قتال بين كتيبة مسلحين والشرطة العسكرية في بنغازي

437


قتال بين كتيبة مسلحين والشرطة العسكرية في بنغازي
أول مساعدي القذافي يمثل أمام القضاء الليبي
طرابلس ــ بنغازي ــ الزمان
بدأت امس محاكمة الرئيس السابق للاستخبارات الخارجية في نظام الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي ابوزيد دوردة في محكمة في طرابلس وسط اجراءات امنية مشددة.
فيما اندلعت مواجهات مسلحة مساء الاثنين في بنغازي بين عناصر من الشرطة العسكرية وكتيبة في هذه المدينة بغرب ليبيا بعد مقتل شخص عند نقطة تفتيش في غرب المدينة، حسب ما اعلن مصدر امني في بنغازي. وقال شهود ان معارك كانت لا تزال جارية عند منتصف ليل الاثنين الثلاثاء حول المقر العام للشرطة العسكرية في بنغازي.
وقال مسؤول امني ان شابا من كتيبة المدينة قتل بالرصاص بالقرب من حاجز الغوارشة غرب المدينة التابع للشرطة العسكرية ما ادلى الى اندلاع المواجهات. واوضح الشهود ان المواجهات بدأت حول هذا الحاجز قبل ان تهاجم الكتيبة المقر العام للشرطة العسكرية في حي ابو هديمة حيث لا تزال تسمع اصوات اعيرة نارية من مختلف العيارات وصفارات سيارات الاسعاف. ولم تتحدث مصادر امنية على الفور عن سقوط ضحايا او خسائر مادية. وهذه المحاكمة هي الاولى لمسؤول على هذا المستوى الرفيع منذ سقوط نظام القذافي في تشرين الاول. واعتقل دوردة في طرابلس في ايلول وهو متهم باعطاء الامر لقوى اجهزة الامن الخارجية بقتل المتظاهرين واطلاق النار عليهم بالرصاص الحي . ودفع دوردة ببراءته من التهم الست الموجهة اليه والتي تلاها القاضي في الجلسة المفتوحة امام الصحافة. وقال انني انفي التهم التي تتعارض مع كل ما قمت به في فترة الاحداث في اشارة الى الثورة الليبية التي اندلعت في منتصف شباط 2011 واسقطت نظام القذافي الذي قتله الثوار في تشرين الاول.
كما اتهم دوردة بتشكيل قوة مسلحة من قبيلته للتسبب بانطلاق حرب اهلية وتنفيذ هجمات على غرب ليبيا وب استغلال للسلطة عبر سجن متظاهرين وقتلهم. ووصل المسؤول السابق الى غرفة المحكمة في زي المساجين الازرق مستندا الى عكازين. واشارت مصادر مقربة من الملف الى انه يعاني من كسر في الورك بعد ان قفز من نافذة محاولا الهرب. وفي نهاية الجلسة التي استغرقت نحو 30 دقيقة قرر القاضي ارجاء المحاكمة الى 26 حزيران بطلب من محامي دوردة، ضو المنصوري. وطلب الاخير الوقت لدرس ملف موكله واعداد دفاعه. ودوردة رئيس وزراء سابق في نظام القذافي وحل محل موسى كوسا على راس الاستخبارات الخارجية العام 2009. كما شغل منصب ممثل ليبيا في الامم المتحدة طوال عشرة اعوام. وتسعى طرابلس عبر بدء محاكمة رموز النظام السابق الى الاثبات امام المجتمع الدولي انها قادرة على اجراء محاكمات عادلة. كما تسعى السلطات الجديدة الى اقناع المحكمة الجنائية الدولية بقدرتها على محاكمة نجل القذافي سيف الاسلام الذي صدرت بحقه مذكرة توقيف دولية بتهمة ارتكاب جرائم ضد الانسانية اعتبارا من 15 شباط 2011 في اثناء قمع الثورة الشعبية.
/6/2012 Issue 4219 – Date 6 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4219 التاريخ 6»6»2012
AZP01

مشاركة