فاتن مزهر بعيدا ًعن مايكرفون الإذاعة:

473

فاتن مزهر بعيدا ًعن مايكرفون الإذاعة:

أحرّر نفسي من الطاقات السلبية بالمشي مسافات طويلة

بغداد – فائز جواد

خرجت لنا اذاعة بغداد عشرات الاصوات الاذاعية ، النسائية والرجالية ، التي اثبتت امكانتها الاذاعية من الناحيتين اللغوية والالقاء والاهم حب المايكرفون وعشق الاذاعة ومهنيتهم لتصدح اصواتهم في اذاعات العراق والوطن العربي بكل اقتدار بالتالي وبهمة رواد الاذاعة تمكنت من استقطاب اسماء اذاعية شبابية تتلمذت على يد الاساتذة والخبرا.

ومن بين المذيعات اللواتي قدمن عدداَ من البرامج الاذاعية المذيعة فاتن مزهر التي قدمت برامج صباحية ومسائية مستفيدة من خبرة الرائدة امل المدرس وعبد الواحد محسن لتكتسب محبة الجمهور التي عرفها من خلال ستديو عشرة وصباح الخير وبرامج منوعة واخرها صدى الاخبار الذي تقدمه الاذاعة مساء كل يوم .وبعيدا عن اروقة الاذاعة والفن نلتقي المذيعة فاتن مزهر في هذا الحوار:

{ أولا نود ان نتعرف على الهواية التي تعشقين ؟

 – احب جدا المشي لمسافات طويلة  لاحرر نفسي من كل الطاقات السلبية التي من الممكن اكتسبها من الاشخاص السلبيين الذين التقيهم بعض الاحيان . كذلك احب تعلم فن الطبخ ، واقضي ساعات بمتابعة عمل واعداد الوصفات لامهر واشهر الطباخين وتجربتها  فيما بعد .

{  تاريخ لن تنسيه؟

– التاريخ الذي فقدت به ، صديقة عمري المخلصة، المحبة والداعمة والامينة على كل اسراري  أمي  والتي توفيت في 2013/6/10

{ متى تجدين نفسك في قمة السعادة ؟

– عندما اكلف باي عمل واتقنه على اتم وجه ، وايضا عندما اقدم الفرح والسعادة لكل شخص يحتاجها ، اشعر برضا داخلي عن نفسي وتتضاعف سعادتي .

{  صديق وزميل تتواصلين معه دوما ؟

– بعد تخرجي في كلية اللغات ، فقدت كثيرا من الاصدقاء والصديقات ، ولاني من الاشخاص المخلصين بعلاقتهم ،عملت جاهدة للبحث عنهم بعد دخول الانترنت للعراق واستطعت ان اعيد صداقتي بالكثير منهم ، وانا اعتز  بتجدد تواصلي معهم .

{ اللون الذي تعشقين وتفضلين ؟

– اعد نفسي عاشقة وملكة الالوان ، احبها جميعا ، خصوصا مايزهو ويبرق منها ، لكن يوجود لون واحد ممكن ان البسه في كل حالاتي سواء كنت فرحة أو غاضبة او حزينة ، وتكون النتيجة واحدة ، وهي اني اجد نفسي فيه جميلة وانيقة الا وهو اللون الازرق الكحلي .

{ متى تذرفين دمعة ؟

– اي شئ يذكرني بأمي وذكرها على لساني كفيل بانهماردموعي فورا .

{ اي بلد عراقي وعربي عشقتيه ؟

– انا عراقية الهوى والمحتوى اعشق كل شبر في بلدي ، وفي كل مرة كنت اغادر بها العراق ، كانت دموعي تنهمر وانا اصعد سلم الطائرة ، وارجع بعد ذلك بحنين المغترب عن بلده لسنين حتى لو كانت سفرتي اقل من شهر . من العواصم العربية التي عشقتها  القاهرة.

{ لقب توشحت به وتعتزين به ؟

– اي لقب يطلق علي انا احبه واعتز به وبمن لقبني به ، كثيرة هي الالقاب التي اطلقت منها  فراشة الاذاعة ، حمامة السلام ، فاتنة العراق ، ملكة الاناقة  ، والعديد من الالقاب الاخرى اشكر كل من لقبني بها ، لكن يبقى لقب  بنتي الحلوة  الذي كانت تحب امي ان تناديني به ، يبقى اجمل كل هذه الالقاب والاقرب على قلبي .

{ ماذا تعني لكي الطفولة ؟

– أم حنون وفرت لي كل متطلبات الحياة السعيدة ، أب طيب كان لا يدخر جهدا لتوفير لبن العصفور لابنته الغالية ، أخوة واخوات تجمعهم سفرة واحدة ، هم  وفرح واحد ، امان واستقرار .

{ موقف تتمنين ان لايتكرر بحياتك؟

-احترامي لبعض الشخصيات التي  عملت معها ولم تكن تستحق الاحترام هذا اعتبره اهانة لذاتي ولن اسمح بان يتكرر مرة اخرى .

{ عرفي لنا الام ؟

– الدواء والبلسم لكل الم وجرح ، هي طعم الفرح الحقيقي الذي لن تراه على وجه اوعيون اي شخص اخر .

{ والوطن ؟

– حب الوطن يسري بدمي كما يسري  بدمي حبي لأمي .

{ هل غامرتي بحياتك ومتى ؟

– نعم دخولي مجال الاعلام وعملي كمذيعة كان اكبر مغامرة دخلت فيها والحمدلله اجتهدت على نفسي كثيرا ،حتى اصبحت مذيعة متمكنة في تقديم الاخبار والبرامج السياسية والبرامج المنوعة والوثائقية .

{  واين انت من الرياضة وهل مارستيها؟

– من بين كل الرياضات ، اعشق رياضة المشي لمسافات طويلة ، وفيما عدا هذه الرياضة ليست لدي اي رغبة للقيام باي نشاط رياضي اخر .

{ واي وسيلة اعلامية تفضلين ولماذا ؟

-احب العمل الاذاعي وخاصة التقديم المباشر لانه يقربني مع الناس ويرفع الحواجز بيننا .

مشاركة