فنانون ومثقفون يناشدون عمليات بغداد – فائز جواد

فنانون ومثقفون يناشدون عمليات بغداد – فائز جواد

في الوقت الذي تابعت عمليات بغداد وقائدها ومنتسبوها ضباط ومراتب ومنتسبون الاشراف على فتح شوارع العاصمة بغداد والتي شملت غالبية مناطق العاصمة وفتح جسري الجمهورية والسنك وشوارع السعدون والجمهورية وساحات الباب الشرقي والنصر والاهم شوارع المنطقة الخضراء امام المواطن البغدادي والزائرمن المحافظات لعاصمتنا التي شهدت وبهمتهم وباشراف وتوجيه رئيس الوزراء انسيابية طبيعية وعودة للحياة الطبيعية بعد ان تخلصت من الكتل الكونكريتية والقطوعات الاستثنائية بالتالي هذا الاجراء والقادم منه يعلن عودة عاصمتنا بغداد الى طبيعتها وجمالها ورونقها امام المواطنين الذين تمنوا التعاون الجاد وتطبيق كافة القوانين والاجراءات التي تعلن ان بغداد ستبقى الاجمل بين العواصم العربية والعالمية ، نعم جهود عمليات بغداد اثمرت والتي اسعدت العراقيين عموما والبغداديين خصوصا ، ورحب المواطن بكل الإجراءات التي إتخذتها واعلنتها وعملت بها عمليات بغداد ومنتسبوها الغيارى ولكن في ذات الوقت هناك شريحة مهمة تناشد وتتطلع ان تشمل مناطق عملهم ودراستهم وسكناهم هذه الاجراءات ، فسكنة منطقة الوزيرية ومربعها الممتد من المقبرة الملكية بجانب اكاديمية الفنون الجميلة مرورا بالسفارة التركية سابقا الى قاعة حوار للثقافة والفنون الى جمعية المصورين العراقيين والى عدد من الكليات الاهلية والكاليرهات والمنتديات الفنية الى قاعة ومسرح الطليعة للثقافة والفنون والشوارع المحيطة بها تم إغلاقها بالكتل الكونكريتية بسبب مقر السفارة التركية.

والان وبعد ان تم نقل السفارة التركية من مكانها القديم خلف الاكاديمية الى مقرها الجديد مازالت حماية السفارة التابعين لعمليات بغداد يقطنون داخل السفارة اضافة الى إستمرار قطع الشوارع المحيطة بالسفارة التي قطعت اوصال المنطقة الحيوية وتسببت بغلق المنافذ على اكثرمن 100 بيت ومشتمل يقطنها العوائل وتعذر عليهم التنقل كذلك تم قطع الشارعين الرئيسيين امام المثقفين والفنانين من طلبة واساتذة كلية الفنون الجميلة وحرمانهم من متابعة الانشطة الثقافية والفنية التي تقيمها اسبوعيا قاعة حوار للثقافة والفنون التي تستقبل كبار الفنانين والمثقفين والسفراء الاجانب والعرب في بغداد لمتابعة نشاطاتها التي كانت ومازالت حاضرة وتدعم جيل الشباب من المبدعين.

نعم مجموعة من الفنانين والمثقفين والمتابعين وساكني المنطقة المذكورة يناشدون قائد عمليات بغداد بفتح الشوارع المحيطة بالسفارة امام الفنانين والمثقفين والجمهور وسكنة المنطقة ويباركون في ذات الوقت الاجرائات التي تقوم بها عمليات بغداد لفتح اهم شوارع بغداد لعودتها الى احضان الجمال والاستقرار  .

مشاركة