قضية‭ ‬حبس‭ ‬طفلة‭ ‬مصرية‭ ‬بالمدرسة‭ ‬تثير‭ ‬ردود‭ ‬أفعال‭ ‬غاضبة‭ ‬

224

القاهرة‭ – ‬مصطفى‭ ‬عمارة‭ ‬

اثارت‭ ‬قضية‭ ‬حبس‭ ‬الطالبة‭ ‬هيام‭ ‬عصام‭ ‬ابو‭ ‬رحاب‭ ‬باحدى‭ ‬مدارس‭ ‬الحامول‭ ‬بمحافظة‭ ‬كفر‭ ‬الشيخ‭ ‬في‭ ‬مصر‭ ‬بعد‭ ‬انتهاء‭ ‬اليوم‭ ‬الدراسي‭ ‬ردود‭ ‬فعل‭ ‬غاضبة‭ ‬بين‭ ‬الاوساط‭ ‬الاجتماعية‭ ‬والرسمية‭ . ‬وفي‭ ‬اول‭ ‬رد‭ ‬فعل‭ ‬على‭ ‬تلك‭ ‬الواقعه‭  ‬قرر‭ ‬طارق‭ ‬شوقي‭ ‬وكيل‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬والتعليم‭ ‬فتح‭ ‬تحقيق‭ ‬عاجل‭ ‬واتخاذ‭ ‬اجراءات‭ ‬لمحاسبة‭ ‬المسؤولين‭ ‬عن‭ ‬تلك‭ ‬المهزلة،‭ ‬كما‭ ‬قررت‭  ‬بثينة‭ ‬كشك‭ ‬وكيل‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬والتعليم‭ ‬بكفر‭ ‬الشيخ‭ ‬معاقبة‭ ‬ناظر‭ ‬المدرسة‭ ‬والمشرفين‭ ‬وبواب‭ ‬المدرسة‭.‬

وكشفت‭ ‬التحقيقات‭ ‬ان‭ ‬الطالبة‭ ‬عادت‭ ‬الى‭ ‬المدرسة‭ ‬بعد‭ ‬انتهاء‭ ‬اليوم‭ ‬الدراسي‭ ‬للبحث‭ ‬عن‭ ‬كتاب‭ ‬الدرس‭ ‬الذي‭ ‬تركته‭ ‬في‭ ‬فصلها‭ ‬الا‭ ‬انّ‭ ‬بوّاب‭ ‬المدرسة‭ ‬اغلق‭ ‬بوابة‭ ‬المدرسة‭ ‬،ولم‭ ‬تعثر‭ ‬عليها‭ ‬اسرتها‭ ‬حتى‭ ‬اليوم‭ ‬التالي‭.‬

فى‭ ‬السياق‭ ‬ذاته‭ ‬وضعت‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬والتعليم‭ ‬خطة‭ ‬لتأمين‭ ‬الطلاب‭ ‬داخل‭ ‬وخارج‭ ‬ابواب‭ ‬المدارس‭ ‬وتشمل‭ ‬تلك‭ ‬الاجراءات‭ ‬تحديد‭ ‬ساعات‭ ‬معينة‭ ‬لاستقبال‭ ‬اولياء‭ ‬الامور‭ ‬ومنع‭ ‬التدخين‭ ‬واستخدام‭ ‬الموبايل‭ ‬نهائيا‭ ‬داخل‭ ‬المدارس‭ ‬وحظر‭ ‬استخدام‭ ‬الاسوار‭ ‬فى‭ ‬الاعلانات‭ ‬السياسية‭ ‬والدعائية‭ ‬وتفعيل‭ ‬دور‭ ‬الاخصائي‭ ‬النفسي‭ ‬واعادة‭ ‬الانضباط‭ .‬

فيما‭ ‬تقدم‭ ‬اولياء‭ ‬الامور‭ ‬بشكوى‭ ‬الى‭ ‬وزارة‭ ‬التربية‭ ‬والتعليم‭ ‬بعد‭ ‬قيام‭ ‬المدارس‭ ‬الخاصة‭ ‬برفع‭ ‬رسوم‭ ‬استخدام‭ ‬اتوبيس‭ ‬المدرسة‭ ‬من‭ ‬1800‭ ‬الى‭ ‬2500‭ ‬جنيه‭ ‬مما‭ ‬اضطر‭ ‬الكثير‭ ‬من­­­­‭ ‬الطلاب‭ ‬الى‭ ‬استخدام‭ ‬التوكتوك‭ ‬او‭ ‬السير‭ ‬على‭ ‬اقدامهم‭ ‬الى‭ ‬المدارس‭.‬

مشاركة