غارة تقتل زوجة قائد القسام وابنه وحماس الإسرائيليون لن يعودوا إلى منازلهم إلا بقرار من الضيف


غارة تقتل زوجة قائد القسام وابنه وحماس الإسرائيليون لن يعودوا إلى منازلهم إلا بقرار من الضيف
غزة ــ رام الله الزمان
اعلنت مصادر في حماس ان القائد العام لكتائب القسام محمد الضيف الذي قتلت زوجته وابنه في غارة جوية كانت تستهدفه في غزة، على قيد الحياة ويواصل عمله في قيادة المقاتلين. فيما بدأ الرئيس الفلسطيني محمود عباس الاربعاء زيارة للدوحة لاجراء مشاورات حول الوضع في غزة حيث استؤنفت المعارك بين الاسرائيليين والفلسطينيين. واعلنت وكالة الانباء القطرية دون اعطاء تفاصيل، وصول عباس الذي، بحسب سفير فلسطين في قطر منير غنام، سيجري محادثات الخميس مع امير قطر تميم بن حمد ال ثاني. كما سيلتقي عباس رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الاسلامية حماس خالد مشعل.
وكانت زيارته مقررة قبل خرق التهدئة في غزة. وكان عباس الذي يتزعم حركة فتح التي تصالحت في ابريل نيسان مع حركة حماس القائمة على إدارة غزة قد صرح بأن الأولوية الأولى له هي وقف القتال.
ومنذ استئناف العمليات العسكرية أمس الثلاثاء 19 أغسطس اب قُتل 11 فلسطينيا في غارات إسرائيلية على قطاع غزة بينهم زوجة وطفل محمد الضيف القائد العسكري لكتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحماس. وقالت إسرائيل إنها شنت 60 غارة على القطاع بعد استئناف القتال. وقال المصدر في حماس الذي طلب عدم ذكر اسمه القائد العام للقسام ابو خالد محمد الضيف مازال حيا يقود العمل الجهادي ونتوقع ان يصدر بيان عن كتائب القسام في هذا الخصوص دون مزيد من التفاصيل. وتابع ما جرى يضاف الى فشل الاحتلال الدائم . من جهة ثانية قال سامي ابو زهري الناطق باسم حماس في بيان صحافي مقتضب الاسرائيليون في غلاف غزة في البلدات الاسرائيلية الحدودية مع غزة لن يعودوا الى بيوتهم الا بقرار من القائد محمد الضيف وبعد الالتزام الاسرائيلي بوقف العدوان ورفع الحصار . يذكر أن آلاف الإسرائيليين تركوا منازلهم في التجمعات السكانية الإسرائيلية في محيط غزة منذ بدء العملية العسكرية الإسرائيلية ضد القطاع في الأسبوع الأول من الشهر الماضي، حيث يقيمون حاليا في وسط وشمال إسرائيل.
AZP01