عبد المهدي يزور البصرة ويوجّّه بتسريع المشاريع

 

 

 

 

صالح يدعو كندا للإسهام الفاعل في الإستثمار داخل العراق

عبد المهدي يزور البصرة ويوجّّه بتسريع المشاريع

البصرة – الزمان

وجّه رئيس الوزراء عادل عبد المهدي خلال زيارة مفاجئة لمحافظة البصرة امس بتذليل عقبات انجاز المشاريع ومنها مشاريع الغاز بحقل الزبير النفطي ومشروع المستشفى التركي الذي يسع 400  سرير. وقال بيان لمكتب عبد المهدي ان الاخير( تفقد مشاريع الغاز في حقل الزبير النفطي، ومحطة فصل الغاز الشمالية قيد الانجاز حيث التقى بالمشرفين والمهندسين وكادر العمل للتعرف على نسب الانجاز ومعوقات العمل واشاد بجهودهم)، مضيفًا انه (اجرى جولة في مشروع الغاز والمحطة الكهربائية ومركز التدريب والمنشآت الملحقة بها، ووجه بتذليل العقبات وتسريع خطوات العمل في هذه المشاريع). وزار عبد المهدي مشروع المستشفى التركي ذا 400  سرير في الحيانية وأطلع (ميدانيا على الاقسام والردهات وصالة العمليات، والتقى بالمهندسين المقيمين على المشروع ووجه بضرورة المتابعة اليومية ووضع الحلول الفورية وتجاوز الروتين ، وتسهيل الاجراءات الكفيلة بانجاز المستشفى والطرق المؤدية اليه)، بحسب بيان لمكتبه. ونقل عن عبد المهدي قوله خلال الزيارة ان (الأسباب التي تعترض إقامة المشاريع شكلية وبالإمكان تجاوزها )، مؤكدًا ان (معظم المشاريع الكبيرة والعملاقة متلئكة لأسباب كثيرة) مضيفًا (اذا استطعنا ان نحرك نصف المشاريع المتلكئة فالعراق بخير). من جانب اخر اكد رئيس الجمهورية برهم صالح ضرورة مشاركة الشركات الكندية ورجال الاعمال الكنديين في الاستثمار داخل العراق والافادة من خبراتهم في المجالات الصناعية والزراعية.

 ونقل بيان رئاسي تلقته(الزمان) امس عن صالح تأكيده خلال استقباله في قصر السلام ببغداد امس الحاكم العام لكندا جولي باييت (حرص العراق على تنمية وتطوير علاقاته الثنائية مع دول العالم بما يحقق المصالح المشتركة ويسهم في ازدهاره وبنائه ونهوضه)، لافتاً الى (أهمية التعاون مع كندا في مختلف الصعد لاعادة بناء واعمار البلاد).

وشدد على (ضرورة مشاركة الشركات الكندية ورجال الاعمال في الاستثمار داخل العراق والافادة من خبراتهم في المجالات الصناعية والزراعية، وتوسيع التبادل العلمي والثقافي والابتعاث الاكاديمي بين البلدين)، مشيداً بـ(مساهمة كندا ودورها الفاعل في التحالف الدولي في الحرب ضد الارهاب).

من جانبها جددت باييت (وقوف كندا مع الشعب العراقي لتحقيق الاستقرار والنهوض وبناء مدنه سيما المحررة منها، مؤكدةً استعداد حكومتها للاستثمار والمساهمة في حركة البناء والنهوض التي يشهدها العراق وخاصة في مجالات الطاقة والنفط والزراعة والصناعة). وبحسب البيان فقـــــد (جرى خلال اللقاء بحث الملـــفات المشتركة وتطــورات الأوضاع على الصعيدين الاقليمي والدولي).

مشاركة