طلبة دكتوراه يناشدون جعل الكورس الثاني بحثياً وأكاديمي يؤيد

386

 

 

 

 

دعوة لتخويل الكليات الأهلية صلاحية تحديد آلية التدريس

طلبة دكتوراه يناشدون جعل الكورس الثاني بحثياً وأكاديمي يؤيد

بغداد – الزمان

ِدعا عدد من  طلبة الدراسات العليا من مختلف الاختصاصات وزارة التعليم العالي الى ان يكون الكورس الثاني كورسا بحثيا. وقالوا في رسالة موجهة الى وزير التعليم العالي تلقتها(الزمان) امس (نحن لفيف من طلبة الدراسات العليا – الدكتوراه- من مختلف الاختصاصات ممن تحملوا كل الظروف القاسية واكملوا الكورس الاول وادوا امتحاناته وتسلمنا النتائج وقد تم البدء بالكورس الثاني لاسابيع عدة والآن بسبب ما أصاب جميع دول العالم من هذا الفايروس الخطير اتجهت القرارات نحو اكمال الكورس الثاني بواسطة نافذة الصف الالكتروني)  مضيفين ان ( ما نعانيه هو عدم كفاءة هذا الأسلوب كتعليم بديل في ايصال المادة التعليمية بالاضافة الى ضعف شبكات الانترنت وغيرها من المشكلات  وبالتأكيد عدم ملاءمة هذا الاسلوب التعليمي للكثير من التخصصات والمواد العلمية ولذلك نطالب  بجعل الكورس الثاني كورسا بحثيا ليتسنى للطالب ان يرتبط بالمشرف الخاص به واكمال مسيرته البحثية ) مشيرين الى ان (هذا الامر لا يتقاطع مع معايير الجودة العالمية للتعليم لان جميع الدول المتقدمة تعتمد على الجانب البحثي في منح الشهادات العليا ) بحسب قولهم. من جهته أيد عميد كلية بغداد للعلوم الاقتصادية لبنان هاتف الشامي هذا الطلب. وقال الشامي في رتعليق تلقته (الزمان) بشأن مناشدة هؤلاء الطلبة انه (لايمكن التاجيل  بل يصار الى كورس بحثي كما في كل دول العالم المتقدم اذ ان هذه دراسة دكتوراه وخاصة يتبين انهم اكملوا الكورس الاول دراسة وامتحانا  وهذا جيد ) مضيفا انه (يمكن ان يكون الفصل الثاني  باوراق عمل لكل مادة ويقدمها الطالب لاستاذ المادة بالمراجعة او بالبريد الالكتروني  من اجل المحافظة على التقويم الدراسي).  من جهة اخرى دعا اكاديمي الى منح الجامعات والكليات الاهلية صلاحية تحديد وضعها للفصل الدراسي الاول وطريقة نهايته. وقال حمزة محمود الزبيدي في رسالة تلقتها (الزمان) امس ( ارجو ان لا  تنسى الجامعات والكليات الاهلية التي تعد من المؤسسات الاكاديمية والتي حافظت على حد مقبول جدا من التدريسات ضمن التقويم الجامعي المعدل والذي بدأت فيه التدريسات من 1/12  ولذلك يجب ان تمنح دائرة التعليم الجامعي الاهلي الجامعات والكليات الاهلية صلاحية تحديد وضعها للفصل الدراسي الاول وطريقة نهايته والبدء في الفصل الدراسي الثاني وفق المحاضرات الالكترونية والتي مارستها بنجاح) مقترحا ان (يصار الى نهاية الفصل الدراسي الاول وفق مضمون التقويم الجامعي المعدل وتجرى امتحاناته مع الفصل الدراسي الثاني بعد نهايته عندما تتحسن الظروف ونتخلص من شر الوباء باذن الله ويكون الامتحان للطلبة الذين لم يحضرو الدوام لمختلف الاسباب من  مئة وفق صلاحية ورؤى مجلس الجامعة او مجلس الكلية الاهلية عند تقييمهم لحالات الطلبة الذين ليس لديهم سعي فصلي).

مشاركة