عن فالح الفياض – شامل بردان

274

عن فالح الفياض – شامل بردان

معروفة الاتهامات التي قدمتها واشنطن لتسبيب قرارها تجاه رئيس الحشد الشعبي العراقي فالح الفياض. ومعروف ان مثل هذه القرارات لها من يؤيدها و لها من يستنكرها، لكن الاستنكار بتغريدات و بيانات انشائية لا يقدم حلا، و يشبه المواساة في الجنائز، فهي لا تعيد ميتا للحياة.

لو ان النظام السياسي العراقي الحالي و مؤيدوه واثقون ليس من جهة الاتهام بل من البراءة من التهم، لحققوا في القرار و اتهاماته، لأحراج واشنطن، واثبات ان قرارها سياسي و ليس قضائيا، لا ان يتم الرد على الاجراء الامريكي بتويتر و فايسبوك.

كما ان سياسة الادارة الامريكية التنفيذية ليست بمرونة قرارات الشرقيين، ولا تتبدل مثلما تتبدل الادوار عندنا، هم ليسوا مثل العبادي و لا مثل عبدالمهدي، هذا يقطع و هذا يصل.

احرجوا واشنطن بتقرير محايد- ان كنتم واثقين- والا فالعقوبات على الشخصيات الرسمية يمتد اثرها على النظام.

مشاركة