عبّاس ومشعل من الدوحة طيّ صفحة الإنقسام وتفعيل منظمة التحرير


عبّاس ومشعل من الدوحة طيّ صفحة الإنقسام وتفعيل منظمة التحرير
رايس إلى رام الله وموسكو تعلن دعمها للمصالحة
لندن ــ رام الله ــ الدوحة الزمان
قالت حماس إن الرئيس الفلسطيني محمود عبَّاس ورئيس المكتب السياسي للحركة خالد مشعل عقدا اجتماعاً مطولاً ظهر أمس في العاصمة القطرية الدوحة، تباحثا فيه بآخر المستجدات في الساحة الفلسطينية وتطوّرات القضية؛ وعلى رأسها اتفاق المصالحة الوطنية
وقالت الحركة في بيان إن عباس ومشعل اتفقا على تكريس الأجواء الإيجابية لتحقيقها واستعادة اللحمة الوطنية لمجابهة الاحتلال صفاً واحداً وتحقيق تطلّعات الشعب الفلسطيني في الوحدة والحريّة والكرامة والتحرير واضافت كما تباحثا في سبل تفعيل الإطار القيادي للمنظمة، وتنسيق الجهود والتحركات الفلسطينية في مواجهة ما تتعرض له القدس والأقصى من انتهاكات وحملات تهويد . وأشار بيان حماس إلى أن الاجتماع سادته أجواء إيجابية عبَّر خلالها كلٌّ من القائدين الفلسطينيين عن إرادتهما الجادّة في بناء صفحة جديدة قائمة على أساس الشراكة الوطنية الفلسطينية فيما قال مسؤول فلسطيني إن عباس سيستقبل مستشار الامن القومي الامريكية سوزان رايس الخميس المقبل في رام الله لبحث التطورات السياسية وأضاف المسؤول الفلسطيني في تصريح ل الزمان إن هذا هو اللقاء الاول بين الرئيس الفلسطيني ومسؤول امريكي رفيع المستوى منذ التوصل الى اتفاق المصالحة الفلسطيني قبل اسبوع حسب قوله وكانت اسرائيل اعلنت ان رايس ستلتقي كبار المسؤولين الاسرائيليين لبحث المفاوضات الجارية بين ايران والدول الغربية حول الملف النووي الايرانيفي وقت جددت موسكو دعمها لاتفاق المصالحة الفلسطينية خلال لقاء جمع نائب وزير خارجيتها ورئيس المكتب السياسيي لحركة حماس في الدوحة .وقالت الخارجية الروسية في بيان لها أمس إن نائب وزير الخارجية الروسية ميخائيل بوغدانوف بحث مع رئيس المكتب السياسي لحماس مهمات التوصل الى الوحدة الوطنية الفلسطينية على خلفية اتفاق المصالحة الذي تم التوصل اليه مؤخراً بين فتح وحماس. وأضاف الخارجية الروسية تم التركيز خلال الحوار على الاتفاق الفلسطيني حول التوصل الى الوحدة الوطنية، وأن الجانب الروسي أكد دعمه لعملية تشكيل حكومة موحدة برئاسة الرئيس الفلسطيني محمود عباس وأن هذه الحكومة ستتقيد بمبدأ الاعتراف باسرائيل، مع الالتزام بالاتفاقيات الدولية ونبذ العنف .
وكان عباس توجه الى قطر الاحد والتقى مع الامير تميم بن حمد ال ثاني صباح أمس.
ويقيم مشعل في الدوحة منذ اكثر من عامين بعد ان ترك دمشق منذ اندلاع الاحداث في سوريا.
والتقى الرجلان اخر مرة في القاهرة في كانون الثاني»يناير 2013.
وكانت حكومة حماس التي تسيطر على قطاع غزة اعلنت الاحد انها تجري ترتيبات إدارية لعودة ثلاثة آلاف من العاملين في الأجهزة الأمنية التابعة للسلطة الفلسطينية الى قطاع غزة.
وقال أمين عام مجلس وزراء حكومة حماس عبد السلام صيام في تصريح صحافي هناك بند يتعلق بالوضع الأمني وفيه تفاصيل كثيرة بعضها يتحدث عن العقيدة الأمنية … وترتيبات إدارية تجري لعودة ثلاثة آلاف عنصر من الأجهزة الأمنية التابعة لرام الله للعمل بالأجهزة الأمنية في غزة ، مع بقاء الوضع الأمني في قطاع غزة على ما هو عليه في الفترة الانتقالية .
واعلنت حركة حماس ومنظمة التحرير الفلسطينية في 23 من نيسان»ابريل الماضي توصلهما الى اتفاق على انهاء الانقسام وتحقيق المصالحة وتشكيل حكومة توافق وطني برئاسة الرئيس محمود عباس خلال خمسة اسابيع.
وكانت حركة حماس سيطرت في منتصف العام 2007 على قطاع غزة بعد ان طردت ممثلي السلطة الفلسطينية منه.
واثار هذا الاعلان غضب رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الذي اوقف مفاوضات السلام مع السلطة الفلسطينية مؤكدا انه لن يتفاوض ابدا مع حكومة تدعمها حركة حماس.
AZP01