كان ياما كان – زكي الساعدي

كان ياما كان – زكي الساعدي

تذكرتُ اليوم صدام عند لقائه بأحد الفرق الحزبية بالبصرة قبيل( السقوط او التحرير) …

سألهم صدام :

إذا دخلو الامريكان وبدأت حرب الشوراع وياهم شلون راح يكون استعدادكم للمعركة ؟گام واحد وگال. سيدي احنه راح ننام بقلب النخل ونخلي الامريكان ما يعرفون منين يجيهم الفشگ…

ماندري لاحهم الفشگ لو الاخ نام في قلب النخلة !

بناء الجيش على مستشارين يزيفون الحقيقة وليس لديهم حنكة بالعمل ولا دراسة حقيقية للواقع ذهبت بالجيش الى المحرقة والقائد للمقصلة , ليش تذكرت هذا المنافق ابو النخلة؟ ما اعرف السبب !!!!!

ألان تذكرت… لأني رأيت مستشارين الدولة وقادة اليوم يكررون الاخطاء نفسها على الرغم من التحذيرات …

على الرغم من صراخ الشعب وانينه.. ..فقد سحقت أحلام وتطلعات النخبة والوطنيين من قبل رجال (الفشگ )القاطنين في قلب النخل ولساناتهم أطول من سعفها وأرجلهم الأسرع في الهرب ..

على الجميع التفكير بجد لوضع حلول وطرق لم يسلكها الغير لبناء الوطن..

الديمقراطية المطلقة أجهزت على دولة المؤسسات ..على النخب والمستشارين الأقرب على مركز القرار بناء دراسات علمية لإصلاح حقيقي للنظام قبل الانهيار.

مشاركة