غياب ألماني عن المربّع الذهبي الأوربي للمرة الأولى منذ 11 موسماً

الأسبان يهيّمنون على الساحة القارية بثلاثة فرق

غياب ألماني عن المربّع الذهبي الأوربي للمرة الأولى منذ 11 موسماً

{ برلين – وكالات: سيغيب ممثلو الدوري الألماني عن المربع الذهبي لإحدى المسابقتين القاريتين سواء دوري أبطال أوربا أو الدوري الأوربي للمرة الأولى منذ موسم (2004-2005)، بعدما اكتفى ممثلو مسابقة البندسليغا بالتواجد في الدور الربع النهائي للبطولتين بخروج بايرن ميونيخ أمام ريال مدريد وبروسيا دورتموند أمام موناكو في التشامبيونز ليغ، وإقصاء شالكه على يد أياكس أمستردام في اليوربا ليغ . وبحسب تقرير نشرته صحيفة  ذا صن البريطانية، فإن مسابقة البندسليغا ظلت منذ موسم (2005-2006) متواجدة في المربع الذهبي لإحدى المسابقتين بتأهل أحد ممثليها على اقل تقدير، حيث كان أفضل حضور للكرة الألمانية في موسم (2012-2013)، عندما كان نهائي دوري الأبطال ألمانيا خالصًا بين بايرن ميونيخ وبروسيا دورتموند، والذي انتهى بتتويج العملاق البافاري بهدفين لهدف . وبعد إقصاء الألمان من المسابقتين القاريتين، يبقى الإسبان مسيطرين على الساحة الأوربية بتأهل ثلاثة فرق للمربع الذهبي، وهي ريال مدريد واتلتيكو مدريد، اللذان سيتقابلان في الدور قبل النهائي من المسابقة القارية الأولى، مما يضمن حضور احد ممثلي الليغا في نهائي البطولة، فضلاً عن فريق سيلتا فيغو الذي بلغ الدور قبل النهائي من المسابقة القارية الثانية. هذا و لم تغب الأندية الإسبانية عن المربع الذهبي لإحدى البطولتين الأوربيتين منذ موسم (2004-2005) وبداية من الموسم الموالي (2005-2006)، حيث نجحت فرق الليغا في فرض هيمنتها على منصتي البطولتين، إذ بلغ أكبر حضور إسباني في موسم (2011-2012) بتأهل 5 فرق إسبانية من أصل 8 للمربع الذهبي للبطولتين القاريتين. وعرفت منصة دوري أبطال أوربا سيطرة إسبانية مطلقة في المواسم الثلاثة المنصرمة بتتويج ريال مدريد بلقب نسختي 2014 و 2016، وبرشلونة بنسخة عام 2015، كما هيمنت أيضاً أندية الليغا على منصة الدوري الأوربي بتتويج إشبيلية باللقب لثلاثة أعوام متتالية في 2014 و 2015 و 2016 . هذا وتذبذب الحضور الإنكليزي في المربع الذهبي للمسابقتين القاريتين منذ موسم (2004-2005) حيث بلغت ثلاثة فرق في ثلاثة مواسم متتالية من عام 2006 وحتى عام 2008 قبل أن يغيب في موسم (2014-2015)، ويعود الموسم المنصرم بفريقي مانشستر سيتي وليفربول ثم في الموسم الحالي بفضل مانشستر يونايتد، الذي صعد للدور قبل النهائي من الدوري الأوربي. وعاد ممثلو الدوري الإيطالي للمربع الذهبي بفضل تأهل يوفنتوس للمربع الذهبي في دوري أبطال أوربا، بعدما غاب عن هذه المحطة الموسم المنصرم، أما الدوري الفرنسي فسيكون حاضراً للمرة الأولى في المربع الذهبي لإحدى المسابقتين منذ موسم (2009-2010) بعدما نجح نادي موناكو في التأهل لبطولة دوري أبطال أوربا، ونادي اولمبيك ليون في بطولة الدوري الأوربي. وفضلاً عن الثلاثي الإسباني والثنائي الفرنسي وناديي يوفنتوس الإيطالي ومانشستر يونايتد الإنكليزي، فقد تأهل للمربع الذهبي الأوربي نادي أياكس أمستردام الهولندي الذي سينافس على لقب الدوري الأوربي في محاولة منه لإنهاء الاحتكار الإسباني للبطولة بالتعاون مع الشياطين الحمر ونادي ليون، ليكون بذلك أياكس الفريق الوحيد الذي لا ينشط ضمن الدوريات الكبرى لـلقـــــــارة العجوز.

مشاركة