قمة مثيرة بين يوفنتوس ونابولي وإختبار صعب لليفربول

919

إنسيني يستفّز السيدة العجوز على طريقة سيميوني

قمة مثيرة بين يوفنتوس ونابولي وإختبار صعب لليفربول

{ مدن– وكالات :  يخوض يوفنتوس، مهمة صعبة للغاية في مباراته المرتقبة مع مضيفه نابولي، اليوم الأحد ، في ختام مباريات الجولة الـ 26 من عمر الدوري الإيطالي، والتي انطلقت فعالياتها اول امس الجمعة.  ولن تكون هذه المباراة بين صاحبي المركزين الأول والثاني في جدول المسابقة، هي المواجهة الوحيدة البارزة والكبيرة في هذه المرحلة، بل سبقتها مباراة ديربي العاصمة بين لاتسيو وروما امس السبت  ويتصدر يوفنتوس، جدول المسابقة برصيد 69 نقطة بفارق 13 نقطة أمام نابولي الذي يسعى لإيقاف الانطلاقة الناجحة ليوفنتوس في رحلة الدفاع عن لقبه هذا الموسم، وإلحاق الهزيمة الأولى به في المسابقة هذا الموسم.  وحقق يوفنتوس هذا الموسم رقمًا قياسيًا جديدًا، حيث حقق الفوز في 22 من أول 25 مباراة خاضها في المسابقة، وهو ما لم يحققه أي فريق من قبل.  ورغم هذا، يبدو نابولي قادرًا على عرقلة انطلاقة يوفنتوس، حيث يرجح أن يفتقد الأخير في هذه المباراة جهود مهاجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو للإصابة، كما تراجع مستوى يوفنتوس نسبيا في الآونة الأخيرة.  ويرى كارلو أنشيلوتي المدير الفني لنابولي أن الفوز الكبير للفريق على بارما 4-0 مطلع هذا الأسبوع كان بمثابة نقطة انطلاق جديدة بعد تعادلين سلبيين متتاليين.  وقال أنشيلوتي “عدنا إلى تقديم أداء حاسم في مواجهة مرمى المنافس، الأداء أمام بارما كان رائعا”.  ولا يحظى نابولي بفرصة كبيرة لحرمان يوفنتوس من التتويج بلقبه الثامن على التوالي في المسابقة، لكن الفريق يتطلع على الأقل للثأر من السيدة العجوز بعد الهزيمة 1-3 أمام يوفنتوس في مباراة الفريقين بالدور الأول خلال أيلول/سبتمبر الماضي في تورينو. وقال أنشيلوتي “بالنسبة لنا، هذه النتيجة تمثل مصدرا للتحفيز. ولكننا نفتخر أيضا أننا نواجه يوفنتوس ونحن في المركز الثاني بجدول المسابقة”.  وتمثل المباراة أمام نابولي، فرصة ذهبية أمام يوفنتوس لاستعادة الروح المعنوية العالية قبل لقاء الإياب أمام أتلتيكو مدريد في ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا.  وقال ماتيا دي شيليو مدافع يوفنتوس “في نابولي، يجب علينا أن نفعل كل شيء من أجل توسيع الفارق الذي يفصلنا عن أقرب منافسينا على الصدارة”.  وتابع “لكننا أيضًا يجب أن نتعامل مع المباراة وكأنها مباراة الإياب أمام أتلتيكو مدريد، لأننا سنستعد بهذا الشكل لمباراتنا أمام الروخي بلانكوس”.

نجم نابولي

وذكر موقع “كالتشيو ميركاتو”، أن لورينزو إنسيني، مهاجم نابولي، قام بتقليد احتفال دييجو سيميوني، مدرب أتلتيكو مدريد، أثناء تدريبات فريق الجنوب، صباح اول امس الجمعة، خلال الاستعدادات لمواجهة يوفنتوس.  وبحسب الموقع، قد يكون احتفال إنسيني على طريقة سيميوني، دلالة واضحة على رغبة مهاجم نابولي في السخرية من يوفنتوس، في ظل العداوة الشديدة بين الفريقين في المدة الأخيرة.  ويبتعد البيانكونيري بصدارة جدول ترتيب الدوري الإيطالي برصيد 69 نقطة، بفارق 13 نقطة عن أقرب ملاحقيه، نابولي، صاحب المركز الثاني برصيد 56 نقطة.  ويخوض يوفنتوس، مواجهة نابولي، باعتبارها بروفة قوية قبل المباراة المرتقبة أمام أتلتيكو مدريد، في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، بعد الهزيمة أمام الروخي بلانكوس ذهابًا بنتيجة 2-0

ثنائي يوفنتوس

وتُوج ثنائي يوفنتوس، بجائزة بيرجامينا ديلو سبورت، والتي تُمنح في مدينة تورينو بإيطاليا، لأفضل الرياضين على المستوى الدولي خلال العام.  وتُمنح الجائزة للرياضيين واللاعبين المتألقين من أندية مدينة تورينو، والذين يحققون نتائج رياضية على المستوى الدولي.  وذكر الموقع الرسمي ليوفنتوس، أن الفرنسي بليز ماتويدي، لاعب وسط الفريق، والكرواتي ماريو ماندزوكيتش، مهاجم البيانكونيري، حصلا على الجائزة.  وأوضح الموقع الرسمي للبيانكونيري، أن ماتويدي حصد الجائزة بفضل تتويجه مع منتخب فرنسا بكأس العالم 2018 ليصح اللاعب رقم 25 من يوفنتوس الذي يفوز بكأس العالم.  بينما نالها ماندزوكيتش، بعد مساهمته في بلوغ المنتخب الكرواتي إلى نهائي المونديال، قبل الهزيمة من منتخب الديوك.  من جهته، قال ماتويدي، عقب التتويج بالجائزة: “أنا سعيد وفخور لكوني جزء من هذا الفريق، شكرًا لكم على الجائزة التي تلقيتها”.

اختبار صعب لليفربول

وعلى وقع المنافسة النارية بين ليفربول المتصدر ومانشستر سيتي حامل اللقب المتخلف عنه بنقطة واحدة، تشهد المرحلة 29 من الدوري الإنكليزي لكرة القدم مباراتي دربي بين ليفربول ومضيفه إيفرتون اليوم الأحد، ويخوض ليفربول المواجهة ضد جاره الأزرق بعد فوز كاسح على ضيفه واتفورد 5-صفر، هدّأ من وقع تعادلاته الثلاث في آخر خمس مباريات، ما جعل سيتي على بعد نقطة يتيمة من صدارته.  وعجز ليفربول عن هز الشباك في مواجهة مانشستر يونايتد في الدوري لكن لاعب وسطه الهولندي جورجينيو فينالدوم يؤكد أنّ فريقه لم يفقد الإيمان بقدرته على إسقاط خصومه برغم التكهنات حول رضوخه لضغوط الصراع على لقب أول في الدوري منذ 1990. وتابع فينالدوم “لأكون عادلاً، شعرت دوماً بأننا سنعود إلى المسار، علينا التأكد من ذلك”.

مشاركة