الاشارة.

ملف الاعاقة

يذكر ان وزير العمل والشؤون الاجتماعية باسم عبد الزمان اعطى الاولوية  لملف شـــــــــؤون الاعاقة من خلال تقـــــــديم خطة متكاملة لسياسة الادماج في المجتمع اقرتها الامانة العــــــــامة لمجـــــــــلس الوزراء التي من خلالها اصبحت خريطة طريق لتنفيذ مفردات قانون ذوي الاعاقة بالتنسيق مع الـــوزارات الساندة ومنها ملف الرياضة).

مشاركة