كاتانيتش يعتمد على معسكر البصرة لإيصال الأسود إلى الجاهزية المطلوبة

457

مخيف: قرار إبعاد جستن وياسين متسرّع

كاتانيتش يعتمد على معسكر البصرة لإيصال الأسود إلى الجاهزية المطلوبة

الناصرية – باسم الركابي

أعلن مدرب المنتخب الوطني كاتانيتش  التشكيلة النهائية التي ستمثل المنتخب في مباراتيه مع ضيفيه منتخبا إيران في  الرابع عشر  والبحرين في التاسع عشر من الشهر الجاري في ملعب جذع النخلة في البصرة ضمن  التصفيات المزدوجة لكاس العالم  2022وامم أسيا 2023. وضمت التشكيلة اللاعبين جلال حسن ومحمد حميد وفهد طالب لحراسة المرمى وكل من  علي عدنان  وضرغام إسماعيل واحمد إبراهيم وسعد ناطق وعلي فايز وربين سوراقا وميثم جبار وعلاء مهاوي ومصطفى محمد للدفاع وإبراهيم بايش وحسن حمود وامجدعطوان وصفاء هادي وبشار رسن ومحمد قاسم ومحمد رضا وهمام طارق وشريف عبد لكاظم للوسط ومهند علي وعلاء عباس وعلاء عبد الزهرة للهجوم  في وقت إبعاد المدرب  اللاعبين جستن ميرام واحمد ياسين في قرار مهم   بسبب اعتذار اللاعبين المذكورين عن  الالتحاق مع المنتخب في مباراتي هونغ كونغ وكمبوديا ومهم ان تظهر شخصية المدرب مع أي تصرف سلبي يبدر من أي لاعب  إمام  أهم مشاركات المنتخب الوطني  حيث الوصول الى كاس العالم  ولانه  لايجوز لاي لاعب مهما كان اسمه ان يتصرف بصورة شخصية وخارج سياقات عمل المدرب والتفكير يجب ان يصب لمصلحة المنتخب إمام أي  من  الفرق التي يلعب لها اللاعبين إمام مهمة المنتخب الذي يجب ان تأتي خدمته فوق بقية الأشياء.

 معسكر البصرة

ومقرر ان يلتحق اللاعبين في معسكر البصرة الجمعة القادمة  الذي سيشهد حضور اللاعبين المحترفين ضمن  أيام الفيفا  ويتطلع  الشارع الرياضي الى دخول  المنتخب برغبة الفوز في أهم مبارياته في المجموعة الثالثة التي يتصدرها بسبع نقاط بفارق الأهداف عن البحرين  التي تمتلك  نفي مجموع النقاط وان يظهر اللاعبين فاعلين  وفي إدارة الأمور بصورة جيدة لان الكثير من الأمور تتوقف على نتيجة مباراة ايران التي تشكل التحدي  الكبير في نفس الوقت تعد فرصة كبيرة امام الاستمرار بصدارة المجموعة  التي ستدعم الجانب الفني والمعنوي والنفسي للاعبين لخوض  لقاء البحرين بعد أربعة ايام  وتتطلب اللعب  ومن دون ارتكاب هفوات من اجل الخروج بكامل علامات اللقاءين في ظل ظروف اللعب حيث عاملي الأرض والجمهور  والحافز الأخر صدارة المجموعة وينتظر ان يرتق اللاعبين الى مستوى الحدث  وتقديم المستوى المطلوب  من خلال وجود نفس اللاعبين ممن مثلوه في أخر مباراتين   وعليهم ان يقدموا المستوى الأفضل إمام مهمتين كبيرتين من شانهما ان يرسما طريق الوصل الى  التصفيات الأخرى.

المحاضر الأسيوي

وعن إجراء المدرب إبعاد اللاعبين  جستن ميرام  واحمد ياسين يقول المحاضر الأسيوي حميد مخيف الأمر متروك أولا وأخيرا للمدرب نفسه للكشف عن  سياقات العمل والعلاقة مع اللاعبين  في ان  يتصفوا بالضبط  وتحمل مسؤولية الدفاع عن  المنتخب كونهم المجموعة المنتخبة من لاعبي الفرق وعليهم تطبيق  سياقات العمل  التي يحددها المدرب ولان من يلعب  للمنتخب عليه ان يجسد الأمور من حيث الالتزام والحركة من  خلال المدرب وحده وفي الوقت الذي لانختلف مع المدرب في قراره وهو الادرى بالأمور لكن كان يبقي على اللاعبين لأهميتهما ودورهما في التشكيل  وفي ان يبقيا على دكة الاحتياط كعقوبة أنية لحين عودتهما للعب في ظل الظروف التي يمر بها المنتخب  ولحاجته لكل الجهود  ولايمكن ان يستغنى عن اللاعبين المذكورين بهذه السرعة. وكان مثلا  يتم عرض الأمر على الاتحاد في  ان يتخذ العقوبة من قبل الاتحاد  لان مهم ان يبقى المنتخب الوطني متكاملا في كل الأوقات مع فرض العقوبات المختلفة على كل من يخرج عن سياقات  العمل التي يحددها المدرب  الذي يمتلك عدد محدود من اللاعبين   ولان مهمة المنتخب  هي وطنية  وعلى اللاعبين رفع شعار  نخدم المنتخب جميعا وتمنى مخيف على المدرب  التنسيق مع الاتحاد في اتخاذ عقوبة غير الإبعاد لان المنتخب اليوم بحاجة لكل  اللاعبين  ولان جستن واحمد  يعدان من بين الأفضل من حيث المستوى كما شاهدناهما في مختلف المباريات والبطولات مؤثران بدرجة عالية   اجد ان المدرب تسرع بقراره مع إننا لانختلف معه في معالجة أي تصرف يراه سلبي   ومؤثر على مهمة الإعداد واللعب  ومهم ان تناقش الأمور بعيدا عن الانفعالات  مع ان تظهر شخصية المدرب قوية  في كل الأوقات امام تسخير كل طاقات وقدرات اللاعبين الذين عليهم ان يظهروا حيهم لقمصان  المنتخب الدرجة التي يتمنى كل لاعب الوصول  إليها  ويعد بمثابة حلم  لأي لاعب.

 لقاء إيران

ووصف لقاء إيران  بانه  غاية في الصعوبة  وغير سهل مع ظروف اللعب التي تقف لجانب فريقنا حيث عاملي الأرض والجمهور  والموقف الذي عليه بعد تصدر مجموعته وشيء جيد ان تأتي المباراة المذكورة في هذه الأوقات والحالة التي عليها  المنتخب  الذي عليه ان يكون في الموعد لان الانتصار في اللقاء المذكور يعد نقطة التحول المهمة  من حيث النتيجة ومن ثم البقاء في الواجهة  وهذا امر مهم ان تحقق وسيدفع بالجهود لحسم لقاء البحرين واجدهما ان يأتيا في الوقت الحالي بالشيء جيد وأتمنى ان يفرض المنتخب شخصيته  في هذه التصفيات وان ينهي الأمور كا يجب  لانه سيكون إمام تصفيات أصعب اذا ما تأهل لها  وهو ما نؤمله   واجد ان منتخبنا بات في حال أفضل بعدما جمع ستة نقاط من الفوز على هونغ كونك وكمبوديا  لكن التفكير يجب ان ينصب على المباراتين القادمتين وهو المطلوب.

بطولة ألكاس

حددت لجنة المسابقات  الثالث عشر من الشهر الحالي  موعدا لإقامة  مباريات الدوري 16 المتضمن  إجراء  8 مباريات في العاصمة وعدد من ملاعب المحافظات وتظهر مهمة امام جميع الفرق الستة عشر في تحقيق النتائج الأبرز  باتجاه البقاء وسط الصراع عن لقب البطولة الذي سبق وأحرزه الزوراء صاحب أكثر  الألقاب الذي  سيخرج مع الشرطة  الى دهوك والقاسم وأكثر ما تواجه الفرق الجماهيرية  المشاكل في تلك الملاعب التي بقيت  تشكل حجر عثرة إمامها  مقرر ان  تقام مباريات دور 16 لبطولة ألكاس الذي  يشهد إقامة 8 مباريات بخروج المغلوب ومن دون مشاركة لاعبي المنتخب الوطني مع فرقهم  ما  تظهر الفرصة في زج عدد من اللاعبين الشباب  ومتوقع ان تقوم بذلك جميع الفرق  في إشراك بعض اللاعبين الواعدين  ممن لم يتاح لهم وقتا للعب في الدوري  كما تظهر مهمة للبطل في الحصول على مشاركة خارجية.

ويضيف فريق القوة الجوية الذي انتقل للدور المذكور بعد تجاوز فريق الصادق بهدف في الدور 32 فريق الصناعات الذي  وصل على حساب الصناعات بفارق  الركلات الترجيحية، ويضيف الديوانية جيرانه السماوة في لقاء يتوقع ان يكون جماهيريا  عندما يزحف أنصار السماوة الذي وصل للدور المذكور اثر إقصاء الميناء بفارق ركلات الجزاء بسبب قرب الملعب في وقت  يحرص جمهور الديوانية  لدعم  فريقه الذي تأهل على حساب.

ويضيف جريح الدوري ومتذيل ترتيبه زاخو الزوراء وكلاهما تأهلا  من دون لعب بسبب تخلف الحدود عن السفر لزاخو والموصل الى الزوراء، ويأمل الكهرباء ان  يظهر مرة أخرى منافسا قويا في نفس البطولة التي حل فيها وصيفا في الموسم الماضي في أفضل انجاز في جميع  مشاركاته الكروية ويبدو ان الحظ يقف معه  هذه المرة عندما يضيف فريق ديالى الذي انتقل للدور الحالي بعد الفوز على الصوفية بهدف فيما وصل الكهرباء اثر تجاوزه المعقل البصري.

ويقام لقاء مهم بين النفط واربيل الأول كان  قد تجاوز حاجزا صعبا عندما تغلب على النجف  تحت أنظار أهله بثلاثة أهداف لواحد في وقت نجح اربيل  في التغلب على  جيرانه الطوز احد فرق الدرجة الأولى بثلاثة أهداف لهدفين، ويضيف القاسم الذي نجح في إبعاد جيرانه بابل بفارق ركلات الجزاء  الشرطة الذي عاد باكبر نتيجة في الدور 32  اثر فوزه على بني سعد بستة أهداف دون رد وينتظر الجنوب  والدور المذكور واحد من بين ادوار البطولة التي تختلف من حيث واقع المباريات وذلك بخروج المغلوب نفط ميسان ان يلعب من الفائز من لقاء بلد والكفل في وقت ينتظر نفط الوسط من يفوز من لقاء الطلاب ونفط للأدوار الأولى و32 و8 فقط تقام  مباريات النصف النهائي ذهابا وايابا.

مشاركة