عودة الهدوء وسط بغداد بعد فتح الجسور والطرق المغلقة أمام حركة السير

 

 

 

عودة الهدوء وسط بغداد بعد فتح الجسور والطرق المغلقة أمام حركة السير

الكاظمي : سلمية التظاهرات ومهنية القوات فوّتت الفرصة على الجماعات المنفلتة

بغداد – قصي منذر

اكد رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي،  ان جماعات منفلتة وعصابات ارادت حرف التظاهرات عن مسارها السلمي ،  لكن المحتجين رفضوا ذلك.  وقال الكاظمي خلال جلسة مجلس الوزراء امس ان (انضباط المتظاهرين وبصبر ومهنية قواتنا الامنية فوتت الفرصة على جماعات منفلتة وعصابات ارادت حرف التظاهرات عن مسارها الحقيقي)،  واضاف انه (يمكن نحويل التحديات الكبرى الى فرص نجاح تخدم بلدنا وابناء شعبنا)،  وقال بيان ان الكاظم تطرق خلال الاجتماع الى (جولته الاوربية ما حملت من نتائج جيدة ،  اذ اسهمت في توضيح الصورة الضبابية عن العراق)،  مبينا انها (تضمنت توقيع مذكرات مع الدول في مجالات منها النقل والزراعة والتعليم والثقافة)،  ومضى الى القول ان (فرنسا وبريطانيا والمانيا رحبت بالاصلاحات الاقتصادية والادارية التي نقوم بها وبالورقة البيضاء ووصفتها بالمشجعة)،  ولفت الى ان (هناك ارتياحا من قبل الدول التي زرناها لتحديد موعد الانتخابات التشريعية واعلنت دعمها لاجرائها). فيما افاد شهود عيان بعودة الهدوء الى ساحة التحرير في بغداد وشارعي ابو نؤاس والسعدون.وقال الشهود ان (شارع السعدون شهد هدوءاً نسبيا،  كذلك الحال في ساحة التحرير،  وشارع ابو نؤاس)،  مؤكدين ان (اعداد المتظاهرين في السعـــــدون بين 20  الى 25  متظاهرا،  أغلبهم من المارة،  بينما بلغ اعداد الموجودين في ساحة التحرير نحو 30  شخصا). بدوره ،  كشف مصدر امني عن حصيلة الشهداء والاصابات خلال التظاهرات في ثلاث محافظات.وقال المصدر في تصريح امس ان (حصيلة التظاهرات في بغداد التي بلغ عدد المشـــاركين فيها 555  متــظاهراً،  اسفـــرت عن استشهاد متظاهرين اثنين واصابة 9 اخرين)،  واضاف ان (عدد المصابين في التظاهرات التي شهدتها محافظة بابل 40  شخصا غالبيتهم من عناصر الاجهزة الامنية)،  وتابع ان (اعمال العنف التي شهدتها محافظة كربلاء اسفرت عن اصابة 11  عنصرا امنيا). وشهدت كربلاء امس قيام مجهولين باضرام النيران بمبنى نقابة المعلمين قرب تجمع الاحتجاجات .  واعادت قيادة عمليات بغداد افتتاح جسر السنك امام حركة سير المركبات بعد يومين على اغلاقه بسبب التظاهرات التي شهدتها بغداد الاحد الماضي.   واكدت قيادة العمليات المشتركة،  إفتتاح المنطقة الخضراء أمام سير المركبات بعد يومين من ذكرى إحياء ثورة تشرين الأول. وقال المتحدث باسم قيادة العمليات اللواء تحسين الخفاجي انه (تم فتح المنطقة الخضراء أمام سير المركبات)،  مبينا انه (فتح الخضراء من جسر المعلق وباتجاه العلاوي ومن جهة القادسية)،  مؤكدا ان (جهة الخضراء لازالت مغلقة من جهة الصالحية باتجاه جسر الجمهورية لكن لدينا نية بفتح الجسر).وفي تطور  اعلن امس عن فتح جسر المعلق امام حركة سير المركبات.

وقال الناطق باسم القائد العام ان (الجسر سيفتح امام المواطنين من الساعة السادسة صباحا حتى الخامسة مساء).

 ودعا رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي الى توفير الحماية الكافية للمتظاهرين السلميين ومحاسبة المندسين المأجورين الذين يحاولون صرف مسيرة التظاهرات عن نهجها السلمي الذي عرفت به .واضاف علاوي في بيان امس ان (المتظاهرين السلميين اعلنوا ومنذ اليوم الاول التزامهم التام بالسلمية شعاراً ونهجاً،  وهو ما يؤكد ضرورة المحاسبة القانونية لقتلة المتظاهرين،  ومن يوفر الحماية لاولئك القتلة،  ومحاكمتهم محاكمة علنية وتقديمهم للعدالة)،  واشاد علاوي بـ ( الانضباط العالي الذي  ابداه معظم عناصر القوات الامنية)،  مشدداً في الوقت ذاته على (ضرورة استئصال العناصر المندسة والمأجورة التي تريد تشويه صورة العراق والمتظاهرين السلميين وحرفها عن مسارها). من جانبه ،  رأى السياسي المستقل،  سلام الزوبعي،  ان التظاهرات لم تذهب الى العنف،  فيما دعا الكاظمي الى تحقيق ما وعد به المتظاهرين. وقال الزوبعي في تصريح امس ان (التظاهرات لم   تذهب الى العنف  بل هناك مساعٍ لتشطينها وعلى الكاظمي ان يفعل كل ماوعد به المتظاهرين واحالة القتلة الى القضاء)،  مؤكدا ان (صناديق الاقتراع هي الفيصل في انقاذ خيارات الشارع)،  واشار الى (وجود تحمس للتظاهرات في المحافظات الغربية الا انها متهمة ولا تريد استنساخ مشروع داعش) على حد تعبيره. مؤكدا ان (كل المجتمع متضامن ،  فالتظاهرات ليست استهدافا لاحد بل ردة فعل على فشل النظام السياسي القائم).وانتقد القيادي في تحالف الفتح نعيم العبودي كل اعمال العنف التي رافقت التظاهرات.

مشاركة