فنّانة‭ ‬سورية‭ ‬تحكي‭ ‬معاناتها‭ ‬مع‭ ‬الرقص‭ ‬الشرقي‭ ‬

180

بيروت‭ ‬‭- ‬الزمان‭ ‬

كشفت‭ ‬الفنانة‭ ‬السورية‭ ‬غادة‭ ‬بشور،‭ ‬المعاناة‭ ‬التي‭ ‬عاشتها‭ ‬مع‭ ‬عائلتها‭ ‬بعد‭ ‬رفضهم‭ ‬امتهانها‭ ‬الرقص‭ ‬الشرقي‭. ‬وقالت‭ ‬في‭ ‬حورا‭ ‬إذاعي‭ ‬لها:‭ ‬«بدأت‭ ‬مشواري‭ ‬الفني‭ ‬من‭ ‬فرقة‭ ‬أمية‭ ‬للرقص‭ ‬الشعبي‭ ‬ثم‭ ‬انتقلت‭ ‬للتلفزيون،‭ ‬امتهنت‭ ‬بعدها‭ ‬الرقص‭ ‬الشرقي‭ ‬في‭ ‬الأماكن‭ ‬العائلية‭ ‬المحترمة‭ ‬مثل‭ ‬كازينو‭ ‬القصر‭ ‬وكازينو‭ ‬دمشق‭ ‬الدولي»‭. ‬وأضافت:‭ ‬«في‭ ‬بادئ‭ ‬الأمر‭ ‬رفض‭ ‬أهلي‭ ‬الفكرة‭ ‬حتى‭ ‬أنني‭ ‬تعرضت‭ ‬للضرب‭ ‬إلا‭ ‬أنهم‭ ‬خضعوا‭ ‬للأمر‭ ‬الواقع‭ ‬نتيجة‭ ‬إصراري،‭ ‬خاصة‭ ‬وأنني‭ ‬لم‭ ‬أكن‭ ‬مبتذلة‭ ‬وكان‭ ‬لباسي‭ ‬محتشمًا‭ ‬على‭ ‬عكس‭ ‬لباس‭ ‬الراقصات‭ ‬الحالي»‭ . ‬وكانت‭ ‬غادة‭ ‬بشور،‭ ‬قد‭ ‬ردت‭ ‬مؤخرًا‭ ‬على‭ ‬الأخبار‭ ‬التي‭ ‬نشرت‭ ‬حول‭ ‬خضوعا‭ ‬لعمليات‭ ‬تجميل‭ ‬قائلة:‭ ‬«لم‭ ‬أغير‭ ‬في‭ ‬شكلي‭ ‬شيئًا،‭ ‬ولم‭ ‬أجر‭ ‬أي‭ ‬عملية‭ ‬تجميل‭ ‬في‭ ‬وجهي،‭ ‬وكل‭ ‬ما‭ ‬يقال‭ ‬عن‭ ‬ذلك‭ ‬عار‭ ‬عن‭ ‬الصحة‭. ‬وأكدت‭  ‬أنها‭ ‬عندما‭ ‬تجري‭ ‬أي‭ ‬عملية‭ ‬ستتحدث‭ ‬عن‭ ‬ذلك‭ ‬بكل‭ ‬جرأة‭ ‬وصراحة‭.‬

‭ ‬لأنها‭ ‬اعتادت‭ ‬على‭ ‬ذلك‭ ‬في‭ ‬تفاصيل‭ ‬حياتها،‭ ‬خاصة‭ ‬وأنها‭ ‬لا‭ ‬تخجل‭ ‬من‭ ‬أي‭ ‬تصرف‭ ‬تقوم‭ ‬فيه‭ ‬وتكون‭ ‬مقتنعة‭ ‬من‭ ‬أدائه‭.‬

وكان‭ ‬أخر‭ ‬أعمال‭ ‬غادة‭ ‬بشور،‭ ‬مسلسل‭ ‬«فرصة‭ ‬أخيرة»،‭ ‬كما‭ ‬تستعد‭ ‬للمشاركة‭ ‬في‭ ‬بطولة‭ ‬مسلسل‭ ‬«رائحة‭ ‬الروح»‭.‬

مشاركة