قوى سياسية ترفض حكومة علاوي وأخرى تبدي الموافقة مقابل ضمانات

422

تشكيل لجنة برلمانية لدراسة المنهاج الوزاري قبل جلسة منح الثقة

قوى سياسية ترفض حكومة علاوي وأخرى تبدي الموافقة مقابل ضمانات

بغداد – الزمان

شكل مجلس النواب لجنة برلمانية لدراسة المنهاج الوزاري الذي قدمه المكلف بتشكيل الحكومة محمد توفيق علاوي ، ضمن الشرط الذي وضعه البرلمان لتحديد موعد جلسة منح الثقة للكابينة الوزارية التي رفضها اتحاد القوى واعلن عن مقاطعة جلسة التصويت المقرر عقدها الخميس المقبل. واظهرت وثيقة تحمل توقيع رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي اطلعت عليها (الزمان) (اسماء اللجنة البرلمانية المكلفة بدراسة المنهاج الوزاري ويترأسها النائب الاول لرئيس المجلس اكرم الكعبي وعضوية كل محمد شياع السوداني وفيان صبري و محمد يوسف وصباح جمعة). ويتضمن المنهاج الوزراي للحكومة المؤقتة ، الإصلاح الإداري والاهتمام بالمشاريع المتلكئة وإكمال قانون الموازنة وتحديد موعد إجراء الانتخابات المبكرة الذي سيكون على عاتق المفوضية العليا المستقلة للانتخابات من الناحية الفنية اضافة الى إجراءات تتعلق بتحقيق مطالب التظاهرات ومحاسبة قتلة المتظاهرين. وسيتم الشروع بها خلال أسبوعين بعد تسنم الحكومة مهامها. بحسب ما افادت به تقارير صحفية. وحددت رئاسة البرلمان يوم الخميس المقبل موعداً لعقد الجلسة الاستثنائية لمنح الثقة لحكومة علاوي، ورهنت انعقاد الجلسة بوصول السير الذاتية للوزراء والمنهاج الحكومي قبل موعد الانعقاد.وبحسب مصادر مطلعة فأن (رئاسة البرلمان حددت الخميس المقبل موعدا لعقد الجلسة الاستثنائية لمنح الثقة لحكومة علاوي). وجدد تحالف القوى، موقفه الرافض لتكليف علاوي بتشكيل الحكومة، مؤكدا أنه لن يحضر جلسة التصويت على الحكومة.وقال التحالف في بيان امس إنه (يؤكد موقفه الرافض لتكليف علاوي بتشكيل الحكومة)، واضاف (لن نحضر جلسة التصويت المزمع عقدها الخميس القادم). وكشفت مصادر سياسية عن تفاصيل اتفاق علاوي والوفد الكردي المفاوض بشأن تشكيل الكابينة الوزارية للحكومة الانتقالية المؤقتة. وقالت المصادر ان (الوفد الكردي المفاوض اتفق مع علاوي على منح الاكراد 4  وزارات بينها وزارة لممثل الاقليم في الأمانة العامة لمجلس الوزراء اضافة الى رفض الاسماء الثلاثة المقدمة من رئيس الجمهورية برهم صالح وترشيح شخصيات مهنية يوافق عليها الاكراد)، لافتا الى (الاتفاق على تحديد موعد الانتخابات المبكرة من تاريخ التصويت على البرنامج الحكومي). واعلنت وزارة الخارجية الامريكية عن تفاصيل المكالمة الهاتفية بين الوزير مايك بومبيو وعلاوي.وقالت المتحدثة بأسم الوزارة مورغان أورتاغس في بيان امس انه (جرى خلال الاتصال بين الجانبين تأكيد إلتزام الولايات المتحدة الأمريكية الدائم بعراقٍ قوي ومزدهر وذي سيادة)، مشيرة الى ان (بومبيو رّحب بتعهد رئيس الوزراء المُكلف بإجراء إنتخابات مبكرة ).

مشاركة