قادة‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬في‭ ‬السودان‭ ‬يطالبون‭ ‬بحل‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬الانتقالي

523

الخرطوم‭ – ‬القاهرة‭ – ‬الزمان‭ ‬

طالب‭ ‬قادة‭ ‬الاحتجاجات‭ ‬في‭ ‬السودان‭ ‬بحل‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬الانتقالي‭ ‬الاثنين‭ ‬بينما‭ ‬واصل‭ ‬المتظاهرون‭ ‬اعتصامهم‭ ‬لليوم‭ ‬العاشر‭ ‬خارج‭ ‬مقر‭ ‬القيادة‭ ‬العامة‭ ‬للجيش‭ ‬داعين‭ ‬إلى‭ ‬تشكيل‭ ‬حكومة‭ ‬مدنية‭. ‬وواصل‭ ‬آلاف‭ ‬المتظاهرين‭ ‬التجمع‭ ‬رغم‭ ‬الإطاحة‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬بالرئيس‭ ‬عمر‭ ‬البشير‭ ‬لممارسة‭ ‬ضغوط‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬حكم‭ ‬مدني‭ ‬بينما‭ ‬أصدر‭ ‬قادة‭ ‬الحركة‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬مطالب‭ ‬جديدة‭ ‬للقادة‭ ‬العسكريين‭ ‬الجدد‭ ‬في‭ ‬البلاد‭.‬

وقال‭ ‬محمد‭ ‬ناجي،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬قادة‭ ‬«تجمع‭ ‬المهنيين‭ ‬السودانيين»‭ ‬الذي‭ ‬ينظّم‭ ‬الحركة‭ ‬الاحتجاجية‭ ‬منذ‭ ‬أشهر‭ ‬«نريد‭ ‬إلغاء‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬الحالي‭ ‬واستبداله‭ ‬بمجلس‭ ‬مدني‭ ‬مع‭ ‬تمثيل‭ ‬للعسكريين»‭. ‬وطالب‭ ‬التجمع‭ ‬الذي‭ ‬يقود‭ ‬منذ‭ ‬اشهر‭ ‬التظاهرات‭ ‬التي‭ ‬أفضت‭ ‬للإطاحة‭ ‬بالبشير‭ ‬بإقالة‭ ‬رئيس‭ ‬السلطة‭ ‬القضائية‭ ‬والنائب‭ ‬العام‭. ‬وتزامنت‭ ‬مطالب‭ ‬«تجمع‭ ‬المهنيين‭ ‬السودانيين»‭ ‬مع‭ ‬تزايد‭ ‬الضغوط‭ ‬الشعبية‭ ‬والدبلوماسية‭ ‬على‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬لتسليم‭ ‬السلطة‭ ‬إلى‭ ‬حكومة‭ ‬مدنية‭.‬

في‭ ‬غضون‭ ‬ذلك،‭ ‬دعت‭ ‬المستشارة‭ ‬الألمانية‭ ‬أنغيلا‭ ‬ميركل‭ ‬إلى‭ ‬«نقل‭ ‬السلطة‭ ‬سريعا‭ ‬إلى‭ ‬حكومة‭ ‬انتقالية‭ ‬مدنية»‭ ‬وذلك‭ ‬خلال‭ ‬مكالمة‭ ‬هاتفية‭ ‬أجرتها‭ ‬مع‭ ‬الرئيس‭ ‬المصري‭ ‬عبد‭ ‬الفتاح‭ ‬السيسي‭. ‬وشدد‭ ‬مكتبها‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬على‭ ‬أنه‭ ‬ينبغي‭ ‬أن‭ ‬تعقب‭ ‬ذلك‭ ‬«عملية‭ ‬سياسية‭ ‬ذات‭ ‬مصداقية‭ ‬وشاملة‭ ‬للجميع‭ ‬ترقى‭ ‬إلى‭ ‬تطلعات‭ ‬الشعب‭ ‬السوداني‭ ‬في‭ ‬ما‭ ‬يتعلق‭ ‬بالإصلاحات‭ ‬الاقتصادية‭ ‬والسياسية»‭. ‬من‭ ‬جهته،‭ ‬أكد‭ ‬السيسي‭ ‬وفق‭ ‬بيان‭ ‬صادر‭ ‬عن‭ ‬الرئاسة‭ ‬دعم‭ ‬مصر‭ ‬«لخيارات‭ ‬الشعب‭ ‬السوداني»،‭ ‬مشددا‭ ‬على‭ ‬«أهمية‭ ‬تكاتف‭ ‬الجهود‭ ‬الدولية‭ ‬لمساعدة‭ ‬السودان‭ ‬على‭ ‬الخروج‭ ‬من‭ ‬أزمته‭ ‬والحفاظ‭ ‬على‭ ‬استقراره‭ ‬وأمنه»‭.‬

وأما‭ ‬الاتحاد‭ ‬الإفريقي‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬55‭ ‬عضوا،‭ ‬فهدد‭ ‬بتعليق‭ ‬عضوية‭ ‬السودان‭ ‬في‭ ‬حال‭ ‬لم‭ ‬يسلم‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬السلطة‭ ‬للمدنيين‭ ‬في‭ ‬غضون‭ ‬15‭ ‬يوما‭ ‬مؤكدا‭ ‬أن‭ ‬«قيادة‭ ‬الجيش‭ ‬للمرحلة‭ ‬الانتقالية‭ ‬تتناقض‭ ‬تماما‭ ‬مع‭ ‬تطلعات‭ ‬الشعب‭ ‬السوداني»‭.‬

وتأتي‭ ‬التصريحات‭ ‬غداة‭ ‬صدور‭ ‬بيان‭ ‬مشترك‭ ‬عن‭ ‬سفارات‭ ‬كل‭ ‬من‭ ‬الولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وبريطانيا‭ ‬والنروج‭ ‬أشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬«الوقت‭ ‬حان‭ ‬للمجلس‭ ‬العسكري‭ ‬الانتقالي‭ ‬وجميع‭ ‬الأطراف‭ ‬الأخرى‭ ‬للدخول‭ ‬في‭ ‬حوار‭ ‬شامل‭ ‬لإحداث‭ ‬انتقال‭ ‬إلى‭ ‬حكم‭ ‬مدني»‭.‬

‭ ‬«لن‭ ‬نتحرّك»‭ ‬

أما‭ ‬في‭ ‬الخرطوم،‭ ‬واصل‭ ‬المتظاهرون‭ ‬الاعتصام‭ ‬خارج‭ ‬مقر‭ ‬القيادة‭ ‬العامة‭ ‬للجيش‭ ‬رغم‭ ‬تحذيرات‭ ‬«تجمع‭ ‬المهنيين‭ ‬السودانيين»‭ ‬من‭ ‬وجود‭ ‬محاولة‭ ‬لـ»فض‭ ‬الاعتصام»‭ ‬دون‭ ‬أن‭ ‬يحدد‭ ‬الجهة‭ ‬التي‭ ‬تنوي‭ ‬القيام‭ ‬بذلك‭.‬

وجاء‭ ‬في‭ ‬بيان‭ ‬للتجمع‭ ‬«نرجو‭ ‬من‭ ‬الجميع‭ ‬التوجه‭ ‬فوراً‭ ‬إلى‭ ‬ساحات‭ ‬الاعتصام‭ ‬لحماية‭ ‬ثورتكم‭ ‬ومكتسباتكم»‭.‬

وأفاد‭ ‬شهود‭ ‬عيان‭ ‬أن‭ ‬عدة‭ ‬مركبات‭ ‬للجيش‭ ‬انتشرت‭ ‬في‭ ‬محيط‭ ‬المنطقة‭ ‬بينما‭ ‬شوهد‭ ‬جنود‭ ‬وهم‭ ‬يزيلون‭ ‬متاريس‭ ‬أقامها‭ ‬المتظاهرون‭ ‬كتدابير‭ ‬أمنية‭.‬

وقال‭ ‬المتظاهر‭ ‬محمد‭ ‬الفاتح‭ ‬«شعرت‭ ‬بالإحباط‭ ‬من‭ ‬سعيهم‭ ‬لفض‭ ‬الاعتصام،‭ ‬لكنني‭ ‬لا‭ ‬زلت‭ ‬أثق‭ ‬بالجيش‭ ‬فلا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬يتخلى‭ ‬عن‭ ‬المتظاهرين»‭.‬

وغطت‭ ‬صور‭ ‬الأشخاص‭ ‬الذين‭ ‬قتلوا‭ ‬خلال‭ ‬شهور‭ ‬من‭ ‬التظاهرات‭ ‬واجهات‭ ‬عدة‭ ‬مبان‭ ‬في‭ ‬المنطقة‭.‬

وأما‭ ‬المتظاهر‭ ‬عبد‭ ‬الهادي‭ ‬حاج‭ ‬أحمد‭ ‬فأكد‭ ‬«لن‭ ‬نتحرّك‭ ‬من‭ ‬هنا‭ ‬حتى‭ ‬نرى‭ ‬نتائج‭ ‬ملموسة»‭.‬

وسلّم‭ ‬وفد‭ ‬من‭ ‬عشرة‭ ‬أعضاء‭ ‬يمثلون‭ ‬المحتجين‭ ‬قائمة‭ ‬بالمطالب‭ ‬خلال‭ ‬محادثات‭ ‬مع‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬ليل‭ ‬السبت،‭ ‬وفق‭ ‬بيان‭ ‬لتحالف‭ ‬«قوى‭ ‬إعلان‭ ‬الحرية‭ ‬والتغيير»،‭ ‬الذي‭ ‬يضم‭ ‬«تجمّع‭ ‬المهنيين‭ ‬السودانيين»‭.‬

لكن‭ ‬متحدثا‭ ‬باسم‭ ‬المجلس‭ ‬لم‭ ‬يرد‭ ‬خلال‭ ‬مؤتمر‭ ‬صحافي‭ ‬على‭ ‬مطالب‭ ‬المتظاهرين‭.‬

‭ ‬تغييرات‭ ‬على‭ ‬أعلى‭ ‬المستويات‭ ‬

والتقى‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬الأحد‭ ‬الأحزاب‭ ‬السياسية‭ ‬ودعاها‭ ‬إلى‭ ‬التوافق‭ ‬على‭ ‬«حكومة‭ ‬مدنية»‭ ‬ترأسها‭ ‬شخصية‭ ‬«مستقلة»،‭ ‬وفق‭ ‬مراسل‭ ‬وكالة‭ ‬فرانس‭ ‬برس‭ ‬الذي‭ ‬حضر‭ ‬اللقاء‭.‬

وأكد‭ ‬الفريق‭ ‬ياسر‭ ‬العطا‭ ‬عضو‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬أثناء‭ ‬الاجتماع‭ ‬في‭ ‬الخرطوم‭ ‬«نريد‭ ‬إقامة‭ ‬دولة‭ ‬مدنية‭ ‬تقوم‭ ‬على‭ ‬الحرية‭ ‬والعدالة‭ ‬والديموقراطية»‭.‬

وأكدت‭ ‬وزارة‭ ‬الخارجية‭ ‬أن‭ ‬رئيس‭ ‬المجلس‭ ‬العسكري‭ ‬الفريق‭ ‬الركن‭ ‬عبد‭ ‬الفتاح‭ ‬البرهان‭ ‬«تعهد‭ ‬إقامة‭ ‬حكومة‭ ‬مدنية‭ ‬بالكامل»‭ ‬وحض‭ ‬المجتمع‭ ‬الدولي‭ ‬على‭ ‬دعم‭ ‬المجلس‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تحقيق‭ ‬إرادة‭ ‬الشعب‭ ‬السوداني‭ ‬في‭ ‬إنجاز‭ ‬انتقال‭ ‬ديموقراطي‭.‬

وتعهد‭ ‬البرهان‭ ‬أن‭ ‬المجلس‭ ‬سيعمل‭ ‬على‭ ‬«محاربة‭ ‬الفساد‭ ‬واجتثاث‭ ‬النظام‭ ‬ورموزه»‭ ‬وبإطلاق‭ ‬سراح‭ ‬كافة‭ ‬الذين‭ ‬حوكموا‭ ‬بتهمة‭ ‬المشاركة‭ ‬في‭ ‬التظاهرات‭ ‬في‭ ‬السودان‭ ‬بموجب‭ ‬حالة‭ ‬الطوارئ‭ ‬التي‭ ‬فرضها‭ ‬البشير‭ ‬في‭ ‬آخر‭ ‬أسابيع‭ ‬له‭ ‬في‭ ‬السلطة‭ ‬وتوعد‭ ‬بمحاكمة‭ ‬جميع‭ ‬المتورطين‭ ‬في‭ ‬قتل‭ ‬المتظاهرين‭.‬

ويشير‭ ‬«تجمع‭ ‬المهنيين‭ ‬السودانيين»‭ ‬إلى‭ ‬ضرورة‭ ‬محاكمة‭ ‬البشير‭ ‬ومسؤولين‭ ‬في‭ ‬جهاز‭ ‬الأمن‭ ‬المخابرات‭ ‬الذي‭ ‬استقال‭ ‬رئيسه‭ ‬صلاح‭ ‬قوش‭ ‬السبت‭.‬

وتم‭ ‬في‭ ‬إطار‭ ‬تغييرات‭ ‬على‭ ‬أعلى‭ ‬المستويات‭ ‬تعيين‭ ‬رئيس‭ ‬جديد‭ ‬لجهاز‭ ‬الأمن‭ ‬المخابرات‭ ‬وآخر‭ ‬للأركان‭.‬

وحكم‭ ‬البشير‭ ‬السودان‭ ‬بقبضة‭ ‬من‭ ‬حديد‭ ‬لمدة‭ ‬30‭ ‬عاما‭ ‬قبل‭ ‬الإطاحة‭ ‬به‭ ‬الأسبوع‭ ‬الماضي‭ ‬في‭ ‬أعقاب‭ ‬تظاهرات‭ ‬حاشدة‭ ‬هزت‭ ‬البلاد‭ ‬منذ‭ ‬كانون‭ ‬الأول/ديسمبر‭.‬

مشاركة