غريزمان ينقذ برشلونة من فخ نابولي في دوري الأبطال

432

بايرن ميونخ يهين تشيلسي بثلاثية

غريزمان ينقذ برشلونة من فخ نابولي في دوري الأبطال

روما – وكالات

عاد برشلونة بتعادل ثمين أمام مضيفه نابولي، بهدف لكل فريق، في المباراة التي جمعتهما اول امس الثلاثاء، بملعب سان باولو، في ذهاب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا. أحرز درايس ميرتينز هدف نابولي في الدقيقة 30 وعادل أنطوان غريزمان النتيجة لبرشلونة في الدقيقة 57. ومن المقرر أن يلتقي الفريقان في 18 آذار المقبل، بملعب كامب نو، في لقاء الإياب، لحسم المتأهل للدور ربع النهائي. بدأت المباراة باستحواذ وتمريرات لبرشلونة وسط تراجع نابولي، وجاءت الفرصة الأولى في المباراة بعد مرور 8 دقائق، بعدما تسلم ميسي الكرة وسدد من على حدود المنطقة كرة فوق العارضة. ورد ميرتينز بفرصة أولى لنابولي، بعدما مر في الناحية اليسرى وسدد كرة وصلت سهلة لأحضان الحارس تير شتيجن. وتقدم نابولي بالهدف الأول في المباراة بالدقيقة 30 بعد خطأ من فيربو الظهير الأيسر لبرشلونة في الاحتفاظ بالكرة، لينجح زيلينسكي في قطع الكرة والتوغل ليمرر إلى ميرتينز في الناحية الأخرى، ويسددها البلجيكي صاروخا سكن مرمى الحارس شتيجن. وكاد مانولاس أن يكرر فعلته في شباك برشلونة مثلما سجل مع روما قبل عامين، ففي الدقيقة 42 هيأ كاييخون الكرة برأسية إلى اليوناني أمام المرمى، ليلمسها مدافع نابولي لتمر بجوار القائم الأيسر لشتيجن. وأحرز غريزمان هدف التعادل في الدقيقة 57 بعد تمريرة سحرية من بوسكيتس ضرب بها ماريو روي الظهير الأيسر لنابولي، لتصل إلى سيميدو الذي مرر الكرة مباشرة إلى الفرنسي الذي سجل. وبمجهود فردي رائع من إنسيني، انطلق في الجهة اليسرى وتوغل ومر من بين فيدال وبيكيه وسدد كرة أرضية ينجح شتيجن في إبعادها عن مرماه. وأهدر كاييخون انفرادًا بالمرمى في الدقيقة 63 بعد خطأ بوسكيتس في التمرير لتصل إلى فابيان رويز وبدوره مررها إلى ميليك الذي وجد الجناح في الناحية اليمنى وحيدًا، لينفرد الإسباني ويسدد الكرة تألق شتيجن وأبعدها ببراعة عن مرماه. وأضاع إنسيني فرصة تسجيل هدف التقدم لنابولي، بعد لمسة سحرية من زيلينسكي الذي قابل عرضية برأسه بطريقة رائعة لتصل إلى إلجناح الذي سدد كرة مرت بجوار القائم الأيسر لبرشلونة. وحاول ميسي الهروب من حصار لاعبي نابولي، وفي الدقيقة 86 توغل من الناحية اليمنى ومرر الكرة إلى البديل آرثر الذي سدد من خارج المنطقة بعيدة عن المرمى. وحصل أرتورو فيدال، لاعب وسط برشلونة، على البطاقة الحمراء في الدقيقة 89 بعد تدخل عنيف مع ماريو روي حصل على إثره على البطاقة الصفراء الأولى، قبل أن يحصل على بطاقة ثانية بعد شجاره مع لاعب نابولي.

سيتين: النتيجة عادلة

أبدى كيكي سيتين، المدير الفني لبرشلونة، رضاه عن التعادل بهدف لمثله. وقال سيتين، خلال تصريحات نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية: “النتيجة جيدة، بالنظر إلى أننا لدينا مباراة أخرى في ملعبنا”. وأضاف: “نابولي دافع بـ10 لاعبين قريبين جدًا من منطقتهم، وصحيح أننا لم نصنع الفرص في الشوط الأول، لكن كنا نعرف أنها مسألة صبر، وبالإصرار وجدنا المساحات”. وتابع: “بوسكيتس تلقى البطاقة الصفراء الثالثة، ولا يمكننا الاعتماد عليه، ونفس الأمر مع فيدال.. بيكيه يعاني من مشكلة في الكاحل، وسنبحث عن حلول”. وعن طرد فيدال، أجاب: “كان عليه أن يكون ذكيًا، خلال المباراة قدم أداءً جيدًا، وكون ثنائيًا مميزًا مع سيميدو في العمل الهجومي، وساعدنا أيضًا في الدفاع.. طرده كان قاسيًا بعض الشيء”. وأردف: “كانت مباراة متقاربة، والنتيجة أعتبرها عادلة.. فرغم سيطرتنا على اللقاء، دافع نابولي جيدًا، واستفادوا من الفرصة الوحيدة التي حصلوا عليها بخطأ دفاعي”. وواصل سيتين: “في الإياب على أرضنا، سيكون لدينا المزيد من الخيارات، حيث ستكون الأمور صعبة على نابولي، للدفاع ضدنا بمثل هذه الطريقة”. واستكمل: “يمكننا الفوز بدوري الأبطال، رغم وجود عدد كبير من الإصابات، حيث فقدنا لاعبين مهمين، لكننا  سنسترد لاعبين آخرين مثل جوردي ألبا وسيرجي روبيرتو.. وعلينا أن ننظر للأمور بتفاؤل، ونفكر بشكل إيجابي”.

تالق بايرن

وضع بايرن ميونخ قدمًا في ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، بعد الانتصار الكبير على مضيفه تشيلسي (3-0) على ملعب ستامفورد بريدج، في ذهاب دور الـ16 اول امس الثلاثاء. وسجل ثلاثية بايرن كل من، سيرجي جنابري (51 و54) وروبرت ليفاندوفسكي (76) ليلامس العملاق البافاري دور الـ8 قبل مباراة الإياب، التي سيخوضها على ملعبه أليانز أرينا، يوم 18 آذار المقبل.

وشكل بايرن الخطورة الأولى في المباراة، عبر توماس مولر في الدقيقة الأولى، الذي سدد من على حدود منطقة الجزاء بين يدي كاباييرو. وأتى الرد من خلال مونت، الذي انطلق من الجانب الأيمن لمنطقة الجزاء، وسدد إلى جوار القائم في الدقيقة التاسعة. وانفرد ليفاندوفسكي بكاباييرو في الدقيقة 15 بعد بينية مميزة من تياجو ضربت دفاعات تشيلسي، إلا أن الحارس الأرجنتيني تألق أمام تسديدة المهاجم البولندي، وأخرج الكرة إلى ركلة ركنية. ومن جديد تألق كاباييرو، بعدما مرر مولر كرة سحرية جعلت ليفاندوفسكي منفردا في الدقيقة 27 إلا أن حارس البلوز تصدى للقناص البافاري. وواصل بايرن زحفه تجاه مرمى البلوز، بتسديدة رائعة من مولر في الدقيقة 29 مرت بقليل إلى جوار القائم. وارتقى مولر في الدقيقة 35 لكرة عرضية من ليفاندوفسكي، مسددًا رأسية متقنة اصطدمت بالعارضة. وتلاعب ألونسو ببافارد في الدقيقة 43 وسدد كرة أرضية تصدى لها نوير بنجاح، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي. ومع بداية الشوط الثاني، وتحديدًا في الدقيقة 48  انفرد مونت بنوير، وسدد كرة ضعيفة تصدى لها الحارس الألماني، وتابعها باركلي بتصويبة قوية أبعدها نوير من جديد. وافتتح بايرن ميونخ التسجيل في الدقيقة 51  بعدما مرر جنابري الكرة لليفاندوفسكي في الجانب الأيسر من منطقة الجزاء، ليعيدها المهاجم البولندي إليه من جديد، ليسدد الألماني مباشرة في الشباك الخالية. وانهار تشيلسي بعدها، حيث تمكن بايرن من تعزيز تقدمه بلقطة مشابهة للهدف الأول، بعما تبادل جنابري الكرة مع ليفاندوفسكي من جديد، لينطلق الألماني في الجانب الأيسر من منطقة الجزاء، ويسدد كرة أرضية فشل كاباييرو في التصدي لها، في الدقيقة 54. وكان جنابري قريبا من تسجيل الهاتريك، في الدقيقة 59 بعدما تلقى عرضية من مولر، ليسدد كرة مباشرة بيمناه علت العارضة. وتدخل لامبارد في الدقيقة 61 بإجراء تبديلين دفعة واحدة، بنزول كل من أبراهام وويليان على حساب جيرو وباركلي ، وتبعه فليك بالتبديل الأول لبايرن، في الدقيقة 66 بدخول كوتينيو بدلا من كومان المصاب.

ودفع لامبارد بورقته الأخيرة في الدقيقة 73  بنزول بيدرو على حساب أزبلكويتا. وأضاف بايرن الهدف الثالث في الدقيقة 76 بعد انطلاقة مميزة من ديفيز في الجانب الأيسر، تلاعب خلالها بكريستينسن، ليمرر كرة سحرية لليفاندوفسكي أمام المرمى، ليطلق الأخير رصاصة الرحمة. وازدادت معاناة تشيلسي بطرد ألونسو في الدقيقة 83 بعد رجوع حكم المباراة إلى تقنية الفار، التي أظهرت اعتداءه بدون كرة على ليفاندوفسكي، وبعدها دفع مدرب بايرن بتوليسو على حساب جنابري. وفي الدقيقة 90 أجرى فليك التبديل الثالث، بنزول جوريتسكا محل تياجو، لينتهي اللقاء بعدها بفوز العملاق البافاري بثلاثية نظيفة.

مشاركة