عنان يبلغ طهران بعرض اتفاقه مع الأسد لوقف العنف على المعارضة المسلحة


عنان يبلغ طهران بعرض اتفاقه مع الأسد لوقف العنف على المعارضة المسلحة
موسكو تعلق صفقات الأسلحة مع دمشق.. والرياض دمشق ــ منذر الشوفي
بيروت ــ موسكو ــ طهران الرياض ا ف ب ــ الزمان
عرض مبعوث الأمم المتحدة والجامعة العربية إلى سوريا كوفي عنان امس نتائج مباحثاته التي اجراها مع قادما من دمشق لإجراء محادثات مع مسؤوليها بشأن الأوضاع في سوريا وعرض نتائج زيارته الى دمشق. فيما استمر سقوط القتلى في سوريا وخاصة دير الزور وريف دمشق. وأفادت قناة برس تي في الإيرانية أن عنان وصل إلى العاصمة طهران لعقد محادثات مع مسؤولين كبار بشأن المستجدات الأخيرة في سوريا.
فيما اكد عنان بعد لقائه الرئيس السوري بشار الاسد في دمشق امس، انه اتفق مع الاسد على طرح لوقف العنف في البلاد سيناقشه مع المعارضة المسلحة .
واضاف ناقشنا الحاجة الى وقف العنف والطرق والوسائل المؤدية الى ذلك. واتفقنا على طرح ساتشارك به مع المعارضة المسلحة .
من جانبها أفادت شبكة شام الإخبارية أن 28 شخصا قتلوا امس، برصاص قوات الأمن والجيش السوري النظامي في مناطق متفرقة من سوريا، معظمهم في إدلب وريف دمشق وحمص، وسط أنباء عن انشقاق عشرات الضباط عن الجيش السوري النظامي.
ووصف عنان محادثاته مع الاسد بانها بناءة وصريحة .
على صعيد متصل أعربت السفيرة الامريكية لدى لبنان مورا كونيلي عن قلق بلادها إزاء القصف الذي تعرضت له السبت الماضي مناطق حدودية مع سوريا في شمال لبنان، ودعت الحكومة السورية إلى احترام سيادة لبنان . وقال عنان للصحافيين لدى عودته الى الفندق الذي ينزل فيه في دمشق اجريت للتو محادثات بناءة وصريحة جدا مع الرئيس الاسد . وشدد عنان على اهمية المضي قدما في الحوار السياسي الذي يوافق عليه الاسد ، من دون اعطاء تفاصيل اضافية. وأضاف سأغادر سوريا وسأتابع الحوار كما قلت سابقا في مسعى لانهاء العنف وسأتشاطره مع المجموعات المسلحة وسأناقش الموضوع مع بعثة الدول والكيانات ذات النفوذ لمساعدتنا في هذا، ولذلك نحن ندعو كل الأطراف إلى الالتزام بالحوار السياسي وإيجاد طرق لذلك . من جانبها أكدت المملكة العربية السعودية على ضرورة إصدار قرار عاجل من مجلس الأمن الدولي تحت الفصل السابع يلزم النظام السوري التخلي عن الخيار الأمني وقبول النهج السياسي لحل الأزمة السورية.
وشدد وزير الثقافة والإعلام عبدالعزيز خوجة في بيان عقب جلسة مجلس الوزراء السعودي التي عقدت امس الاثنين برئاسة العاهل السعودي الملك عبدالله بن عبد العزيز على ما ورد في البيان الختامي لمؤتمر أصدقاء الشعب السوري الثالث في باريس من مطالبات ودعوات لمجلس الأمن الدولي بإصدار قرار عاجل ملزم تحت الفصل السابع تدرج فيه خطة كوفي عنان والاتفاق الذي تم التوصل إليه في اجتماع جنيف حول عملية انتقالية سياسية في سوريا .
ودعا البيان إلى ضرورة اتخاذ إجراءات تضمن احترام قرار فرض عقوبات من الأمم المتحدة ضد النظام السوري. من جانبها نقلت وكالة انباء روسية عن هيئة التعاون العسكري الروسية قولها امس إن موسكو لن تسلم مقاتلات او اي أسلحة جديدة أخرى لسوريا مادام الوضع هناك دون حل . على صعيد متصل دعا رئيس المجلس الوطني السوري المعارض عبد الباسط سيدا امس روسيا الى وقف تسليح النظام السوري اذا ارادت الحفاظ على علاقات جيدة مع الشعب السوري .
وقال سيدا في مقابلة مع اذاعة غولوس روسي صوت روسيا الروسية بثت الاثنين على الموقع الالكتروني للاذاعة نعلم ان روسيا تزود سوريا اسلحة. سنتحدث عن هذا الامر في موسكو . وذكرت وكالة انترفاكس للانباء أن فياتشيسلاف جيركالن نائب مدير الهيئة قال للصحفيين في معرض فارنبورو الجوي في بريطانيا مادام الوضع في سوريا غير مستقر فلن تسلم شحنات أسلحة جديدة الى هناك. وصرح جيركالن بأن روسيا لن تسلم سوريا شحنة من الطائرات المقاتلة طراز ياك 130 التي ذكرت تقارير انه تم توقيع عقد بشأنها نهاية العام الماضي. وجاء في التقرير أن روسيا وقعت عقدا بتسليم 40 مقاتلة. وأضاف جيركالن في ظل الوضع الحالي فان الحديث عن تسليم طائرات لسوريا أمر سابق لأوانه.
أخبار سورية ص3
وذكر عنان ان فريقه الموجود على الارض في سوريا سيواصل العمل من اجل هذا الحوار بعد ان يغادر سوريا، قائلا اشجع الحكومة والاطراف الاخرى المؤثرة على مساعدتنا في هذا الموضوع .
وافادت وكالة الانباء الرسمية سانا من جهتها، ان الاسد وعنان بحثا تطورات الاوضاع في سوريا وضرورة وضع الاليات الناجعة والمقاربات المدروسة للتخفيف من حدة العنف في سوريا وصولا الى استعادة الامن كاملا .
كما تمت مناقشة الاليات التى يمكن ان تتبناها بعثة المراقبين بالتعاون مع الحكومة السورية لتحقيق هذا الهدف الهام ، بحسب الوكالة.
وذكرت الوكالة ان النقاش تناول خلق بيئة للحوار مع التأكيد على ان الحوار هو حوار بين السوريين ويقوده سوريون .
واكدت المباحثات ان نجاح خطة عنان يتوقف الى حد كبير على وقف تسليح وتمويل الاعمال الارهابية ووجود التزام دولي وارادة صادقة لوقف العنف في سوريا .
واشار عنان الى انه ناقش ايضا مع الرئيس السوري خطة النقاط الست، مشددا على ضرورة المضي قدما في تطبيقها بطريقة افضل مما هو عليه الوضع حتى الآن .
والتقى عنان ايضا وزير الخارجية السوري وليد المعلم .
تجدد مطالبتها بالفصل السابع
/7/2012 Issue 4247 – Date 10 Azzaman International Newspape
جريدة الزمان الدولية العدد 4247 التاريخ 10»7»2012
AZP01