قراءات مستقبلية – حقي الراوي

قراءات مستقبلية – حقي الراوي

ينبغي علينا نحن بني البشر ان لا نستهين من اي كائن حي قد خلقه الله لنا في مؤسسة الارض لان ذلك الخلق لم يكن عبثاً .

فلربما ياخذنا العجب احياناً كثيرة وندرك بعد حين ان ذلك الخلق يحمل في طياته مفاجآت تسعدنا بل وتنقلنا نقلة حياتية افضل لم نكن نتوقعها من قبل لاسيما اذا قادنا التصور باصرار في استثمار طاقاتنا تجاه الوصول اليها من خلال البحث والدراسة والتقصي والتجريب والتحليل وتفسير نتائجها .حينها نستنتج حقيقة بان وجودهم حقاً قد حقق انتصاراً كبيراً ونتاجاً متميزاً في المجال الفكري للعقل البشري تجاه الوصول الى القدره الفاعلة في مواجهة المتطلبات الحياتية المتازمة منها والخطرة .

مشاركة