عيسي الخرافين شيخ مشايخ الرميلات فى رفح وممثل سيناء فى البرلمان المصري لـ الزمان التعويضات تكفي لحياة كريمة والإرهابيون أكثر المتضررينمن هدم المنازل في رفح سيناء

عيسي الخرافين شيخ مشايخ الرميلات فى رفح وممثل سيناء فى البرلمان المصري لـ الزمان التعويضات تكفي لحياة كريمة والإرهابيون أكثر المتضررينمن هدم المنازل في رفح سيناء
حاوره مصطفى عمارة
نفذ الارهابيون اكبر عملية لهم الاسبوع الماضي بمنطقة رفح في سيناء المصرية وهى العملية التى ادت الى استشهاد وجرح العشرات من قوات الامن والجيش مما دفع القوات المسلحة الى فرض حالة الطوارئ فى المنطقة الحدودية واقامة منطقة عازلة عرضها 500 متر بعد اخلاء السكان منها وعقب تطبيق هذا القرار اجرت الزمان الحوار التالي مع الشيخ عيسي الخرافين شيخ مشايخ الرميلات وعضوالبرلمان السابق والذي حاولت يد الارهاب اغتيالة منذ عدة اشهر
هل نعتقد ان المنطقة العازلة التى اقامتها القوات المسلحة بعرض 500 متر فى الشريط الحدودي سوف تسهم فى القضاء على العمليات الارهابية ؟
بالقطع سوف تسهم الى حد كبير فى القضاء على العمليات الارهابية لانها سوف تعطي للقوات المسلحة حرية الحركة بعد ان كان الاهالى يشكلون عائقا امام تحركات القوات المسلحة التى كانت تتجنب توجية ضربات قوية حرصا على حياة الاهالي واتوقع بعد تطبيق هذا الاجراء ان تنجح القوات المسلحة فى القضاء على الارهاب خلال شهرين او ثلاثة
هل التعويضات التى منحت للاهالى كافية ؟
حددت لجنة التعويضات المشكلة من قبل القوات المسلحة سعر المتر للمباني الخرسانية ب 1200 جنية للمتر المربع و 700 جنية للمباني حوائط حتى ان احد المواطنين ويدعي كمال برهوم حصل على 950 الف جنية كتعويض على اساس حساب المتر ب 1200 جنية واعتقد ان هذه المبالغ كافية للاقامة فى مناطق جديدة
وما مدي مناسبة الأماكن الجديدة لحياة هؤلاء السكان ؟
بعض اهالى رفح انتقل للاقامة على بعد 7 كيلو من الحدود والبعض الاخر انتقل الى العريش فى اماكن جيدة ووعدنا المحافظ بأن تلك الاماكن سوف تكون كاملة من كافة الخدمات
ترددت على ان بعض مواطني رفح عارض عملية الانتقال الى اماكن اخري ؟ الذي اعترض فقط هم اصحاب الانفاق التى كانوا يستخدمونها فى عمليات التهريب وهؤلاء كانوا منبوذين من اهالي رفح لاننا عانينا فترة طويلة من الاحتلال والذي كان لا يسمح لنا بأقامة اية مباني الا ان الوضع اختلف بعد عام 1982 عندما عادت سيناء الى مصر فأصبح مسموح لنا بكل شئ ونحن لا نريد العودة الى الوراء مرة اخري
وما هي حقيقة تسلل عناصر من الخارج وخاصة من قطاع غزة الى سيناء لتنفيذ عمليات ارهابية ضد الجيش ؟
نحن لا نري تلك العناصر والتى تختفي فى اماكن وعرة او وسط الاهالي الا ان الامن لدية عيون ثاقبة فى كل اماكن سيناء ولدية معلومات كاملة عن تلك العناصر
تعرضت منذ اشهر لعملية اغتيال من جانب الارهابيين فما هي ملابسات عملية الاغتيال ؟ وهل تلقيتم رسائل تهديد منهم ؟
خلال فترة الاحتلال شكلت مع 757 منظمة مجاهدي سيناء حيث كنا نقوم بنقل معلومات كاملة الى القوات المسلحة عن القوات الاسرائيلية فى سيناء حتى اصبحت كتاب مفتوح بالنسبة لقواتنا وبسبب هذا الدور الذي اديتة حصلت على نوط الامتياز من الطبقة الاولي وبسبب هذا الدور اصبحنا متهمين من قبل العناصر الارهابية بأننا نتعامل مع الامن واصبحنا مستهدفين من تلك العناصر التى استخدمت اساليب خثيثة فى التعامل معنا حيث يتم استهدافنا دون وجود رسائل تحذير حتى لا نأخذ احتياطاتنا وخلال زيارتي الاخيرة للعريش فوجئت بشخص مجهول يطلق على النار فأصبت بطلقة فى الرأس و 6 طلقات بالكتف وكانت لفتة كريمة عندما امر الرئيس السيسي بنقلي بطائرة خاصة الى مستشفى المعادي العسكري حيث اشرف على علاجي د » محمد توفيق استاذ المخ والاعصاب حتى استعدت عافيتي وهذه اللفتة جعلتنى اشعر بأنني مدين بحياتي وعمرى لمصر التى لا يمكن ان تنسي ابنائها
هناك انباء ترددت ان الامن والجيش يسيئون معاملة الاهالي مما يدفعهم للانضمام الى الارهابيين فما مدي صحة ذلك ؟
ليس هذا صحيح فالقوات المسلحة تعامل الاهالي افضل معاملة والدليل على ذلك ان رئيس الاركان اجتمع بشيوخ القبائل واستمع الى كافة مشاكلنا واقتراحاتنا ووعد بتنفيذها وامر الجيش بحسن معاملة الاهالي لانهم درع مصر الواقي والقوات المسلحة لا تتعامل بعنف الا مع العناصر الارهابية التى تطلق النار على افراد الامن والجيش
وهل تري ان قانون محاكمة المدنيين الذين يتعرضوا للجيش والمنشأت العامة امام المحكمة العسكرية سيشكل رادعا امام الارهابيين ؟
بالقطع لان اى شخص سوف يفكر الف مرة قبل اقدامة على عمليات ارهابية
بحكم صلة النسب والقرابة التى تربط اهالى رفح المصرية برفح الفلسطينية هل يتعاون اهالي رفح المصرية مع اهالى رفح الفلسطينية خاصة فى ظل الحصار الذي يتعرض لة قطاع غزة ؟
من المعروف ان غزة كانت تحت الادارة المصرية قبل عام 1967 وعقب انتهاء الاحتلال قسمت المدينة الى قسمين فأصبح جزء تابع لغزة وجزء داخل الحدود المصرية وهناك بالفعل اسر بعضها يوجد فى رفح المصرية والاخر يوجد فى رفح الفلسطينية الا ان هذا ينطبق على المدينة اما البدو فهم مصريين 100 وليس لديهم تعاون مع اى طرف
وهل تتوقع ان تتوقف عمليات التسلل من غزة عقب تشكيل حكومة الوفاق الوطنى فى غزة ؟
علمنا ان الرئيس ابو مازن سوف يضع 3500 من حرس الرئاسة على الحدود بين مصر وغزة والتى تبلغ 14 كيلو واعتقد ان ذلك كافي لمنع عمليات التسلل
شغل موضوع تعمير سيناء اهتمام الحكومات المتعاقبة الا انها لم تطبق شئ هل تتوقع ان يقدم الرئيس السيسي على تنفيذ وعودة فى هذا المجال ؟
نحن كمواطنين سيناويين نتطلع ان ينفذ الرئيس السيسي وعودة بتعمير سيناء لان التنمية سوف تؤدي الى استقرار المواطنين وعدم انحراف الشباب واتجاههم الى الارهاب
وما هي حقيقة تملك الفلسطينيين للأراضي فى سيناء فى عهد مرسي ؟
ليس هذا صحيحا سواء فى عهد مرسي او قبلة لان القوات المسلحة تعتبر ان تملك الاراضي لغير المصريين فى سيناء خط احمر يهدد الامن القومي المصري
ولكن هناك مستثمرين يطالبون الان بتعديل القانون ليسمح لمزدوجي الجنسية بتملك الأراضي لإغراض السياحة فكيف تري هذا ؟
اعتقد ان الرئيس السيسي لن يسمح بأى تعديل لان هذا الموضوع قضية امن قومي مصري لا تهاون فية
وما هي حقيقة تسرب اشعاعات نووية الى المياة الجوفية فى سيناء من مفاعل ديمونة الاسرائيلي المتهالك ؟
لم يحدث هذا فالمية فى سيناء نقية ولم تتلوث بأية اشعاعات
فى النهاية ما هي اقتراحاتكم للقضاء على الارهاب فى سيناء؟
اطالب القوات المسلحة بأقامة قناة مائية عرضها 20 م ونزولا 20 م للقضاء على فكرة الانفاق كما اطالب شيخ الازهر بأرسال دعاة على مستوي عالي لنشر الفكر الوسطي المتسامح بعد انتشار الفكر المتطرف بين قطاعات من الشباب فى سيناء.
AZP02

مشاركة