كردستان تكشف عن عشرات الإصابات بالأيدز

205

كردستان تكشف عن عشرات الإصابات بالأيدز
أهالي بغداد يطالبون بتكثيف الوقاية من الأمراض المستعصية
اربيل ـ الزمان
بغداد ـ علي الموسوي
اعلنت وزارة الصحة في اقليم كردستان عن ترحيل 86 اجنبيا مصاباً بمرض الآيدز إلى بلدانهم.وقال الناطق باسم الوزارة خالص قادر في تصريح امس ان (86 اجنبيا مصاباً بمرض الآيدز رحلوا إلى بلدانهم اضافة الى تسجيل 15 حالة في الاقليم مصابة بالايدز وهو المجموع الكلي منذ ثلاثين عاما).واوضح ان (الوزارة اتخذت اجراءات للحد من إنتشار المرض في الإقليم).مبينا انه (تم تشديد الإجراءات في المطارات والمنافذ الحدودية لفحص الوافدين إلى الإقليم كما يتم فحص المواطنين المشكوك بحملهم لفايروس الإيدز منعاً من إنتشاره).وفي بغداد طالب مواطنون الوزارة المركزية بالحذو حذو صحة الاقليم والكشف عن حالات الاصابة في المحافظات عدا الاقليم.وقالوا لـ (الزمان) امس ان (الوزارة المركزية صامتة ولا تعلن عن الامراض المعدية المنتشرة في المحافظات).مؤكدين ان (من الطبيعي ان نشهد انتشار الامراض لا سيما الايدز كون الاحداث السورية دفعت بالعديد الى التوجه الى العراق وبالتالي من الممكن ان يكون البعض حاملا للفايروس فيما تقف الوزارة لا تحرك ساكنا تجاه ازمات ستظهر فجأة دون القدرة على السيطرة عليها). وأعلنت دائرة صحة النجف أن مجموع المواد الغذائية الصلبة التي تم إتلافها من فرق الرقابة الصحية خلال العام الماضي بلغ أكثر من 133 طناً.ونقل بيان امس عن مدير قسم الصحة العامة في الدائرة ناجح كريم القزاز قوله إن (المواد الغذائية التي أتلفت تنوعت بين اللحوم والأسماك المجمدة المحلية والمستوردة والفواكه والخضروات والحلويات والألبان ومشتقاتها). مشيرا الى ان (مجموع المواد السائلة التي تم إتلافها لعدم صلاحيتها خلال المدة نفسها بلغ أكثر من 100 ألف لتر توزعت بين العصائر والألبان السائلة).وأضاف ان (عمل الرقابة الصحية مستمر للحد من انتشار البضائع غير الصالحة للاستهلاك البشري للحفاظ على الصحة العامة).
AZQ01

مشاركة