فيلم الموصل – لؤي الشقاقي

فيلم الموصل – لؤي الشقاقي

عندما شاهدت فيلم الموصل اردت ان اعبر عما بداخلي فقط وما وصلني مما شاهدته ، وانا هنا لست ناقد فني او معني بالسينما والمسرح لكني اتكلم كـعراقي اولاً وكـكاتب وصحفي ثانياً .

الفيلم كان رائع ولولا بعض الهفوات ونقص في الحبكة الدرامية وصياغة وصناعة الاحداث لكان اصبح عمل عالمي متميز ، يكفي انهُ اول فيلم يتكلم عن العراق ومعاناة اهله في الحرب مع داعش ومنظمات الارهاب الدولي .

هناك ملامح مميزة للفيلم مع ان قصته تشبه الى حد فيلم fury الا ان الكاتب ضمن العمل رسائل انسانية وصنع للفيلم شخصيته المستقلة عن باقي الافلام الحربية لكونه مبني على احداث حقيقية، في الفلم مشاهد مهمة وخطوط رئيسية فيه مثلاً اضافة المقاتل كاوه للمجموعة، ظهور العقيد الايراني اصفهاني وكذلك دور رائد جاسم الموصلي واهتمامه بنظافة وترتيب الموصل ، وبيان الدور المهم لقوات الجيش والشرطة وتبييض صورتهم التي خربها الاعلام والوسط الصحفي والسياسي العراقي والاجنبي ، واظهار مدى تضحية القوات العسكرية واهل الموصل للخلاص من داعش التي جلبتها سياسة حكومة المالكي وشركائه .

الكاتب والسيناريست اضافا حوارات مميزة للفيلم اهمها حوار جاسم واصفهاني الذي استفز مجموعة سوات وجاسم حتى اتى كاوه وقتل الجاسوس وحسم المشكلة في اشارة الى ان من حسم القتال والحرب مع داعش هم العراقيون وليس غيرهم ، وما دور ايران الا دعم لوجستي فقط وجعجعة فارغة .

كلام اصفهاني يبين نظرة الإيرانيين الى العراقيين منذ سقوط دولة بابل وكيفية تعاملهم مع العراق واستغلال ازماته ومشاكله لصالحهم ، وخوفهم من وجود عراق قوي مهاب .

بيان ان الايرانيين برغماتيين جداً وليسو كما يدعون انهم ذو مبدأ من خلال الحوار مع اصفهاني .

اهتمام جاسم بالنظافة وقد اودى في النهاية بحياته ، فـوسط كل الخراب والدمار كان الرائد جاسم ينظف البيوت والشوارع والأماكن التي يمرون فيها ، في اشارة الى ان العراقيون هم من سينظفوا كل هذا الخراب والدمار ويزيلوا اثار العدوان وليس احد اخر يستطيع ذلك .

يظهر قوة وصلابة المقاتل العراقي وبالتحديد عناصر قوات سوات وشخصية هذه القوة ومدى تأثيرها على ساحة العمليات .

بيان ان اهالي الموصل الكرام اجبروا على التعامل والتعاطي مع مجرمي داعش ولم يكونوا مرحبين بهم ومحتضنين لهم عكس ماروج له اعلام الدولة وبعض قنوات الشر والفتن .

النهاية ولقاء وليد مع عائلته اختزلوا الكثير من الاحداث والاسئلة والوقائع .

الفيلم يستحق الاشادة والثناء وننتظر المزيد ففي العراق احداث وتضحيات وانهار دماء تستحق ان توثق ويعمل عنها افلام ومسلسلات .

مشاركة